سيدتي وطفلك /صحة وتغذية

حساسية الحمل في الشهر الأول

أحياناً تتعرض السيدات لظهور الأكزيما وحكة في الجلد لأول مرة عند حدوث الحمل
ظهور طفح جلدي وحكة شديدة في الجلد
تشير الحكة الشديدة للحوامل إلى الإصابة بأمراض خطيرة
تزداد شِدة الأكزيما سوءاً خلال فترة الحمل أو قبل الحمل

تعاني العديد من السيدات من مشكلة حساسية الحمل في الشهر الأول، ويرجع ذلك لعدد من الأسباب، أبرزها خلل في الهرمونات سواء بالارتفاع أو النقص. الدكتور «أحمد الجزار» استشاري النساء والتوليد يكشف لكِ أعراضاً تظهر على السيدات الحوامل تؤكد معاناتهن من حساسية الحمل...

 

أعراض حساسية الحمل

 أعراض حساسية الحمل تظهر كعلامات تمدد في الجلد بشكل كبير وظهور طفح جلدي وحكة شديدة في الجلد، يزداد ظهورها عند استعمال مستحضرات العناية بالبشرة.

 

الإكزيما في الشهر الأول من الحمل

  • أكد «استشاري النساء والتوليد» أن حساسية الحمل تزداد مع تدفق الدم إلى الجلد، وعادة تحدث حكة خفيفة خلال فترة الحمل، وتزداد حساسية الحمل خلال مراحل نمو الجنين، ولا تمثل ضرراً على الأم ولا الجنين.
  • تشير الحكة الشديدة للحوامل إلى الإصابة بأمراض خطيرة، مثل الإصابة بالركود الصفراوي التوليدي، وهو اضطراب خطير يحدث في الكلى، يؤثر في عدد قليل من الحوامل بنسبة امرأة واحدة من كل 100 امرأة حامل، وعادة ما يحدث في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل.
  • تزداد شِدة الأكزيما سوءاً خلال فترة الحمل أو من قبل الحمل، حسب معاناة المرأة منها، وأحياناً تتعرض السيدات لظهور الأكزيما وحكة الجلد لأول مرة عند حدوث الحمل.

 

أماكن تنتشر فيها الأكزيما خلال فترة الحمل

  • غالباً ما تظهر الأكزيما في منطقة الوجه، الرقبة، والصدر، كما يمكن أيضاً أن تظهر في أماكن طيات الجلد، مثل: منطقة ثني الركبتَين، أو الكوعَين، وأحياناً تصاب المرأة الحامل بحكة شديدة في المهبل نتيجة لإصابتها بما يسمى القلاع المهبلي، ويرجع ذلك لتغير مستويات هرمون الأستروجين في الجسم، ويستمر إلى نهاية الحمل.

  • تصيب الحكة بعض السيدات الحوامل، وهي كناية عن حكة جلدية شديدة، تؤدّي إلى إصابة سطح الساقين، الذراعين والبطن، وأحياناً تزول قبل انتهاء فترة الحمل ولكن، يمكن أن تتكرر الإصابة بها في حالات الحمل المستقبلية، كما يمكن علاجها باستشارة الطبيب، وإعطاء العقاقير والمضادات الحيوية لحساسية الجلد.

1tbwn_3_363.jpg

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X