أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

الملكة إليزابيث لا تطلب سوى الوجبة الجاهزة نفسها.. وهي ليست ملكية

قلعة وقصر بالمورال ملاذ الملكة في الصيف كل سنة
السمك والبطاطا وجبة الملكة البريطانية في المناسبات الخاصة
الملكة إليزابيث تطلب وجبة السمك والبطاطا الجاهزة في بالمورال
الأمير فيليب يعشق الطعام والتحدث عنه أكثر من زوجته الملكة

يتوقع الناس أن الملوك والملكات لا يأكلون سوى أفخر وأشهى وجبات الطعام الملكية، وولائمهم اليومية تحتوي على أصناف عدة ليست في متناول الجميع، لكن ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية «93 عاماً» حريصة جداً على تناول وجباتها المفضلة دائماً حتى البسيط منها، ووجباتها المفضلة بسيطة بمكوناتها، ويأكلها أبناء شعبها الإنجليزي بانتظام.

وفي كل مرّة تزور فيها الملكة إليزابيث ملاذها الاسكتلندي حيث تقيم في قصر وقلعة بالمورال مع زوجها دوق أدنبره الأمير فيليب، تطلب الوجبة الجاهزة نفسها من مطاعم محلية، وهي عبارة عن سمك وبطاطا، وفق ما ذكرت صحيفة «ميرور» البريطانية.

تتوجّه الملكة إليزابيث إلى بالمورال كلّ صيف، ويقال إنّها تطلب دائماً الوجبة نفسها في المناسبات الخاصة.


وتختار الملكة واحداً من أكثر الأطباق المفضلة في بريطانيا بدلاً من الأطباق الشهية التي قد تتوقع أن تأكلها ملكة.

وقد أوضح دارين ماكغرادي الطاهي الشخصي السابق للملكة، أنّه «لا يمكن وصف الملكة بأنّها «عاشقة للطعام»، على عكس زوجها الأمير فيليب، الذي يحب الأكل ويتحدث عن الطعام طوال اليوم بشغف.


وكشف دارين أنّ «الملكة معجبة كثيراً بكعكة البسكويت والشوكولا، ولا تنتهي من تناولها حتى تأكلها بالكامل».

ومن المعروف أيضاً أنّ الملكة أثناء سفرها تأكل كعكة دندي ولها الماء الخاص بها للشرب ولمزجه بالشاي الإنجليزي المفضل لديها.

والملكة ليست الوحيدة التي تفضل الوجبات الجاهزة في العائلة المالكة البريطانية.


فحفيدها الأكبر الأمير ويليام محب كبير للبيتزا والطعام الصيني والناندوس، كما تحب زوجته دوقة كامبريدج كيت ميدلتون كما قالت بمقابلة لها مع هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي»: تناول «الكاري» بوجبة العشاء.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X