لايف ستايل /سياحة وسفر

رحلات استكشافية في السعودية في اليوم الوطني

رحلات استكشافية في السعودية في اليوم الوطني
أبها
الرحاله فهد الزهراني
ينبع
الدرعية
الأحساء
الرحالة بخيت المالكي
حائل
المرتفعات الجنوبيَّة
تبوك
قصر"المصمك" هو المكان الذي استعاد به الملك عبد العزيز، مؤسِّس الدولة السعوديَّة، الحكم

لمناسبة اليوم الوطني السعودي، ثمة موسم خاص يمتدّ على جغرافيا البلاد، ويضمّ فعاليَّات ومعارض مُنوَّعة، وأنشطة ترفيهيَّة وثقافيَّة، وأمسيات شعريَّة، إضافة إلى إطلاق الألعاب النارية، وتقديم التجارب السياحية الفريدة.

تهدف "مواسم السعوديَّة" إلى تحويل البلاد إلى وجهة سياحيَّة عالميَّة، وعرض ما تمتاز به من عراقة، وثقافة، وطبيعة، وطعام. علمًا بأنَّ الأسواق التجاريَّة تتزيَّن للمناسبة بالأعلام والصور الوطنيَّة، كما تتعالى الأغنيات الوطنيَّة من سيَّارات المواطنين. وثمة عروض موسيقيَّة وفلكلوريَّة مُتعلِّقة، حيث أعدَّت "هيئة الترفيه" عددًا من الحفلات الغنائيَّة، في ثمانية مواقع: الرياض، وجدة، والدمام، والأحساء، وتبوك، وحائل، والقصيم، إضافة إلى جازان التي ستحضن حفلًا مميَّزًا لـ"فنَّان العرب" محمد عبده.
فعالية "اليوم الوطني المضيء" في 23 سبتمبر (أيلول) في الرياض، عبارة عن احتفالية ضخمة ستكسر أرقامًا قياسيَّة عالميَّة جديدة، من دون الإغفال عن الفقرات الخاصَّة بالترفيه، والعروض المسرحيَّة وتلك الحيَّة.
عشَّاق الموسيقى على موعد مع "مهرجان فيولا"، الذي يمتد من 22 إلى 25 الجاري. وفي البرنامج، عروض حيَّة، وألعاب الـ"ليزر" والإضاءة، والمأكولات الشهيَّة.
الخُبَر ستستقبل بدورها، فعالية "حِنّا كذا" من 20 إلى 23 الجاري، وتعرِّف بالمناطق الإدارية بشكل ترفيهي، إضافة إلى مشاركة المحتفلين في فعالية "جدار الفنون والإنجازات".
تزامنًا مع اليوم الوطني السعودي الـتاسع والثمانين، جمع "سيدتي. نت" معالم تاريخيَّة وأثريَّة وسياحيَّة لزيارتها، احتفاءً بالمناسبة، بحسب المدينة التي تقطن فيها:


1. الرياض

متحف الملك عبد العزيز يحضن ثماني صالات عرض مبهرة

 


تبدو زيارة متحف الملك عبد العزيز مع العائلة، فكرة سديدة في المناسبة، حيث سيتعرَّف الصغار إلى تاريخ السعوديَّة، وسيشاهدون مقتنيات تخصّ الملك عبد العزيز، مثل: أزيائه وصوره ومكتبه.
يحضن المتحف الوطني ثماني صالات عرض مبهرة، بحيث يعرض كلُّ منها قصَّةً من التراث السعودي، ويضمّ مجسَّمات ونماذج لما عُثر عليه في الربع الخالي، وفي عصر ما قبل الإسلام، وأخرى توثق مهمَّة الرسول (صلى الله عليه وسلم) وسيرته والأماكن المُقدَّسة، من دون الإغفال عن آثار الممالك العربية، وقصَّة التوحيد.
أمَّا في زيارة قصر"المصمك"، المكان الذي استعاد به الملك عبد العزيز، مؤسِّس الدولة السعوديَّة، الحكم، فسيتعرَّف الأولاد إلى بعض الشواهد الحيَّة، مثل: الرمح الذي قُتِلَ به ابن عجلان. وفي الداخل، يتواجد بعض الممتلكات الخاصة بالملك عبد العزيز وصوره القديمة.
المصمك لغويًّا، مفردة تصف البناء السميك المرتفع والحصين، وكان القصر المذكور استُخدم مستودعًا للذخيرة والأسلحة بعد سقوط الرياض.


2. محافظات الرياض

 

الدرعية

في اليوم الوطني، تحلو زيارة الدرعية، عاصمة الدولة السعوديَّة الأولى، التي تطوَّرت أحياؤها ببنائها من الحجر الطبيعي، مع الحفاظ على البحيرات الصغيرة فيها، التي تجذب السائحين إلى التقاط الصور فيها. كما تضمُّ الدرعية مباني أثريَّة ومعالم تاريخيَّة من عهد الدولة السعوديَّة الأولى. وتتوسَّطها ساحة كبيرة تزدهر بالحياة، من جرَّاء وفرة الزائرين، وانتشار الأسواق التجارية والمطاعم والمقاهي فيها.

أبها

سيجد هواة الفن والأدب ضالّتهم في اليوم الوطني في "شارع الفنّ" بأبها، الشارع الذي يُعدُّ في منزلة "ملتقى الفنانين"، حيث تنتشر فيه الفنون المختلفة. وفي هذا الإطار، تتجسَّد الثقافة السعوديَّة، من خلال اللوحات والأعمال والفعاليَّات والعروض الحيَّة، مثل: الإنشاد والعزف والاستعراض، وألعاب الخفَّة والتمثيل، والألعاب الرياضيَّة الصعبة والفلكلور الشعبي. وتحلو في الشارع المذكور النوافير الراقصة، والديكورات.

جبال الباحة

 

جبال الباحة

يمكن لأهالي الباحة الاحتفاء بذكرى اليوم الوطني بزيارة المرتفعات الغربية، وهي عبارة عن جبال، ومنها جبال السروات قرب مدينة الباحة، الجبال التي تطلّ على أودية تهامة التي تقع في غربها، وأودية أخرى من جهة الشرق. بحسب الرحالة فهد عبد العزيز الزهراني المُلقَّب بـ"عابر القارات"، الذي زار الباحة وعددًا من المدن السعوديَّة، فإنّ "المنطقة تمتاز بجمال طبيعتها، ما يُغني السعوديين عن السفر إلى الخارج". يقول الزهراني: إنَّ "الباحة من وجهات السياحة الداخليَّة المفضَّلة، خصوصًا أنَّ مناخها مناسب طوال العام، ولا سيَّما في الصيف الذي يُعرف بحرِّه القائظ في السعوديَّة". أمَّا في الشتاء، فينصح الزهراني بالابتعاد 30 كيلومترًا عن مركز المدينة، للمتعة بأجواء تهامة الجميلة، لقربها من البحر بنحو 80 كيلومترًا، وتضاريسها المنوعة بين الوادي والجبل.


المرتفعات الجنوبيَّة

يُمكن لعشَّاق تسلُّق الجبال ممارسة هوايتهم المفضَّلة في اليوم الوطني السعودي، عند التوجّه إلى المرتفعات الجنوبيَّة "الخضراء"، حيث القمم تعانق الغيوم، وتحضن الشمس. النصيحة من الرحَّالة وعميد الجوَّالة السعوديين بخيت المالكي، الذي ينصح السعوديين بزيارة رجال ألمع في منطقة عسير، والسلسلة الجبليَّة شدا الأعلى، وشدا الأسفل في بلاد غامد، وجبل بثرة في بني مالك جنوب الطائف.


ينبع

هواة الأجواء البحريَّة مطرحهم الواجهة البحريَّة في ينبع، حيث الطابع العمراني والبيئي الرائعان والمناسبان للتنزّه. كما سيجد هواة الرياضة هناك، ما يرضيهم في ملاعب كرة اليد والغولف، أو نادي الفروسيَّة، إضافةً إلى بحيرات وشواطئ خلَّابة، وقرية الغوص، والمتحف المائي، ورصيف الصيد البحري الذي تحيط به مُجسَّمات جمالية ومسطحات خضر.


الأحساء

يُنصح محبُّو الطبيعة بالتوجُّه في اليوم الوطني إلى محافظة الأحساء، حيث أكبر واحات السعوديَّة والعالم، بحسب اليونسكو. هناك، يحلو مشهد الينابيع الطبيعيَّة، وأيضًا الأرض الخصبة التي زُرعت فيها أكثر من مليوني نخلة، وأربعمئة ألف شجرة فاكهة.


حائل

سكَّان حائل يعلمون جيدًا القيمة التاريخيَّة للرسوم الصخريَّة التي تضمُّها منطقتهم، ما يعني أنَّها مكان مناسب للاحتفاء مع العائلة بهذه المناسبة الغالية، فهذه الرسوم هي رابع المواقع الأثرية السعوديَّة إدراجًا ضمن لائحة التراث العالمي من قِبل اليونسكو، ومن أهمّ وأكبر المواقع الأثريَّة في البلاد، إذ يرجع تاريخها إلى أكثر من عشرة آلاف سنة قبل الميلاد، وتضمّ 5431 نقشًا عربيًا قديمًا، ترجع إلى قوم ثمود في جبل جبة. أمَّا بقيَّة الصخور فتضمّ رسوًما لمناظر حيوانيَّة وبشريَّة ونباتيَّة.

جازان هي عبارة عن 150 جزيرة، يُقدَّر طول شواطئها بنحو ثلاثمئة كيلومتر


جازان

الأفراد الذين يُفضِّلون الاستكشاف، والخوض في أسرار الطبيعة، وقضاء يوم في أداء المغامرات الشيِّقة، فننصحهم في هذا اليوم بزيارة جزر فرسان، الجزر التي يتراوح عمرها الجيولوجي بين ثلاثة ملايين وثلاثة ملايين وخمسمئة ألف سنة تقريبًا، وهي عبارة عن 150 جزيرة، يُقدَّر طول شواطئها بنحو ثلاثمئة كيلومتر. وتضمّ مناطق أثرية، ومنها: القلعة العثمانيَّة، ومباني غرين، ومسجد النجدي.


تبوك

وفي الشمال، تبرز الطبيعة الجميلة، والأودية الغنيَّة بالمياه العذبة، خصوصًا وادي الديسة، حيث الشلَّالات المتدفِّقة بين الصخور، ما يعني أنَّها المكان المناسب لقضاء يوم لا يُنسى، والاحتفاء باليوم الوطني. يُنسب وادي الديسة إلى العصر الإسلامي المبكّر، ويتكوَّن من جبال تضم عددًا من الآثار الثمودية، والخط العربي الكوفي، والحواف الصخريَّة التي تظهر عليها عوامل التعرية.

شاهدوا أيضاً:أفضل وجهات للسفر في فصل الخريف

 

تابعوا أيضًا:

أجمل المناطق السياحية في المغرب

اماكن سياحية في البوسنة والهرسك

اماكن سياحية في النرويج

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X