بلس /ثقافة وفنون

"بيت الشعر" في دبي يحتفي باليوم الوطني السعودي الـ 89

خلال الأمسية
خلال الامسية

مشاركة للمملكة العربية السعودية الشقيقة أفراحها في اليوم الوطني الـ 89، نظَّم "بيت الشعر" في دبي، التابع لمؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة، أمسية شعرية مميزة على شاطئ لا مير بمنطقة الجميرا، وحظيت هذه الأمسية التي نظمت تحت رعاية الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة، بحضور جمهور غفير من السعودية والإمارات، والمقيمين في دبي.

وشارك في الأمسية شعراء سعوديون وإماراتيون تغنوا بحب الأوطان، وأشادوا بإنجازات المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان.

وقدم الأمسية الشاعر والإعلامي أحمد الشراري، بمشاركة كل من الشعراء: سيف المنصوري، مذكر الحارثي، من الإمارات والشاعرة تهاني التميمي من السعودية. حيث أتحفوا الجمهور بأجمل القصائد التي تحيي هذه المناسبة العزيزة على قلب كل خليجي وعربي.

قصائد من الأمسية في بيت الشعر

بيت الشعر يحتفل باليوم الوطني السعودي


وبدأ الأمسية سيف المنصوري، الحائز على بيـرق شاعر المليون للموسم السادس، بقصيدة جاء فيها:
زان القصيد اللي كبارٍ تحاياه
و غدا دويّـه بالتراحيب مقرون
من تحت راياتٍ .. مع سهيل و الياه
و ريح الوفا .. تخفق بها في فضا الكون

ثم ألقى قصيدة بعنوان «عيد الله مبارك عليكم» ، قال فيها:
عيد الله مبارك عليكم.. كلّكم..
يا ذخرنا .. و احزامنا لأيامنا..
يا محتمينٍ بالظفر .. أرضٍ لكم..
و اعيالنا.. و شوفاتنا.. و أرحامنا..

واختتم المنصوري بقصيدة عاطفية جاء فيها:
ناسمٍ سراي.. من دار امحبوبي
خافقي بين المحاني مرقبلـه..
تنتفض لعروق له .. من دون ثوبي..
و الضلوع من الولـه .. يتقلّطن لّه..

أما الشاعر مذكر بن طعساس الحارثي فقد شارك بقصائد وطنية وعاطفية عدة، جاء في إحداها:
عز يآ دار الملوك اهل العوآيد
‏ الله يديمك فخر وارقي سنودي
عشتي بعز و فخر في ظل قآيد
في ذرى بشته أمن شعبه يسودي
دندني مدام سلمان السنايد
ايه اخو نوره عما عين الحسودي

وأتبع الحارثي بقصيدة جاء فيها:
برق الحكى لاح وفضح قلب مخطوف
بين الضلوع العوج نسيوا عروقه
ما به مواري مزن ورعود وقنوف
ولا تسقى جروح المولع حقوقه
مشهد مريع وشوق مخفي ومكشوف
في عين عاشق بلل الدمع موقه

وشاركت الشاعرة السعودية المقيمة في الإمارات تهاني التميمي بقصائد وطنية وغزلية عدة، قالت في إحداها:
أنا من اللي ما خدش صيتهم شي
من نجد حره وامدح احرار زايد
من ديرة ابن سعود والعز والضي
صغيرهم يوم الوغا جاك قايد
يا حي مدحي للإمارات يا حي
وقفاتهم ما هزها كل كايد

‏وشارك الشاعر والإعلامي أحمد بن عايض الشراري، بقصائد عدة، جاء في إحداها:
‫جيتك محب وتعرفون المحبين ‬‬‬‬‬‬‬‬
‫ماحْسبو جهد العنا و المسافات ‬‬‬‬‬‬‬‬
‫للدوله اللي داخل القلب والعين‬‬‬‬‬‬‬‬
‫في ظل أخو شما زعيم البطولات ‬‬‬‬‬‬‬‬

واختتم الشراري الأمسية بقصيدة صفق لها الحضور طويلاً، قال فيها:
يا خــــــادم البـيـتـيـن والمجد ما مال
تردف لــه كفوف من الله سعدها
يوم أنها شبت من الجـــــــال للجال
شف ديرتك وشلون وفت عهدهـا
قدمت من وجهك بياضه ولك نـــال
طمــوح نفسـك يوم غيرك فقدهـا

X