اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

السعودية تفوز بعضوية مجلس منظمة "إيكاو"

كان للسعودية دور فاعل في مساندة أعمال منظمة الطيران المدني الدولي "إيكاو" من خلال تقديم خبراء سعوديين، يعملون في الأمانة العامة للمنظمة
السعودية شاركت في اجتماعات الدورة الـ 40 لجمعية منظمة الطيران المدني الدولي "إيكاو" بوفد برئاسة وزير النقل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني، يرافقه رئيس الهيئة العامة للطيران المدني
3 صور

خلال اجتماع الجمعية العمومية الـ 40، فازت السعودية مجدداً في انتخابات مجلس منظمة الطيران المدني الدولي "إيكاو"، محققة نتيجةً كبيرةً في الترشيحات للعضوية الدائمة في مجلس المنظمة إلى جانب الدول الأعضاء الدائمين فيه، وعددهم 36 دولة.


وبيَّن الدكتور نبيل بن محمد العامودي، وزير النقل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني، أن فوز السعودية يجسد مدى تقدير الدول الأعضاء في المنظمة العالمية لأهمية دورها الإيجابي، وجهودها في التعامل مع معطيات صناعة النقل الجوي.


في حين، قال عبدالهادي بن أحمد المنصوري، رئيس الهيئة العامة للطيران المدني: إن السعودية حققت الفوز في الانتخابات، التي تُجرى كل ثلاث سنوات، منذ عام 1986 حتى الآن.


وأوضح أن هذا الفوز المتتالي، يعكس بكل وضوح المكانة الدولية المرموقة التي تتمتع بها السعودية في المحافل الدولية ذات العلاقة بالطيران المدني، في مقدمتها منظمة "إيكاو"، منوهاً إلى أن السعودية لم تتأخر يوماً عن المشاركة في تقديم الدعم لبرامج وخطط "إيكاو"، والمشاركة بالخبراء السعوديين في لجان وفرق العمل المتخصصة.


وتستضيف السعودية المقر الدائم لمنظمة مراقبة السلامة الإقليمية لإقليم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا MENA RSOO التابع لـ "إيكاو"، إضافة إلى استضافتها وتمويلها المقر الدائم للبرنامج التعاوني لأمن الطيران المدني في منطقة الشرق الأوسط CASP-MID التابع لـ "إيكاو" أيضاً.


ولفت إلى ما قدمته السعودية في مجال حماية بيئة الطيران المدني، حيث تعد من أوائل الدول التي أعلنت انضمامها تطوعاً إلى الخطة العالمية للتعويض عن الكربون وخفضه في الطيران الدولي CORSIA، كما عملت على مشروع طموح بالتعاون مع جميع الجهات ذات الصلة، في مقدمتها منظمة "إيكاو"، بتطوير وقود الطيران التقليدي للوصول إلى "وقود طيران منخفض الكربون".


يذكر أن السعودية شاركت في اجتماعات الدورة الـ 40 لجمعية منظمة الطيران المدني الدولي "إيكاو" بوفد برئاسة وزير النقل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني، يرافقه رئيس الهيئة العامة للطيران المدني، وعدد من المسؤولين في الهيئة، كما كان للسعودية دور فاعل في مساندة أعمال منظمة الطيران المدني الدولي "إيكاو" من خلال تقديم خبراء سعوديين، يعملون في الأمانة العامة للمنظمة، وتتحمل السعودية تكاليفهم كافة في مجال الملاحة الجوية، وأمن الطيران، والشؤون القانونية الدولية للمنظمة.