أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

مشردة مترو الأنفاق: تحقق حلم عمرها بالغناء.. والسبب مقطع فيديو حقق مليون مشاهدة

غناء إيميلي الرائع في مترو الأنفاق فتح لها أبواب الفرص
صورة لإيميلي وهي تبكي كمانها المحطم
عاشت إميلي عامين مع عربة أمتعتها هذه بدون مأوى وبيت
صور شرطي إيميلي تغني بمترو الأنفاق فحقق مليون مشاهدة
في ليلة واحدة صنع شرطي وفيديو شهرتها في العالم كله
عضو مجلس لوس أنجلوس جو بوسكاينو يعمل على إيجاد مأوى لها
إميلي تغني بأول حفل لها في سان بيدرو
إيميلي تلبي طلب الجمهور بأداء أغنيتها في مترو الأنفاق

ما معنى الحياة للإنسان من دون حلم ينشده، وطموح يرتقي فيه؟ وهل السعادة الحقيقية بالحلم أم بالمال؟ سؤال صعب، يحتار فيه الأثرياء والفقراء في اختيار الإجابة الصحيحة، لكن مشردة فقيرة لا تملك مأوى ولا سقف يأويها، صاحبة أجمل صوت وإحساس في مترو الأنفاق، أجابت عن هذا السؤال الصعب بأغنية أوبرالية وابتسامة، فهي رغم فقرها وتشردها وجرها عربة صغيرة بملابسها وأشيائها المتواضعة؛ لتنام بأي رصيف ومترو عام، لديها أمل وحلم وابتسامة جميلة، رغم حياتها غير الآمنة اقتصادياً أو معيشياً.


حققت المتشردة الروسية المهاجرة إلى الولايات المتحدة منذ ثلاثة عقود إميلي زاموركا، شهرة لم تحلم بها، وانتشاراً كاسحاً عبر أثير الإنترنت الأزرق الافتراضي، بغنائها الأوبرالي الجميل في الأنفاق صوره إياها أحد الركاب.


وعرضت فرصة العمر أو «صفقة العمر» على المتشردة، التي حققت انتشاراً واسعاً عبر الإنترنت ووسائل الإعلام المرئية العالمية والعربية، بعد تصويرها وهي تغني الأوبرا في مترو أنفاق لوس أنجلوس، وفقاً لتقارير جديدة.


وظهرت إميلي زاموركا، المتشردة التي انتقلت من روسيا إلى الولايات المتحدة منذ نحو 30 عاماً، في الفيديو الذي شهد انتشاراً واسعاً خلال الأسبوع الماضي، وهي تغني آريا «أوه يا أبي العزيز»


O mio babbino caro، من أوبرا «جياني سكيكي» التي كتبها جياكومو بوتشيني على نص جيوفاتشينو فوتزانو عام 1918.


وحقق المقطع، الذي قامت إدارة شرطة لوس أنجلوس بنشره على «تويتر»، منذ ذلك الحين أكثر من مليون مشاهدة، ما أدى إلى دعوات بأن يساعدها أي شخص كي تصبح مغنية أوبرا محترفة بحسب موقع «روسيا اليوم».


حلم العمر سيتحقق: إنتاج ألبوم كامل لها


ولفتت زاموركا البالغة من العمر 52 عاماً، انتباه المنتج الموسيقي جويل دياموند، الذي تم ترشيحه لجائزة غرامي، وتتحدث التقارير عن تقديمه عقداً لها لتسجيل سلسلة من الأغاني.


ويقول موقع TMZ الشهير برصده أخبار النجوم والمشاهير، إن العقد بينهما يشمل تسجيل أول ألبوم من إنتاج شركة «سيلفر بلو ريكوردز» فيما لم يؤكد قبول زاموركا لهذا العرض حتى الآن.


وجمعت حملة على موقع GoFundMe أكثر من 59 ألف دولار لصالح مركز Downtown Women’s Centre في لوس أنجلوس، لمساعدة زاموركا على الحصول على المأوى، شريطة أن «ترغب في مساعدتها».


واضطرت إميلي زاموركا للتشرد في الشوارع قبل عامين عندما تحطم كمانها الثمين وتبلغ قيمته «10000» آلاف دولار، والذي كانت تعزف عليه في الشوارع مقابل المال، ففقدت مورد رزقها الوحيد.


إميلي تحظى بفرصتها الأولى وتغني على مسرح


يوم أول أمس السبت، حصلت إيميلي على فرصتها الأولى، وعملها وحفلها الغنائي الأول، وحققت حلم عمرها بالغناء لأول مرة على مسرح للإعلان عن العلامة التجارية، «ليتل» إيطالي في «سان بيدرو» بحضور عدد كبير من المتعاطفين معها، والمعجبين بجمال صوتها، وكان حضورها شديد التأثير على إيميلي، التي كادت تبكي من شدة تأثرها بحب الناس وتشجيعهم الفني لها، وفقاً لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية.


عضو مجلس لوس أنجلوس سيؤمن لها مأوى عاجل


وقال عضو مجلس لوس أنجلوس جو بوسكاينو الذي استضاف حفل إعلان علامة «ليتل» إيطالي، وجعل إيميلي تغني في مسرح الحفل، أنه يعمل جاهداً لتأمين مأوى عاجل لإيميلي، يتمتع بكل مواصفات الراحة.
وأطلقت حملة جمع تبرعات لها، لتأمين مأوى وكمان جديد لها.


ويذكر بأن إيميلي زاموركا الروسية المولد، هاجرت من روسيا إلى الولايات المتحدة قبل 24 عاماً، لكن الحظ خانها، فأصيبت بوعكة صحية شديدة وخطيرة اضطرتها إلى دفع كل أموالها للمستشفى الذي تعالجت به، واضطرت للتشرد والنوم في مواقف السيارات.


لكن صدفة غنائها العفوي في مترو الأنفاق، وتصوير ضابط شرطة أعجب بصوتها ونشره عبر مواقع التواصل الاجتماعي جلب الحظ لأول مرة إلى حياتها منذ 24 عاماً.
 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X