أسرة ومجتمع /شخصية اليوم

محامية مصرية تفوز برئاسة كتلة نيابية في البرلمان الألماني

اختار نواب الحزب بـ البرلمان الألماني «بوندستاغ» المحامية أميرة محمد علي، ذات الأصول المصرية، رئيسة مشاركة للكتلة؛ خلفاً للسياسية "زارة فاغنكنشت"، ذلك بعد أن انتخب أعضاء حزب اليسار المعارض «دي لينكه» الثلاثاء «12 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019» رئيسين مشتركين لكتلتهما البرلمانية بالبرلمان الألماني «بوندستاغ».


وحلت أميرة محمد علي، محل سارة فاغنكنشت «50 عاماً» كرئيسة مشاركة للكتلة أيضاً، إذ لم تتقدم فاغنكنشت هذه المرة كمرشحة، بعدما كانت رئيسة مشاركة للكتلة لمدة أربع سنوات.
وقد اختار الأعضاء أميرة محمد علي كرئيسة من النساء على حساب زميلتها "كارن لاي"، وبلغت نسبة التأييد لأميرة 52.2 %، بينما حصلت لاي على 42 % فقط.

محامية ألمانية من أصول عربية

 أميرة محمد علي محامية ألمانية من أصول عربية تفوز  برئاسة كتلة برلمانية


يشار إلى أن أميرة محمد علي «39 عاماً» ، وُلدت في هامبورغ شمال ألمانيا عام 1980 لأب مصري من بورسعيد وأم ألمانية، وبحسب تصريحاتها: أعيش منذ أعوام طويلة في مدينة أولدنبورغ بولاية سكسونيا السفلى، وأعمل محامية ومتحدثة باسم الكتلة البرلمانية لحزب اليسار عن شؤون حماية الحيوان وحماية المستهلك، كما أنني نائبة بالبرلمان الألماني «بوندستاغ» منذ عام 2017، وأعتبر هذا الاختيار مسؤولية كبيرة تجعلني أبذل مزيداً من الجهد لإبراز دور المرأة في مجال العمل المجتمعي والسياسي في نفس الوقت.


ومن جانبها، هنأت السفيرة نبيلة مكرم عبيد، وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، المحامية أميرة محمد علي، بفوزها في الانتخابات.
وأبدت السفيرة سعادتها لما حققته المحامية الشابة، والتي تعد واحدة من أبناء المصريين المهاجرين إلى ألمانيا، ومؤكدة دعم الوزارة الكامل لها كصوت مصري داخل البرلمان الألماني، الذي يمتاز بالتعددية والتنوع الفكري.
 

أميرة محمد علي

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X