أسرة ومجتمع /أنت و العمل

كيفية التعامل مع الشخصية القيادية

كيفية التعامل مع الشخصية القيادية
كيفية التعامل مع الشخصية القيادية
كيفية التعامل مع الشخصية القيادية
كيفية التعامل مع الشخصية القيادية

الشخصية القيادية دائماً ما يعاني منها موظف المؤسسات التي يقودها، ويحتاج معرفة كيفية التعامل مع هؤلاء القادة، وبحسب خبير التنمية البشرية «عمرو علي» عندما تتأقلم للتعامل مع شخصية قيادية، من المهم تحديد أولوياتها وأهدافها. تعرف على أكثر الأهداف التي تهمه وأشعره بأنك ستساعده على تحقيقها. كن محترفاً وكفئاً ومتسماً بالطابع العملي ابدأ في العمل مباشرة. كن دقيقاً في مواعيدك (بل يفضل أن تصل مبكراً)، حضّر جدول أعمال والتزم به. وإذا رأيت أنك ستتأخر عن الاجتماع، اتصل بالشخص القيادي واشرح سبب التأخير واعتذر واترك له حرية اختيار متابعة الاجتماع، كما هو مخطط له أرسل جدولاً جديداً له، من المؤكد أن الاتصال بالشخص القيادي للاعتذار عن التأخير هو من قبل الذوق (بغض النظر عن أسلوب الاعتذار)، إلا أنه من المهم القيام بذلك مع الأشخاص الذين يمثل الوقت بالنسبة لهم قيمة كبيرة.


إذا لم توافق على رأيه، ابن اعتراضك على حقائق وليس على مشاعرك الشخصية. ركز على أفكاره وإنجازاته وليس عليه شخصياً.
قدم للشخصيات القيادية اختيارات وتحليلات لمساعدتهم على اتخاذ القرارات. كن موجزاً وكفئاً وعلى استعداد دائم. فالأشخاص القياديون يريدون معرفة ما تقدمه خدماتك ومنتجاتك والوقت اللازم لذلك والتكلفة، وهم مهتمون بتوفير الوقت ورؤية نتائج ملموسة وزيادة الأرباح وازدهار العمل.


لمحة عن سمات الأشخاص القياديين

• يحتاجون لتحمل المسؤولية ولا يحبون الكسل والتراخي
• يتصرفون بسرعة وبشكل حاسم
• يفكرون بشكل عملي وليس نظرياً أو افتراضياً
• يرغبون في الحصول على الحقائق المؤكدة
• ‏يستميتون من أجل الوصول للنتائج التي ينشدونها‏‎
• يحتاجون لحرية شخصية لإدارة أنفسهم وغيرهم
• يحبون التغيير والفرص الجديدة
• يفضلون ترك التفاصيل إلى الآخرين
• هادئون ومستقلون وميالون للمنافسة
• لديهم قدر قليل من التحمل لمشاعر وسلوكيات الآخرين أو النصائح التي يقدمونها لهم
• يعملون بسرعة وبشكل مذهل
• يحبون أن يعرف الناس من خلال إنجازاتهم
• يسهل حثهم على الاشتراك في المناقشات والنزاعات
• يهتمون بتحقيق السيطرة القيادية

مواضيع ممكن أن تعجبك

X