أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

بعد 5 أعوام من محاولات الإنجاب.. زوجان يتخلصان من طفليهما

طبيب مصري وزوجته يُحدثان ضجّةً بسبب ما فعلاه مع توأمهما!
قصة الطبيب المصري وزوجته

واقعة غريبة ضجّت بها مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، حين أقدم طبيب أسنان وزوجته على رفض استلام طفليهما، تركهما داخل حضانة بدعوى عدم قدرتهما على الإنفاق عليهما وتلبية احتياجاتهما.

وتعود تفاصيل الواقعة بتلقّي قسم شرطة أوسيم في محافظة الجيزة بلاغًا من مالكة حضانة، يُفيد بقيام سيدة مجهولة الهوية بترك طفلين توأم لم يتجاوز عمرهما السنتين داخل الحضانة، وطلبت استضافتهما حتى تعود لأخذهما مرة أخرى ولكنها لم تعد.

وبالاستماع لأقوال العاملين داخل الحضانة وتفريغ كاميرات المراقبة للوقوف على ملابسات الواقعة، تم تحديد هوية السيدة، وكشفت التحقيقات أن السيدة هي والدة الطفلين واتفقت مع زوجها ويعمل طبيب أسنان على التخلص منهما بسبب عدم قدرتهما الإنفاق عليهما.

وأفادت التحريات، أن الزوج يعمل طبيب أسنان 35 سنة تزوج من سيدة تبلغ من العمر 41 عامًا منذ 6 سنوات وقضيا حوالي 5 أعوام يحاولان الإنجاب إلى أن جمع الطبيب مبلغًا يقدر بـ 200 ألف جنيه لإجراء عملية حقن مجهري لزوجته ونجحت العملية بإنجابهما طفلين توأم.

وكانت الصدمة أنه بعد بلوغ الطفلين عامًا ونصف العام تشاجر الأب مع زوجته بدعوى عدم قدرته على الإنفاق عليهما وتحمل مصروفاتهما، ثم طالب زوجته بالتخلص منهما بأي طريقة.
بعدها ظلّت الأم تبحث عن حضانة للأطفال الرضع حتى عثرت على إحداها بمنطقة بشتيل فاصطحبت الطفلين وتوجّهت بهما لمالكة الحضانة مبديةً رغبتها في إلحاق ابنيها بها وأخبرتها أنها ستذهب لتصوير بطاقتها الشخصية وتعود مرة أخرى إلا أنها لم تعد تاركة الطفلين.

وتمكّن رجال المباحث من ضبطهما، وتحرّر محضرٌ بالواقعة وتولّت النيابة العامة التحقيق.

وتداول عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي القصة بكثافة وتباينت آراؤهم بين من أبدى استغرابه من الواقعة نظرًا لطبيعة عمل ولي أمر الطفلين، حيث إن طبيب الأسنان معروف بأجره الكبير عاقدين مقارنة بباقي الوظائف، في حين وجّه آخرون نقدهم لوالدة الطفلين معتبرين إياها بأنها بلا رحمه بعد تخلصها من أبنائها بهذه الطريقة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X