سيدتي وطفلك /مولودك

الأطعمة الصلبة للطفل الرضيع

ينبغي ألا يتناول الطفل الأقل من 4 أشهر السبانخ والشمندر والجزر والفاصولياء الخضراء
لا تُقَدِّمي الحليب البقري أو العسل قبل إتمام عام واحد
لا تُقدِّمي العصير لابنكِ الرضيع حتى يُكمِل عامه الأول
دمي أطعمة مقطعة بشكل ناعم على شكل أصابع

يعد إعطاء طفلك أول مذاق من الأطعمة الصُّلبة علامة فارقة رئيسة. فيُعد حليب الثدي أو الحليب الصناعي هو الطعام الوحيد الذي يحتاجه رضيعكِ. توصي الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال بالاقتصار على الرضاعة الطبيعية خلال الأشهر الستة الأولى بعد الولادة.
قالت الجمعية الألمانية للتغذية، إنه يمكن البدء في تقديم الأطعمة الصلبة للطفل الرضيع بين الشهرين الخامس والسابع من عمره؛ حيث يكون الطفل في هذه الفترة أكثر تنبهاً وتيقظاً.

 

تقديم الأطعمة الصلبة للرضع

  • تقول الجمعية إنه ينبغي تقديم الأطعمة الصلبة للرضيع بترتيب معين يتوافق مع التغيرات الفسيولوجية للطفل، حيث ينبغي في البداية تقديم وجبة تتألف من الخضراوات، ثم وجبة تتألف من الحبوب والحليب، وفي الفترة بين الشهرين السابع والثامن يمكن تقديم وجبة تتألف من الحبوب والفواكه.
  • وأضافت الجمعية أنه يجب تجنب السكر والملح طالما أن الطفل يتناول تغذية الرضع، وعند الضرورة ممكن استخدام الفواكه للتحلية بدلاً من السكر وفق ما نقلت وكالة الأنباء الألمانية.

  • تقول الدكتورة فداء الغرابلي أخصائية طب الأطفال بحلول سن 4 أشهر إلى 6 أشهر، يكون معظم الرضَّع جاهزين لبدء تناوُل الأطعمة الصلبة كتكملة للرضاعة الطبيعية أو الصناعية. خلال هذه الفترة يتوقف الرضَّع عادة عن استخدام ألسنتهم لدفع الطعام من أفواههم، وتبدأ مرحلة تطوير حركة التناسق لنقل المواد الغذائية الصلبة من الجزء الأمامي بالفم إلى الخلف من أجل البلع. غالباً ما يرفض الأطفال وجباتهم الأولى من الأطعمة المهروسة؛ لأن الطعم والقوام جديدان عليهم. لا تجبري رضيعك على الطعام إذا ما رفضه. حاولي مرة أخرى خلال أسبوع. إذا استمرت المشكلة، فتحدثي إلى طبيب طفلك للتأكد من أن الامتناع عن الطعام ليس علامة على وجود مشكلة.

  • استمري في تغذية رضيعك بحليب الثدي أو تركيبة الرضاعة ثم، ابدئي تدريجيّاً. قدمي الحبوب ذات المكون الواحد والتي لا تحتوي على سكر أو ملح. انتظري من ثلاثة إلى خمسة أيام بين كل طعام جديد لمعرفة ما إذا كان هناك رد فعل من طفلك على هذا الطعام، مثل الإسهال أو الطفح الجلدي أو القيء. بعد تقديم الأطعمة التي تتكون من عنصر واحد، يمكنك تقديمها ضمن مجموعة.
  • عناصر مغذية مهمة: يُعَد الحديد والزنك من العناصر المغذية المهمة في النصف الثاني من السنة الأولى لرضيعك. توجد هذه العناصر المغذية في اللحوم المهروسة وفي وجبات الرضاعة التي تتكون من نوع واحد من الحبوب الغنية بالحديد.

  • أساسيات طعام الحبوب للرضع. اخلطي ملعقة كبيرة لنوع واحد من حبوب الرضع الغنية بالحديد مع أربع ملاعق كبيرة (60 ملليلتراً) من حليب الثدي، أو الحليب الصناعي. لا تقدميها إليه من الزجاجة. بدلاً من ذلك، ساعدي طفلك على الجلوس في وضع مستقيم وأطعميه الحبوب بملعقة صغيرة مرة واحدة أو مرتين يوميّاً بعد وجبة الرضاعة الصناعية أو الطبيعية. ابدئي بتقديم ملعقة صغيرة أو ملعقتين صغيرتين. وبمجرد استمتاع الطفل بمذاق الحبوب سهلة الابتلاع، امزجيها بمقدار سائل أقل ثم زيدي الكمية المقدمة تدريجيّاً. قدمي العديد من أنواع وجبات الرضع المكونة من نوع واحد من الحبوب مثل الأرز، أو دقيق الشوفان أو الشعير. تجنبي إطعام طفلك حبوب الأرز فقط لاحتمالية التعرض للزرنيخ.

  • أضيفي الخضراوات والفاكهة. تدريجيّاً قدمي الخضراوات المهروسة المكونة من عنصر واحد والفواكه التي لا تحتوي على السكر أو الملح. انتظري من ثلاثة إلى خمسة أيام بين كل نوع جديد من الطعام.
  • قدمي أطعمة مقطعة بشكل ناعم على شكل أصابع. بإمكان معظم الأطفال من عمر 8 أشهر إلى 10 أشهر التعامل مع أجزاء صغيرة من الأطعمة المقطعة بشكل ناعم على شكل أصابع، مثل الفواكه الناعمة والخضراوات والمكرونة والجبن واللحوم المطبوخة جيداً ومقرمشات الأطفال والحبوب الجافة.

  • قد يقلل التقديم المبكر لبعض الأطعمة، مثل الفول السوداني والبيض، من خطر الحساسية تجاه هذا الطعام. مع توفير دواء مضاد للحساسية يؤخذ عن طريق الفم. إذا لم يكن هناك رد فعل، يمكن تقديم الطعام بكميات متزايدة تدريجيّاً.
  • لا تُقدِّمي العصير لابنكِ الرضيع حتى يُكمِل عامه الأول. العصائر ليست جزءاً مهمّاً في النظام الغذائي للطفل، وليست ذات قيمة غذائية مثل الفاكهة الكاملة. فقد يُساهم الكثير من العصير في حدوث مشكلات في الوزن والإسهال. وبالإضافة إلى ذلك، فإن احتساء العصائر طوال اليوم يُمكن أن يُؤدِّي إلى تسوُّس الأسنان.

  • إذا كنتِ تُقدِّمين العصير لرضيعكِ، فتأكَّدي أنه مصنوع من الفاكهة بنسبة 100 في المائة وبكمية 4 أونصات فقط في اليوم.
  • لا تُقَدِّمي الحليب البقري أو العسل قبل إتمام عام واحد. الحليب البقري لا يُلبِّي حاجات الرضيع الغذائية فهو ليس مصدراً جيداً للحديد؛ ومن ثمَّ يمكن أن يَزيد خطر الإصابة بنقص الحديد. قد يحتوي العسل على الأبواغ الذي قد يُسبب مرضاً خطيراً يُسمَّى التسمم الوشيقي في الرُّضَّع.

  • لا تُقَدِّمي الأطعمة التي قد تُؤَدِّي لاختناق طفلك. في حين يتقدَّم طفلكِ من ناحية تناوُل الأطعمة الصلبة، لا تُقدِّمي له النقانق أو أجزاء كبيرة من قطع اللحم أو الجبن أو العنب أو الخضراوات النيئة أو قطع الفاكهة ما لم تُقَطِّعِيها إلى قطع صغيرة. إضافة إلى ذلك، لا تُقَدِّمي الأطعمة القاسية مثل الحبوب والمكسرات والفشار والحلوى الصلبة التي لا يمكن تغيير حالتها لتصير خيارات آمنة.
  • ينبغي ألا يتناول الطفل الأقل من 4 أشهر السبانخ والشمندر والجزر والفاصولياء الخضراء والقرع الذي يُحضَّر في المنزل. قد تتضمن هذه الأطعمة قدراً كبيراً من النترات بحيث تسبب اضطراب الدم الذي يُسمى ميتهيموغلوبينية.

1tbwn_3_826.jpg

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X