سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

تأثير الحصبة على الحامل

في حالات خاصة يمكن علاج الجنين المصاب بالحصبة وهو في رحم أمه
لا يجب أن تحصل الحامل على مصل الحصبة
المرأة الحامل تصاب بالحصبة مرة واحدة في حياتها

كانت الحصبة وحتى وقت قريب من الأمراض المعدية الخطرة التي قد تسبب الوفاة، وكان سبيل العلاج قديماً يعتمد على لزوم الفراش وارتداء الملابس الحمراء، حتى ظهرت التطعيمات الخاصة بالمرض وانحسر في كل العالم، ولكن هذا لا يمنع ظهور بعض الإصابات، وقد تصل إلى الحامل، فما هو تأثير الحصبة على الحامل؟

معنا الدكتور محمد أبو حلبية، أخصائي الأمراض الباطنة، يشير إلى ما يلي:

 

الحصبة والحامل

  • يجب أن تحصل الحامل على تطعيم الحصبة إذا لم تكن قد أصيبت بها من قبل.
  •  من المعروف أن المرأة الحامل تصاب بالحصبة مرة واحدة في حياتها.
  • وليس في كل الأحوال قد تصل العدوى إلى الحامل.

  • ينتقل مرض الحصبة عن طريق الرذاذ من المريض إلى الشخص السليم.
  • كما قد ينتقل عن طريق الأدوات الملوثة.
  • لا يجب أن تحصل الحامل على مصل الحصبة.
  • كما أن المرأة التي تستعد للحمل يجب ألا تحصل على المصل.

 

أضرار الحصبة على الجنين

  • تأخر نمو الجنين.
  • تشوه القلب.
  • تشوه نظر الجنين.
  • التخلف العقلي.
  • الصمم.
  • ولذلك فيجب التخلص من الحمل في حال إصابة الحامل بالحصبة.

 

متى يمكن أن يكون مرض الحصبة معدياً؟

لا يمكن أن يكون المرض معدياً في كل الأوقات، ولكن غالباً يكون معدياً بعد أسبوع من ظهور الطفح الجلدي على المصاب، ثم بعد ذلك تستمر حالة العدوى لعدة أيام تصل إلى أربعة أيام ثم يكتسب المريض مناعة دائمة ولا يصبح معدياً، فيجب تجنب الاقتراب من المريض في هذه الفترة.

 

ما الفرق بين الحصبة العادية والحصبة الألمانية؟

  • الحصبة الألمانية أقل خطورة من العادية.
  • تنتقل الحصبة الألمانية عن طريق إفرازات الجهاز التنفسي للمصاب.
  • في حال إصابة الحامل في الشهور الأولى بالحصبة الألمانية، فهي تؤدي لتشوه الجنين بنسبة 20%.
  • في حالات خاصة يمكن علاج الجنين المصاب بالحصبة وهو في رحم أمه.
  • الوقاية خير من العلاج ويجب على الأم أن تحصل على المصل الخاص بالحصبة في موعده حتى قبل أن تخطط للحمل.

1tbwn_3_890.jpg

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X