اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الجريمة الثانية.. رفضت الزواج منه ففجرّ بها قنبلة يدوية وقتلها في سوريا

الشابة حنان

بعد الجريمة البشعة والغريبة للغاية، التي شهدتها محافظة السويداء جنوب العاصمة السورية دمشق، خلال الأسابيع الأخيرة من العام الفائت 2019. عادت المحافظة السورية نفسها لتشهد على جريمة مماثلة تماماً يوم الإثنين الماضي 20 يناير (كانون الثاني) 2020. راحت ضحيتها شابة عشرينية تدعى حنان عبدالله أبو فخر، بعدما قام شاب سبق وأن رفضت الزواج به سابقاً، بتفجير قنبلة يدوية بها وقتلها ليموتا معاً.

ووفقاً لما نقله سكاي نيوز، عن شبكة السويداء 24 الإخبارية، أن الضحية حنان، البالغة من العمر 22 عاماً، كانت يوم الإثنين عائدة من الجامعة في محافظة السويداء، وخلال ذلك كان حافظ نزار، الشاب البالغ من العمر 23 عاماً، ينتظر مروها بالقرب من منزله، وعندما وصلت سار إلى جانبها وفجّر بنفسه قنبلة يدوية، أدت إلى مقتلهما معاً على الفور إثر الانفجار.

وتابعت الشبكة الإخبارية السورية، أن حافظ نزار، كان قد سبق له وأن تقدم لخطبة حنان عدة مرات، إلا أن الأخيرة كانت ترفضه في كل مرة. وعندما علم بأنها على وشك الارتباط وخِطبة شاب آخر غيره، قرر أن ينفذ جريمته البشعة، وتفجير نفسه بها، حيث وقع ذلك في قرية كفر اللحف بريف السويداء الغربي.

,الجدير بالذكر أن الجريمة التي ارتكبها حافظ نزار، لم تكن الأولى من نوعها في السويداء، إذ إنه خلال شهر ديسمبر (كانون الأول) 2019. شهدت المحافظة السورية جريمة مماثلة، عندما أقدم شاب يدعى رامي خالد حذيفة، بعمر 19 عاماً، على تفجير قنبلة يدوية بنفسه وبالفتاة بيسان «17 عاماً»، داخل منزل والدها وليد صادق في بلدة الكفر. أدت إلى مقتل الشاب والفتاة، وإصابة والدة بيسان بجروح خطيرة، وذلك بعد أن تكرر رفض الفتاة وعائلتها لطلب خطبته منها.