سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

نصائح لتقوية المناعة خلال فترة الحمل

نصائح لتقوية المناعة خلال فترة الحمل
احصلي على الحديد الخاص بك
أضيفي البروبيوتيك لطعامك
احصلي على قسط كافٍ من النوم 
المصادر الغذائية لفيتامين (د)

نصائح لتقوية المناعة خلال فترة الحمل، جهازك المناعي مذهل، إنه يحمي جسمك من ملايين الميكروبات والبكتيريا والفيروسات والطفيليات وغيرها التي تريد غزوه كل يوم، الحفاظ على قوة نظام المناعة لديك أمر مهم، خاصة الآن بعد أن أصبحت حاملاً. فيما يلي أربع طرق لتقوية مناعتك والحفاظ عليها في أفضل حالاتها لحمايتك وحماية طفلك.

 

نصائح لتقوية المناعة خلال فترة الحمل

 


كشف الدكتور أحمد الجزار استشاري أمراض النساء والتوليد وعلاج العقم، عن أفضل النصائح لتقوية المناعة خلال فترة الحمل.


احصلي على الحديد الخاص بك

 


الحديد معدن أساسي يساعد في الحفاظ على قوة جهاز المناعة أثناء الحمل، يعزز الحديد مستويات طاقتك، ويزيد من مقاومتك للإجهاد والعدوى والمرض، ومع ذلك، هل تعلمين أن ما يقدر بنحو 50 ٪ من جميع النساء الحوامل يعانين من فقر الدم بسبب نقص الحديد، ولاسيما الثلث الثالث من الحمل؟

البدلات الغذائية الموصى بها (RDA) من الحديد للنساء الحوامل الذين تتراوح أعمارهن بين 14 و50 عاماً هي 27 مجم يومياً؛ بالنسبة للنساء المرضعات اللواتي تتراوح أعمارهن بين 14 و18 عاماً، فهو 9 مجم يومياً؛ ويجب على النساء المرضعات اللواتي تتراوح أعمارهن بين 19 و50 سنة استهلاك 10 ملغ من الحديد يومياً.

يمكنك الحصول على هذه الكميات من فيتامين ما، قبل الولادة عالي الجودة، المصادر الغذائية الجيدة للحديد تشمل الخضراوات الورقية الخضراء الداكنة (السبانخ واللفت)؛ كل الحبوب؛ الحبوب المحصنة والمعكرونة والخبز؛ والدواجن الخالية من الدهون واللحوم الحمراء.

 

تناولي فيتامين D الخاص بك

 


يُعرف فيتامين «د» بفيتامين أشعة الشمس؛ لأن الجسم يصنعه بشكل طبيعي عندما يتعرض الجلد لأشعة الشمس فوق البنفسجية، يدعم فيتامين «د» نظام المناعة في الجسم من خلال المساعدة في تنظيم الخلايا التي تركز على مكافحة العدوى.

تشير التقديرات إلى أن 5 - 29٪ من النساء الحوامل في الولايات المتحدة لديهن مستويات غير كافية من فيتامين «د»، خلال الثلث الثالث من الحمل، فإن متطلبات الكالسيوم المتزايدة في الجسم تجعل الحفاظ على مستويات فيتامين «د» أكثر ضرورة.

نظراً لأنه قد لا يكون من الممكن دائماً الحصول على جرعتك اليومية من فيتامين «د» من الشمس، يمكنك الحصول عليها من خلال مزيج من النظام الغذائي والمكملات الغذائية.

 

 

المصادر الغذائية لفيتامين (د)

 


الأسماك البرية (السلمون والماكريل) وصفار البيض والفطر الشيتاكي والأطعمة المدعمة (منتجات الألبان والحبوب والخبز)، فيتامين D للنساء الحوامل والمرضعات بين 14 - 50 سنة من العمر هو 600 وحدة دولية (15 ميكروغراماً)، يشير الكونغرس الأميركي لأطباء التوليد وأمراض النساء (ACOG) إلى أنه عندما يتم تحديد نقص فيتامين «د» أثناء الحمل، يتفق معظم الخبراء على أن 1000 - 2000 وحدة دولية في اليوم من فيتامين «د» آمنة، لم يتم دراسة أنظمة الجرعات العالية المستخدمة لعلاج نقص فيتامين «د» أثناء الحمل.

 

 

أضيفي البروبيوتيك (البكتيريا المفيدة) لطعامك

 


ما يقرب من 70٪ من جهاز المناعة الخاص بك في الجهاز الهضمي، يمكن لعدد من العوامل بما في ذلك سوء النظام الغذائي والأدوية والإجهاد أن تستنفد مستويات البكتيريا المفيدة في الجهاز الهضمي، مما قد يضر بوظيفة المناعة الصحية. البروبيوتيك عبارة عن بكتيريا صديقة، تساعد على خلق توازن صحي بين «البكتيريا المعوية»؛ مما يفيد صحتك العامة ومناعة الجهاز المناعي.

أضيفي البروبيوتيك إلى نظامك الغذائي من خلال المكملات الغذائية، ومن خلال مصادر الطعام الطبيعية، بما في ذلك الزبادي، الكرنب، الكابوتشي.

 

 

احصلي على قسط كافٍ من النوم 

 


يمكن أن يؤثر النوم بشكل عميق على جهاز المناعة لديك. إذا لم تحصلي على قسط كافٍ من النوم، من المرجح أن تمرضي.

 

كيف يؤثر النوم على المناعة؟


عندما تنامين، ينتج جسمك بروتينات تسمى السيتوكينات، بعض هذه السيتوكينات تساعد على حماية الجسم من الالتهابات والعدوى وآثار الإجهاد. ومع ذلك، إذا لم تحصلي على قسط كافٍ من النوم، فإن السيتوكينات والكائنات الواقية الأخرى، أي الأجسام المضادة لمحاربة العدوى، تنقص أو لم تعد تنتج؛ مما يجعلك أكثر عرضة للإصابة بالمرض.

للحفاظ على قوة نظام المناعة لديك، حاولي الحصول على ما بين 7 إلى 9 ساعات من النوم الجيد كل ليلة، لذلك عليك استشارة الطبيب المختص دائماً.

 

X