سيدتي وطفلك /مولودك

الحركات الطبيعية للطفل حديث الولادة

امنحي طفلك مساحة لتمدد وتحريك الذراعين والساقين
احرصي دائماً على البقاء مع طفلك أثناء فترة النوم على البطن.
الحركات الطبيعية للطفل حديث الولادة
دعي طفلك يقضي بعض الوقت على البطن عندما يكون مستيقظاً ويقظاً
متى يجب أن اتصل بالطبيب؟

يولد الأطفال ببعض ردود الفعل، يستجيبون بشكل طبيعي لأشياء مثل الضوء أو اللمس بطرق معينة، على سبيل المثال، إذا وضعت إصبعك في يد طفلك حديث الولادة، فمن المحتمل أن يمسكه الطفل، إذا لمست بخفة حول فم الطفل، فمن المرجح أن يقوم طفلك بحركة مص.



الحركات الطبيعية للطفل حديث الولادة

 


يوضح اختصاصي الأطفال وحديثي الولادة عمر عبد الحميد، الحركات الطبيعية للطفل حديث الولادة، وقال إنه عادة ما يظهر الأطفال ردود الفعل الجذرية، والامتصاص، والصدمة، والإمساك، وردود الفعل هي حركات لا إرادية تشكل جزءاً طبيعياً من نمو الرضع، تختفي هذه الانعكاسات المبكرة تدريجياً عندما ينضج الأطفال، وعادة عندما يبلغون من 3 إلى 6 أشهر.

تساعد ردود الفعل الجذرية والامتصاصية المولود الجديد على الحصول على الغذاء، يدفع الرضيع إلى الدوران تلقائياً في اتجاه مصدر الغذاء، سواء كان ثدياً أو زجاجة. يمكنك رؤية هذه الاستجابة إذا قمت بضرب خد طفلك برفق بالقرب من الفم بيدك، سيتحول رضيعك في هذا الاتجاه، ويفتح الفم، جاهزاً للرضاعة، عندما يوضع الثدي أو الحلمة في فم الطفل، يبدأ الطفل في الرضاعة بشكل منعكس.

يولد الطفل أيضاً باستجابة مفاجئة تسمى منعكس، قد يستجيب الرضيع المندهش (على سبيل المثال، بضوضاء عالية)، أو الذي يتحرك فجأة عن طريق إلقاء ذراعيه وساقيه، وعادة ما يظهر طفلك أيضاً منعكساً في الإمساك عن طريق الإمساك بإصبعك عند وضعه في راحة يده، إذا لمست باطن قدم طفلك حديث الولادة، فسوف تنثني وتلتف أصابع القدم.



كيف يمكنني تشجيع طفلي؟

 

 

  • مع نمو طفلك، ستصبح ردود الفعل هذه أقل وضوحاً وتطور حركات هادفة أكثر.
  • امنحي طفلك مساحة لتمدد وتحريك الذراعين والساقين.
  • دعي طفلك يقضي بعض الوقت على البطن عندما يكون مستيقظاً ويقظاً؛ للمساعدة في تقوية عضلات الظهر والرقبة.
  • احرصي دائماً على البقاء مع طفلك أثناء فترة النوم على البطن.



متى يجب أن أتصل بالطبيب؟

 


سيتحقق طبيب طفلك من هذه الانعكاسات كجزء من الفحوصات البدنية الروتينية لطفلك، والتأكد من أنها موجودة ومتشابهة على كلا الجانبين، وملاحظة متى تختفي، عليك بالتحدث مع طبيبك إذا كان لديك أي أسئلة أو مخاوف بشأن حركات الطفل.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X