بلس /أخبار

تحقيقات موسعة مع صاحبة الفيديو «افتحي الكاميرا» في مصر

صاحبة الفيديو الفاضح
صاحبة الفيديو الفاضح

فتحت النيابة العامة المصرية تحقيقات موسعة مع طالبة كلية الآثار في جامعة القاهرة حنين حسام، صاحبة فيديو «افتحي الكاميرا»، الذي أثار جدلًا على «تيك توك» و«لايكي»، لقيامها ببث فيديو للتحريض على الفسق والفجور.

قالت مصادر أمنية وقضائية إن النيابة العامة انتهت من مراجعة محضر الشرطة، قبل أن تحضر المتهمة إلى غرفة التحقيق، لبدء التحقيق معها، وواجهت النيابة المتهمة بفيديوهاتها «افتحي الكاميرا وعايزة 100 بنت والقبض هيصل 3000 دولار».

وأضافت المصادر أن النيابة وجهت عدة تهم للطالبة حنين، ومن بينها تهمة الدعوة من خلال وسائل التواصل الاجتماعي لتحريض الفتيات على الفسق والفجور، ومخالفة الآداب العامة، وذلك من خلال عدة فيديوهات نشرتها على حسابها جروب تيك توك وتطبيق لايكي.

وتابعت المصادر أن المتهمة أنكرت ما نسب إليها في تحقيقات النيابة العامة، وادعت أن حديثها لم يخرج عن إطار الأدب، وأنها طلبت من الفتيات عدم التعري بشكل صريح، وأن دعوتها كانت للتعارف في إطار الأدب والاحترام، وأنها أكدت على ذلك في أكثر من فيديو.

وأوضحت المصادر أن أجهزة الأمن ألقت القبض على المتهمة بعد أن ظهرت حنين في فيديو من منزلها، ودعت الفتيات إلى العمل من المنزل، بعائد مادي يصل إلى مئات الدولارات، قائلة، «أنا عارفة إن في ناس كتيرة قاعدة في البيت وأشغالها اتعطلت.. علشان كده أنا عملت وكالة على لايكى، الجروب هيكون بنات بس» وتطلب من متابعيها وخاصة الفيتات عمل فيديو لايف على تطبيق لايكي مقابل أموال كثيرة.

وقالت الطالبة حنين في الفيديو: «أنا عارفة إن عندكوا مشاكل مادية، أنا عملت وكالة على (لايكي) مسكت ورقها وإدارتها، أنا اللي هكون في الجروب، أنا عايزة الجروب بنات بس، مش عايزة أي ولد عشان ده أكل عيش ناس».

وفصلت مواصفات الفتيات التي ترغب فيهن ليحصلن على أموال مقابل كل «لايف»: «ميقلوش عن 18 سنة، المفروض إن حضرتك مذيعة في أبلكيشن، يكون عندك نت وإضاءة كويسة».
وأكملت: «اللايف بيكون فورمال، مينفعش تخرجي بأي لبس خارج، أنا مبحبش الحال المايل، مفيش تجاوزات، ومفيش قلة أدب».

وأكملت: «أنا مش هكون عايزة 100 بنت قالعين ملط، لا، 20 بنت من غير كده أحسن، التارجت مش كل الناس هتتساوى ببعض، كل حاجة ليها قبضها وحسب المشاهدات، من أول 36 دولار لحد 2000 و3000 دولار»

وقالت في الفيديو: «اللايف بوشكم مش بلاك سكرين، إضاءة كويس ونت كويس، وشكل لائق شوية، الداعمين هيدخلوا، هتتعرفي على الناس وتكوني صداقات بشكل محترم وجميل، وأنا بتجيلي كل حاجة، بعد إذنكم مش عايزة تجاوزات في وكالتي، أهم حاجة عندي السمعة والله».

X