رمضان /فتاوى رمضان

هل يجوز التبرع بالوجبات؟

أصدر الدكتور أحمد بن عبد العزيز الحداد، كبير مفتين مدير إدارة الإفتاء في دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، فتوى بجواز إخراج الزكاة نقداً عبر شراء وجبات طعام وتخصيصها للأفراد المحتاجين والأسر المتعففة أو عيناً من خلال التبرع بطرود غذائية.
وذلك عبر رسائل نصية تساهم بالمال لحملات توزيع المواد الغذائية، مثل "حملة 10 ملايين وجبة"، التي أطلقتها حرم الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، رئيسة مجلس أمناء بنك الإمارات للطعام مؤكداً أهمية توفير الدعم الغذائي للفقراء والمساكين والمتأثرين بتداعيات التفشي العالمي لفيروس كوفيد-19 بقوله: "هؤلاء جيراننا وإخواننا ويعيشون بيننا، فلا بد من إطعامهم، وتوفير الغذاء اللازم لهم وما يحتاجون من مستلزمات حياتهم".

ودعا فضيلته التجار والمحسنين ومن لديهم زكوات ومن لديهم صدقات وتبرعات أن يسهموا في الحملة بما يستطيعون، قائلاً: "لا يأخذ هذه الوجبة إلّا فقير محتاج، مقطوع عن كسبه، مقطوع عن عمله، وبحاجة إلى طعام وشراب وغذاء. فنحن نهيب بالمزكين والمتصدقين والمتبرعين بأن يبادروا في العون والمساهمة في هذه الحملة المباركة".
يشار إلى أن أكثر من 15 ألف متبرع سجلتهم الساعات الـ 48 الأولى من حملة "10 ملايين وجبة"، بالتزامن مع حلول شهر رمضان المبارك، بهدف توفير الدعم الغذائي للمحتاجين من الأفراد والأسر المتعففة في مختلف أنحاء الإمارات، ومواجهة التداعيات الاقتصادية والاجتماعية والإنسانية الناجمة عن تحدي وباء كوفيد-19 العالمي على الفئات الأكثر تأثراً بنتائجه.

أضف تعليقا

المزيد من فتاوى رمضان

X