سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

كيف تحدثين طفلك عن فايروس كورونا؟

 

بعض الأمهات يتحفظن عن قول أي معلومة تتعلق بفايروس كورونا لأطفالهن خشية إخافتهم، والبعض الآخر يشرحن كل شي لأطفالهن بغض النظر عن العمر وذلك سعيا للحفاظ على سلامة الطفل والتأكد من انه يعلم خطورة ما يحدث ليلتزم بالتعليمات. فكيف يا ترى تتطرقين لهذا الموضوع مع طفلك؟ وضمن حملة "مرحبا بيتي" نرشدك إلى كيفية التعامل مع طفلك، وتعليمه ما هو فايروس كورونا.

 

إذا قررت الحديث مع طفلك عن فايروس كورونا فاحرصي على الالتزام بالنصائح التالية:

 

- لتكن لديك معلومات وحقائق عند الحديث مع طفلك كي لا تقولي أمورا لست متأكدة منها.

- حددي طبيعة طفلك لتقرري كيفية التحدث معه فبعض الأطفال يقلق من المعلومات الكثيرة بينما البعض الآخر يطمأن.

- تحدثي عن الموضوع ببساطة وهدوء وبدون تهويل.

- اسألي طفلك عما يعرفه عن الفايروس، أجيبي على أسئلته وصححي له المعلومات الخاطئة إن وجدت.

- قيّمي مشاعره وطمئنيه.

- ذكّريه بما يمكنه أن يفعله، كالمحافظة على غسل يديه، تغطية فمه عن السعال أو العطس، شرب الماء، التغذية الجيدة والنوم.

- كوني مثالا للنظافة وحاولي أن تجعلي من عملية غسل اليدين حالة مرح كان تغني مع طفلك أغنيته المفضلة وأنتما تغسلان يديكما لمدة 20 ثانية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X