سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

النوم على الظهر أثناء الحمل: هل هو آمن ومتى يمكنك النوم؟

كيف تنامين بشكل مريح أثناء الحمل؟
ماذا لا ينصح بالنوم على الظهر أثناء الحمل؟
هل النوم على ظهرك آمن أثناء الحمل؟
ما هو وضع النوم الصحيح للأمهات؟
مضاعفات الحمل الأخرى

 جدول المحتوى

1.هل النوم على الظهر آمن أثناء الحمل؟

2. لماذا لا ينصح بالنوم على الظهر أثناء الحمل؟

3. هل النوم على الظهر يزيد من خطر ولادة جنين ميت؟

4. ماذا يحدث إذا استيقظت على ظهرك؟

5 .متى يمكنك النوم على ظهرك أثناء الحمل؟

6. ما هو وضع النوم الصحيح للأمهات؟

7. كيف تنامين بشكل مريح أثناء الحمل؟

 


قد لا يؤدي النوم على الظهر أثناء الحمل إلى تفاقم نتائج الحمل. ومع ذلك، إذا كنت معتادة عليه أو تفضلين النوم في هذا الوضع، والمعروف أيضاً باسم وضع الاستلقاء، فيجب عليك توخي الحذر ،التقت سيدتي نت بالدكتور هيثم أحمد استشاري النساء والتوليد، ليعرفنا على مدى أمان النوم على ظهرك أثناء الحمل ونصائح للنوم بأمان.

 

1- هل النوم على الظهر آمن أثناء الحمل؟

 

 

فى حين أن النوم على الظهر قد يكون خيار الكثيرات في أوقات من فترة الحمل، إلا أن الخبراء يحذرون من تلك الوضعية، خاصة في الثلث الأخير من الحمل؛ إذ كشفوا أنها تؤثر على نمو الجنين ووزنه عند الولادة ،ففي دراسة حديثة أُجريت في جامعة «أوكلاند» في نيوزيلندا، عن حامل في الأسبوع الـ28 على الأقل، تم سؤالهن بشأن وضعية نومهن ،وجد الباحثون أن متوسط وزن المواليد الذين كانت أمهاتهم يخترن النوم على الظهر خلال الثلث الثالث من الحمل، بلغ وزنهم 3.41 كغم، ويوضح الخبراء أن هذا الوزن يعد أقل بـ144 غراماً مقارنة بالمواليد الآخرين الذين بلغ وزنهم 3.55 كغم، واختارت والداتهم وضعية مختلفة، مثل النوم على الجانب ،ويوضّح الباحثون أن النوم على الظهر خلال الثلث الثالث من الحمل، يرتبط بانخفاض تدفق الدم إلى الرحم، مما قد يعيق نمو الجنين، ويؤثر بالتالي على وزنه عند الولادة، ويكون أكثر عرضة لولادة طفل منخفض الوزن.

2- لماذا لا ينصح بالنوم على الظهر أثناء الحمل؟

 


لا ينصح بالنوم على ظهرك، خاصة في مراحل لاحقة، أثناء الحمل للأسباب التالية: يضغط وزن الرحم والجنين المتنامي على الوريد الأجوف السفلي (الوريد الكبير الذي ينقل الدم غير المؤكسج من الجزء السفلي من الجسم إلى القلب). لذلك، قد يبطئ عودة الدم إلى القلب ويحد من تدفق الدم إلى الجنين ،الضغط الناتج عن الأوعية الدموية الرئيسية قد يسبب الدوخة والدوار وآلام الظهر ومشاكل الهضم وصعوبة التنفس والبواسير وانخفاض ضغط الدم ،وفقاً لدراسة نشرت في JAMA Network Open، يمكن أن يؤدي وضع نوم ضعيف في أواخر الحمل (الثلث الثالث) إلى انخفاض وزن المولود لدى الرضيع. في تحليل 1760 امرأة حامل، 57 امرأة نِمْنَ على ظهورهن لديهن أطفال يعانون من انخفاض وزن الولادة.

3. هل النوم على الظهر يزيد من خطر ولادة جنين ميت؟

 


وجدت العديد من الدراسات أن النوم على الظهر في الثلث الثالث من الحمل ارتبط بزيادة خطر الإملاص ،افترضت دراسة أجراها باحثون في نيوزيلندا أيضاً أن وضع النوم مستلقية ارتبط بزيادة خطر الإملاص المتأخر. ومع ذلك، لم تكن هذه الدراسات عشوائية وتضمنت عينة صغيرة من السكان. لذلك، لا يمكن أخذها كدليل مباشر. قد تكون هناك أيضاً عوامل أخرى يمكن أن تسبب خطر ولادة جنين ميت أو مضاعفات الحمل الأخرى.


4- ماذا يحدث إذا استيقظت على ظهرك؟

 


لا داعي للقلق كثيراً بشأن الاستيقاظ من الخلف لأنه قد يحدث دون علم أثناء النوم. في بعض الحالات، قد يساعدك جسدك في معرفة ذلك، حيث ستشعرين بالتنفس أو الغثيان حتى قبل أن يتأثر طفلك. من غير المحتمل أن تسببي ضرراً لطفلك.

5-  متى يمكنك النوم على ظهرك أثناء الحمل؟

 


قد تنامين على ظهرك طالما أنك تشعرين بالراحة. مع توسع الرحم، قد يصبح النوم على الظهر غير مريح، وقد تتحولين بشكل طبيعي إلى وضع نوم أكثر راحة.

6- ما هو وضع النوم الصحيح للأمهات؟

 


هل يمكنك النوم على ظهرك أثناء الحمل، يعتبر النوم على جانبك الأيسر وضعاً جيداً لأنه يعزز تدفق الدم إلى الجنين والرحم والكليتين. باستخدام الوسائد، واحدة بين ركبتيك والأخرى تحت البطن، يمكن أن تنامي بشكل مريح. يمكن أن يخلق الميل أثناء النوم على الجانب ويوفر الدعم المطلوب.


7- كيف تنامين بشكل مريح أثناء الحمل؟

 


نصائح للحصول على نوم مريح وأفضل أثناء الحمل.

  • اشربي المزيد من الماء (أو السوائل) خلال النهار، وأقل قبل وقت النوم لتجنب التبول المتكرر.
  • يمكن لتقنيات الاسترخاء مثل اليوجا وتمارين التنفس والتأمل أن تخفف من توترك وتخفف من أي اضطرابات شديدة.
  • استخدمي وسائد حمل لكامل الجسم ووسائد داعمة لمزيد من الدعم. يمكن أن تجعلك تشعرين بالراحة وتحسين النوم.
  • لا تأكلي الأطعمة الحارة أو المقلية لأنها يمكن أن تؤدي إلى حرقة الفؤاد وتعطيل نومك.
  • لمنع الغثيان، قد يكون لديك بعض الوجبات الخفيفة مثل البسكويت. قد يؤدي ذلك أيضاً إلى كبح جوعك في منتصف الليل.
  • استمعي لبعض الموسيقى الهادئة والمهدئة قبل النوم. فذلك يمكن أن يقلل من التوتر ويساعدك على النوم بشكل أفضل.
  • خذي حماماً دافئاً قبل بضع دقائق من موعد النوم. يهدئ الأعصاب المتوترة ويحسن النوم.
  • اطلبي من شريكك أن يمنحك تدليكاً.
  • تدربي على النوم على جانبك وفي النهاية، قد تجدين الراحة مع تطور الحمل. المهم هو راحتك أثناء النوم. لذلك، حاولي الانتقال إلى الجانبين بدلاً من النوم في الوضع نفسه طوال الليل

 

 

X