سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

وضعيات الحامل الصحيحة للوقوف والجلوس

وضعيات الحامل الصحيحة
قواعد لوقوف وجلوس الحامل
قلة حركة الحامل تجلب الأمراض
ضرورة المشي والرياضة والسباحة
أفضل طريقة لجلوس الحامل

 

جدول المحتوى

وضعيات جلوس خاطئة للحامل-1

 وضعية القيادة الأخطر والأسوأ للحامل -2

3- أفضل طريقة لجلوس ووقوف الحامل

 4-المشي والسباحة يحسنان وضعية الحامل

 5- ممارسة نشاط السباحة للحامل

6-كيف تؤثر قلة الحركة سلباً على صحة الحامل والجنين؟

7- متى تصبح الحركة المفرطة خطراً على الحامل؟

 ما هي مسببات خطورة الوقوف على الحامل؟ 

 ما هي تأثيرات قلة الحركة على الحمل؟-9

في بداية الحمل تبدأ المرأة في التفكير في الكثير من الأمور الضرورية لسلامة حملها، وتلتزم بقائمة طويلة من المحاذير؛ ماذا يجب أن تأكل؟ هل يمكنها ممارسة الرياضة؟ كيفية التحكم في طريقة حركتها، وضعيات الجلوس والوقوف الصحيحة، وكلها أمور تتبادر إلى ذهن كل حامل، وخصوصاً إن كان هذا الحمل الأول لها؛ حيث أظهرت الدراسات أن الحامل التي تقضي أغلبية وقتها في الوقوف فهي عرضة لإنجاب أطفال صغار الحجم، وهناك أضرار صحية للجلسة أو الوقفة الخاطئة. وكذلك الرياضة الكثيرة. الدكتور عبد الحميد ألسبيلي أستاذ أمراض النساء والتوليد يوضح لنا وضعيات الحامل الصحيحة في الجلوس والوقوف، ويشير إلى تأثير الأوضاع الخاطئة منها، إضافة إلى شرح أهمية الحركة عموماً للحامل والمشي والرياضة

 

وضعيات جلوس خاطئة للحامل-1

1-الجلوس بانحناءة في الجسم كله، هذه الوضعية خطر على فقرات الظهر في وضع الإنسان العادي، وفي حالة الحامل يتضاعف الخطر؛ لأن الوزن الزائد يزيد الحمل على الظهر مما يؤذي المرأة أكثر

2- الجلوس بشكل مستقيم مع عدم إسناد الظهر.. هذه الوضعية خطر على الحامل؛ لأنها تكون ضاغطة على نفسها كي لا تسقط، وتحمل وزن جسمها كله على المقعدة

3- الجلوس مع الانحناء للأمام. هذه الوضعية تؤذي المرأة وتضغط على الرحم، وحتى إذا لم تشعر بألم في بداية الحمل فسوف تحسها في الشهور الوسطى والأخيرة، وتتسبب هذه الوضعية في الضغط على بطن المرأة مما يؤدي لآلام حادة

4-عدم تثبيت القدمين على شيء أو أن تكون الأقدام متدلية للأسفل، وهذه الوضعية تتسبب في ورم الأقدام وانتفاخها وتدفق الدم فيها، مع مراعاة الحركة والاستدارة المفاجئة أثناء الجلوس

5- الجلوس مع ضم الساقين قرب بعضهما البعض أو مع ثني القدمين -وضع القرفصاء- وغالباً ما تؤدي هذه الوضعية إلى تقلصات، وألم شديد في البطن

2-وضعية القيادة الأسوأ والأخطر للحامل

ومن وضعيات الجلوس الخاطئة أيضاً: الجلوس مع وضع ساق على الأخرى - رغم عدم ملائمة هذه الجلسة للمرأة الحامل- هذه الوضعية تضغط على الرحم بشدة، وتؤدي إلى عرقلة الدورة الدموية ومنع وصولها للجنين، وتسبب دوالي القدمين

وضعية نصف جلسة وهي تسبب الآلام؛ لأنها تضغط بشكل كبير على العمود الفقري خاصة عند استمرارها فترة كبيرة، والبديل لهذه الوضعية هو الجلوس على مقعد سليم مع فرد الظهر، وفرد الأرجل تماماً، وعدم الضغط على البطن بأي شكل من الأشكال

وضعية القيادة من أسوأ وأخطر وضعيات الجلوس التي تسبب خطراً وضرراً للجنين؛ حيث يتم الضغط على جميع الأعضاء في جسم الحامل، يفضل تجنبها تماماً؛ لأنها تضغط على جميع أعضاء جسم الحامل وفقرات ظهرها؛ حيث إنها تسبب آلاماً في الأقدام، وفي حالة الاضطرار لها يراعى وضع مسند صغير خلف الظهر مع إبعاد مقعد القيادة قدر الإمكان عن المقود، ومحاولة أخذ فترة راحة كلما سنحت الظروف

-أفضل طريقة لجلوس ووقوف الحامل3

الحامل من أول شهر في حملها تعيش في معاناة؛ نظراً لآلام الظهر التي تواجهها خاصة مع وضعية الجلوس الخاطئة ويزيد العبء أكثر مع الحامل العاملة التي تخرج لعملها وتضطر للجلوس لفترة طويلة. من هنا كان على كل حامل التعرف على الطريقة الصحيحة للجلوس والوقوف حتى لا تتعرض لآلام العمود الفقري

أولاً: على الحامل أن تجلس بشكل مستقيم حتى لا يتعرض ظهرها إلى الانحناء؛ لأن زيادة الوزن أثناء الحمل تعرض الحامل إلى آلام في الأربطة والعضلات، ولكن الوضع بشكل مستقيم على الكرسي مع وضع الكتفين إلى الوراء يجنبها الكثير من الآلام

ثانياً: لابد من أن تحقق الحامل التوازن أثناء جلوسها، وحتى وقوفها، ويتم ذلك عن طريق تقسيم وزن الجسم بالتساوي، على أن تظل كلتا الوركين في حالة توازٍ وذلك في وضع الجلوس، أما في وضع الوقوف فيجب أن يكون وزن الجسم متوازياً مع الساقين

ثالثاً: على الحامل ألا تجلس وهي مشبوكة الأرجل أو الساقين؛ لأن ذلك يؤثر بشكل مباشر جداً على الحوض، مما يسبب آلاماً بالحوض وخاصة أسفل البطن، إنما تحتاج الحامل إلى الجلوس بوضع مستقيم مع فرد الأرجل أو الساقين حتى تشعر بالراحة

رابعاً: وقت الجلوس لا يزيد على 20 دقيقة؛ الحامل تحتاج إلى تغيير وضع جسمها بشكل مستمر؛ لأن زيادة الوزن من الممكن أن تؤدي إلى ظهور دوالي الساقين، وحتى لا يزيد حمل الجسم على ساقيها وتزيد من تدفق الدم في الساقين فيزداد الألم

المشي والسباحة يحسنان وضعية الحامل-4

ممارسة التمارين الرياضية لا تسبب ضرراً ولا خطورة على المرأة الحامل، ولكن ليست لفترات طويلة؛ لأنها تساعدك أنتِ وجنينك للحفاظ على الوزن المناسب، كما تساعدك على التقليل من الشعور بآلام التعب

وتساعدك على النوم بشكل طبيعي، وتحميكِ من الإصابة بمرض السكري بنسبة ليست قليلة، فهناك بعض الأنشطة المسموح بممارستها أثناء فترة الحمل. ولكن ليست بطريقة مفرطة، ومن هذه الأنشطة

5- ممارسة نشاط السباحة للحامل 

يعمل على تقليل تورم القدمين نتيجة لحركة عضلات الأقدام والأذرع بشكل طبيعي، كما أن المشي يحمي المرأة الحامل من زيادة الوزن ويحافظ على لياقتها

ممارسة نشاط الإطالة تحميكِ من حدوث الإصابة بتشنجات العضلات

.نشاط (الأيروبكس) يعمل على تقوية القلب والجسم بشكل سليم

6- كيف تؤثر قلة الحركة سلباً على صحة الحامل والجنين؟

 

الحامل ليست مريضة إذا كان حملها تم بصورة طبيعية، وليس لها تاريخ مرضي أو وضع خاص في الحمل يتطلب الراحة التامة والمنع من الحركة، بخلاف ذلك فإن الحركة الطبيعية المعتادة هي الأفضل للأم والجنين لتحسين الدورة الدموية للمرأة وسير الحمل بصورة طبيعية

متى تصبح الحركة المفرطة خطراً على الحامل؟-7

ذا كانت الحامل تعاني من إجهاض منذر أو مشاكل في حدوث الحمل أو حدث لها إجهاض سابق أو خضعت لعملية حقن مجهري أو تلقيح صناعي للإنجاب، أو إذا كانت تعاني من أمراض مثل السكري أو الضغط أو القلب أو مشاكل في المشيمة خلال الحمل، هنا يجب على الحامل الالتزام بالراحة وتعليمات الطبيب جيداً.

- ما هي مسببات خطورة الوقوف على الحامل؟8

- الوقوف لأكثر من 4 ساعات متصلة دون راحة، صعود ونزول السلم أكثر من 3 أو 4 مرات يوميّاً، رفع أوزان ثقيلة بشكل متكرر أكثر من 10 إلى 24 كيلو جراماً، التعرض لأماكن الأدخنة والكيماويات الضارة

- الانحناء والحركات الفجائية المتكررة أكثر من 10 مرات في الساعة، ممارسة أنشطة رياضية لم تعتد عليها من قبل مثل الجري أو الغطس أو رفع الأثقال أو الذهاب للجيم، كل ما سبق يمكن أن يؤدي للإجهاض أو ضعف الحالة الصحية العامة للأم وسلامة الجنين

 ما هي تأثيرات قلة الحركة على الحمل؟

 تسبب قرح الفراش، آلام العضلات والمفاصل، زيادة حدة أعراض الحمل المزعجة، وخاصة القيء والغثيان والصداع وتورم القدمين والأرق، زيادة احتمالية الإصابة بسكريالحمل، التأثير بالسلب على حالاتك المزاجية والنفسية، زيادة الوزن والتعرض للسمنة المفرطة خلال الحمل، التعرض بصورة أكبر لاحتمالية الولادة القيصرية

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X