اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أجهضت تحت وطأة تعذيب زوجها فطلبت الطلاق

تعبيرية
خلع
2 صور

بتصرف جنوني واصل شاب ثلاثيني تعذيب زوجته وضربها بالأيدي وطعنها بسلاح أبيض «سكين» حتى تسبب في إجهاض جنينها داخل منزل الأسرة بالجيزة، وبعدها توجهت السيدة إلى قسم الشرطة، وحررت محضراً بالواقعة، وألقي القبض على المتهم، وقررت النيابة حبسه على ذمة التحقيقات بتهمتي قتل الجنين والشروع في قتل زوجته وإصابتها عمداً في أماكن متفرقة من جسدها.


الزوجة الثلاثينية «نورا. ك» 34 سنة حسمت أمرها، وقررت أن تنهي تلك الزيجة، فأقامت دعوى قضائية أمام محكمة الأسرة طالبت فيها بطلاقها للضرر من زوجها وإلزامها بدفع كافة حقوقها المادية، وفقاً لتقارير طبية وشهادة الشهود، والتي أثبتت الإصابات بجسدها، خوفاً على حياتها من تهديداته، في محاولة للهروب من العنف، والعيش بعيداً عنه لأنه لا يؤتمن على حياتها وتخشى من إيذائها.


وأوضحت الزوجة أن زوجها أصبح يتعاطى مواد مخدرة مؤخراً، ويعاني من حالة اكتئاب، وأنها خلال الشهور الماضية، كانت تنفق عليه وأسرته، وتضطر للعمل في أكثر من وظيفة، وبالرغم من ذلك لم ترحم من العذاب، ومعاقبتها بالضرب بسبب تحريض حماتها، في آخر خلاف جمعنا قام بالتعدي عليّ بالضرب المبرح، والتسبب لي بنزيف حاد رغم حملي، في ظل رفض أهله إنقاذي من قبضته، مما تسبب بإجهاضي، وسوء حالتي الصحية، ومنذ تلك الإصابة وحالتي النفسية سيئة للغاية بسبب قسوة زوجي ومعاملته السيئة.


وتابعت الزوجة أنها طلبت من زوجها الطلاق عدة مرات وتركت منزل الزوجية، وأقامت في منزل أسرتها عدة أشهر لكن تدخل عدد من أقاربها للصلح والضغط عليها، فاضطرت للاستجابة لهم على أمل أن ينصلح حال زوجها لكن للأسف ازداد الحال من سيء إلى أسوأ.