سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

9 استراتيجيات لتعلم أطفال ذوي الاحتياجات الخاصة الرسم

أثبت العلاج بالفن نجاحه في تنمية مدارك الأطفال الذين يعانون من مشاكل سلوكية أو عاطفية أو نفسية أخرى. إذ يسمح لهم بالتعبير عن أنفسهم بطرق غير لفظية من خلال استخدام الأدوات واللوازم الفنية. ما يوفر طريقة للطفل لتوصيل الأشياء التي لا يستطيع قولها بكلمات. وبما أن أغلب الدول أقرت بعدم عودة ذوي الاحتياجات الخاصة إلى المدارس، بسبب عدم انتهاء أزمة كورونا كوفيد 19 ، ستقع مسؤولية تعليمهم على الآباء، في مادة الفن. الفنان التشكيلي السعودي جابر بن عمر الفاهمي، يحدد للآباء ما عليهم فعله.

1 - حدد مهارات الطفل

قم بتقييم المهارات الأساسية التي قد يمتلكها طفلك، فربما تم تجاهله، عندما كان يتعلم مع أطفال أصحاء في صف واحد، أو في البيت مع إخوته، ولم يعط الفرصة للمشاركة. فالكثير من الآباء لا يتقنون فن تعليم المهارات.

2 – ابدأ بالملصقات

ابدأ معه بعمل الملصقات، ورسم الجداريات وصنع الدمى وإنشاء المنحوتات مهما كان العمل عشوائياً فتقبله منه وكن صبوراً، كل هذه طرق للطفل للتعبير عن مشاعره، حيث يتعلم المهارات العملية مثل كيفية العثور على اللوازم الفنية والتخلص منها، والطرق التي يمكن من خلالها استخدام أدوات معينة، وأهمية تخزين الأدوات الخاصة به وتنظيف نفسه. وانطلاقاً من المعالجة بالفن سوف يكتسب فرصاً لتعلم المهارات الاجتماعية.

3 – علمه البدايات

اعلم أن تصميمات الخطوط البسيطة هي البداية لتعلم مهارات الرسم الأساسية. فدعه يرسم خطوطاً متعرجة أو متموجة للانتقال إلى أشياء أخرى. بمجرد أن يتمكن من رسم خط متعرج أو مموج في تصميم بسيط، يمكنك تعليمه كيفية رسم شجرة بفروع (ذات خطوط متعرجة أو مموجة). وقد يكون إقناع الأطفال الأكبر سناً بالبدء أمراً صعباً ولكن قد يتعين عليهم البدء في الخطوات الأولى لتعلم كيفية رسم الخطوط والأشكال الأساسية.

4 - دعه يعبر عن مشاعره

يمكن أن يكون الفن وسيلة رائعة يفسح المجال لهم ليعبروا عن مشاعرهم، فالفن التجريدي طريقة رائعة لاكتساب المهارات، في بعض الأحيان لا يكترث البالغون بالتصاميم المجردة، فيتردد الأطفال في تعلمها، لكن إقناعهم بمحاولة البدء في التجربة هو البداية.

5 – شاركه نجاحه

إذا كان الطفل سريع الغضب، سيجد الأمل والفرح في مجرد إكمال خط بسيط وتصميم لوني قد يبدو غير مهم بالنسبة لك، لكن مشاركته نجاحه ستجعله يرغب بتعلم المزيد من المهارات الفنية.

6 - لا تستسلم!

قد يواجه الأطفال صعوبة في التعامل مع المواد الفنية بسبب المهارات الحركية الدقيقة وما إلى ذلك. امنحهم فرصاً كافية لمواصلة تجربتها على مدى فترة زمنية طويلة. قد لا يكون أداء طفلك جيداً مع فرش الرسم ولكن قد يتعلم كيف يكون رائعاً مع الطين. المفتاح هو الاستمرار في التجربة.

7 - لا تتنبأ بأي نتيجة حتى تحاول معه

فقد يرفض استخدام فرشاة الرسم، لكنك ستتفاجأ أنه يحب استخدام قلم الرصاص؛ لذلك كن منفتحاً لتوسيع نطاق رؤيتك للفن، وقم ببحث على الإنترنت عن الفن، حيث ستجد أن للفنانين طرقاً شيقة لم تتخيلها. وستدرك أنك لست بحاجة إلى أن تكون فناناً خبيراً لتدريس الفن، لطفل ذوي الاحتياجات الخاصة.

8 – ارسم لنفسك خطة

أطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، لا يعرفون من أين سيبدأون، ساعدهم من خلال جدول فني وخطوات مكتوبة تابعها بنفسك، هذه طريقة لمنحهم الدعم الإضافي الذي يحتاجونه. قد يحتاجون فقط إلى خطوة واحدة مقسمة إلى خطوتين إلخ… وامنحهم الوقت فهم يحتاجون إلى بضع دقائق إضافية لمعالجة كل خطوة واستيعاب ما يتم عرضه عليهم. كما أنهم يحتاجون إلى وقت للتكرار والممارسة.

9 - اكسب ثقته

اعلم أن العلاج بالفن هو أداة مجربة وجديرة بالاهتمام في العمل على تحسين حياة الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة، بحيث يمكن أن يدعم حياتهم السلوكية والعاطفية. فكن حافزاً لهم للتعبير عن أنفسهم من خلال الفن. دعهم يثقون بك من خلال الفن.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X