اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

السعودية رانيا نشار تحصد جائزة المرأة العربية المتميزة لعام 2020م

وتترأس نشار مجلس عمل تمكين المرأة في الأعمال، إحدى المبادرات الرئيسة المنبثقة عن مجموعة الأعمال لقمة العشرين
ضمن قائمة أقوى 100 امرأة في العالم في الاستفتاء السنوي لمجلة "فوربس" الأمريكية.
3 صور

حققت السعودية رانيا محمود نشار جائزة المرأة العربية المتميزة في حقل الاقتصاد والمصارف لعام 2020، حيث تم اختيارها من قِبل هيئة المرأة العربية لنيل هذه لجائزة، تتويجاً لمسارها المهني الحافل بالنجاحات، وإنجازاتها المتميزة في النشاط المصرفي والاقتصادي العربي، وتقديراً لإرادتها الصلبة، وقدرتها على الإسهام في تنمية وتطوير الاقتصاد السعودي.


وبهذه المناسبة، عبَّرت رانيا نشار، الرئيس التنفيذي لمجموعة سامبا المالية، عن اعتزازها وفخرها باختيارها لنيل جائزة المرأة العربية المتميزة في حقل الاقتصاد والمصارف لعام 2020، المنبثقة عن هيئة المرأة العربية، وهي هيئة عربية غير حكومية، تُعنى بتمكين دور المرأة العربية في تنمية المجتمعات العربية وتعزيز نشاطها، مؤكدةً سعادتها بأن تكون أول سيدةٍ عربية تحصل على هذه الجائزة في هذا المجال منذ انطلاقها من رحاب جامعة الدول العربية عام 2004، كاشفةً عن أن الجائزة تضيف مسؤوليةً جديدة إلى مسؤولياتها ومهامها، وتدفعها إلى مزيدٍ من الجهد من أجل تمثيل المرأة العربية على النحو الذي يناسب إمكاناتها ويليق بمكانتها، موجهةً شكرها وتقديرها إلى لجنة تحكيم الجائزة على هذه الثقة التي تعدُّ تكريماً للمرأة العربية عموماً.



وتعدُّ جائزة المرأة العربية المتميزة من أهم الجوائز العربية التي تكرِّم النساء العربيات المتميزات في مجالات العمل والإبداع المتنوعة، وتستهدف التعريف بمنجزات المرأة العربية في حقول العمل المختلفة، وتوثيق منجزاتها العلمية والعملية بهدف إبراز إبداعاتها الفنية والثقافية والعلمية والاقتصادية، وتقديم صورة مشرقة عنها في المحافل الإقليمية والدولية عبر تقديم نماذج ريادية ومبدعة من السيدات العربيات اللاتي كان لهن بصمات راسخة في مختلف قطاعات الأعمال.


بدورها، أوضحت الدكتورة رسل النعيمي، المتحدثة الرسمية باسم هيئة المرأة العربية، أن فوز رانيا نشار بأهم جائزة عربية تُقدَّم للنساء العربيات المتميزات، وتُنظَّم بالتعاون مع جامعة الدول العربية، يسجِّل لها السبق كونها أول امرأة عربية تنال هذه الجائزة في حقل العمل الاقتصادي والمصرفي، تتويجاً لمسارٍ طويل، سلكته نشار وسط تحديات جمَّة، وتمكُّنها بمهنيتها وإرادتها وإخلاصها من تخطيها، وتسجيلها بصمة واضحة وحضوراً بارزاً في الصناعة المصرفية السعودية من خلال توليها بنجاح منقطع النظير منصب الرئيس التنفيذي لمجموعة سامبا المالية، فضلاً عن تقلدها عديداً من المواقع والمناصب المالية والمصرفية متسلحةً بالكفاءة والتأهيل العلمي والخبرات العملية والعزيمة على النجاح والتفوق في هذا الميدان بالغ الصعوبة والتعقيد المعروف بقلة عدد النساء اللاتي يتحمَّلن فيه مسؤوليات قيادية.


وأردفت النعيمي، أن اللجنة التحكيمية ومجلس الأمناء عبَّرا عن الثناء والتقدير الكبيرين على مشوار سيدة عربية عصامية، تسلَّحت بالعلم والمعرفة والتدريب لتتولى إدارة وقيادة مؤسسة مصرفية ومالية عريقة في بلدها المملكة العربية السعودية بتفوق ونزاهة تامة، ليكون تعبيراً أكيداً على تواصل نجاحات المرأة السعودية وتطور إسهاماتها في سوق العمل، والمشاركة الفاعلة في بناء الوطن، تجسيداً لمضامين "رؤية 2030" لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان التي أعطت دفعة قوية وتحفيزاً كبيراً لضرورة انخراط المرأة السعودية بفاعلية وتأثير أكبر في ميادين العمل والإنتاج المختلفة.


واختتمت المتحدثة الرسمية باسم هيئة المرأة العربية تصريحها بتوجيه التحية لرانيا نشار على ربطها بين العمل القيادي والمسؤولية الاجتماعية للهيئات والشركات في دعم مبادرات تنمية المجتمع، ومساندة فعالياتٍ من شأنها الارتقاء بصورة المرأة وتحسين ظروفها الحياتية.


ورانيا نشار أول امرأة سعودية تشغل منصب رئيس تنفيذي لبنك سعودي، حيث تتمتع بخبرة تزيد عن 22 عاماً في العمل المصرفي، كما تشغل إلى جانب موقعها رئيساً تنفيذياً لمجموعة سامبا المالية منصبَ نائب رئيس مجلس إدارة شركة سامبا كابيتال، الذراع الاستثمارية للمجموعة، فضلاً عن عضوية مجالس إدارة كلٍّ من بنك سامبا المحدود في باكستان، وشركة سامبا للأسواق العالمية المحدودة، ومعهد التمويل الدولي، إلى جانب كونها عضواً في اللجنة الاستشارية بمجلس إدارة هيئة السوق المالية، والمركز الوطني لقياس أداء الأجهزة العامة، ومجلس السوق المالية السعودية "تداول"، والهيئة السعودية للفضاء، والاتحاد السعودي للبولو.


وتترأس نشار مجلس عمل تمكين المرأة في الأعمال، إحدى المبادرات الرئيسة المنبثقة عن مجموعة الأعمال لقمة العشرين التي تترأس دورتها الحالية السعودية، في الوقت الذي تعدُّ فيه نشار من أبرز الوجوه النسائية حضوراً وتأثيراً في مجتمعات الأعمال العربية، حيث حافظت عام 2019 على موقعها للعام الثاني على التوالي ضمن قائمة أقوى 100 امرأة في العالم في الاستفتاء السنوي لمجلة "فوربس" الأمريكية.