اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الحموضة المعوية عند المراهقين

مغص الحموضة
الحموضة لدى المراهقون
أعراض الحموضة لدى المراهقين
أسباب الحموضة لدى المراهقون
5 صور

جدول المحتوى
1.علامات وأعراض الحموضة المعوية لدى المراهقين
2.أسباب الحموضة المعوية عند المراهقين
3.مخاطر ومضاعفات الحموضة المعوية لدى المراهقين
4.تشخيص الحموضة المعوية لدى المراهقين
5.علاج الحموضة المعوية لدى المراهقين
6.سبل الانتصاف للحموضة المعوية عند المراهقين
7.الأطعمة التي يجب تجنبها في حالة الحموضة المعوية

يُطلق على الشعور بالحرقان المؤلم في الصدر والحلق بسبب ارتجاع الحمض من المعدة إلى المريء حرقة الفؤاد (عسر الهضم الحمضي أو التقرح). لا تحدث الحموضة المعوية دائماً بسبب أمراض مثل مرض الجزر المعدي المريئي (GERD)، اطلبي العناية الطبية إذا كان ابنك المراهق يعاني من حرقة في كثير من الأحيان، التقت سيدتي نت بالدكتورة هناء جميل استشاري باطنة، لتعرفنا على حرقة المعدة عند المراهقين وأسبابها وأعراضها وتشخيصها وعلاجها وإجراءاتها الوقائية.

 

1.علامات وأعراض الحموضة المعوية لدى المراهقين

 حموضة الأطفال

 

تتمثل الأعراض البارزة للحموضة في الإحساس بالحرقان في الصدر أو الحلق وطعم حامض أو طعام في الفم.

غالباً ما ترتبط الأعراض التالية بالحموضة المعوية: 

مذاق مر.
غثيان.
التقيؤ.
رائحة الفم الكريهة (رائحة الفم الكريهة).
أضرار الأسنان.
سعال.
مشكلة في البلع.
التهاب الحلق.
قد يعاني ابنك المراهق من حرقة في المعدة أثناء الاستلقاء أو الانحناء بعد تناول الطعام. رغم أن حرقة المعدة يمكن أن ترتبط بنوبة قلبية لدى البالغين، إلا أنها قد لا تنطبق على المراهقين. يمكن تخفيف هذا الشعور بعدم الراحة في الصدر بسبب ارتجاع الحمض باستخدام بعض مضادات الحموضة التي لا تستلزم وصفة طبية. ومع ذلك، إذا استمرت المشكلة، يمكنك استشارة الطبيب لتحديد السبب الدقيق وعلاجه.

 

2.أسباب الحموضة المعوية عند المراهقين

 أعراض الحموضة 


يمكن أن تحدث الحموضة المعوية بسبب ارتجاع المريء، وهي حالة يتدفق فيها الحمض من المعدة إلى المريء بسبب ضعف أو مشاكل أخرى في العضلة العاصرة للمريء. قد تحدث الحموضة المعوية أيضاً في كثير من الأحيان بسبب العوامل التالية: 

بدانة.
أدوية الربو والألم والحساسية (مضادات الهيستامين).
تدخين السجائر.
استهلاك الكحول.
أي أمراض عصبية في سن مبكر.
الجراحة السابقة للمريء.
عدوى بكتيرية مع هيليكوباكتر بيلوري.
يمكن أيضاً أن تتسبب بعض الأطعمة في حدوث الحموضة المعوية أو تفاقمها مثل: 

طعام حار.
الأطعمة المقلية أو الزيتية.
الحمضيات.
خل.
صلصة طماطم.
الشوكولاته.
قهوة أو شاي.
نعناع.
المشروبات الغازية.
بصل.
إذا كان ابنك المراهق يعاني من حرقة في المعدة غير مرتبطة بعوامل غذائية، فاطلبي نصيحة الطبيب.

 

3.مخاطر ومضاعفات الحموضة المعوية لدى المراهقين

 حموضة المراهقات

رغم أن حرقة المعدة العرضية يمكن أن تكون طبيعية ويمكن التحكم فيها، إلا أن الحموضة المتكررة قد تؤثر على صحة المراهق. إذا تركت دون علاج، يمكن أن تؤدي حرقة المعدة المستمرة إلى المضاعفات التالية: 

التهاب المريء.
تقرحات في المريء.
ضيق المريء متبوعاً بضرر. 
السعال الجاف ومضاعفات الجهاز التنفسي الأخرى.
تغيير في الصوت.
قد تؤدي الحموضة المعوية إلى انقطاع النوم وغالباً ما تؤدي إلى تفاقم مشاكل الربو مع التهاب الحنجرة. قد يتسبب الارتجاع الحمضي طويل الأمد في حدوث تغييرات في المريء، تُعرف باسم مريء باريت. إنه تغيير سرطاني ويتطلب رعاية طبية.

 

4.تشخيص الحموضة المعوية لدى المراهقين

 استشارة الطبيب

يمكن تشخيص الحموضة المعوية بناءً على الأعراض والتاريخ الطبي للمراهق. إذا لم تحسن التغييرات في النظام الغذائي والأدوية، فقد يطلب طبيبك إجراء اختبارات للتأكد من سبب الحموضة. يمكن أن يكون: 

التصوير الشعاعي (الأشعة السينية): هذا تصوير للمريء تحت الأشعة السينية بمساعدة سائل التباين. يجب أن يبتلع ابنك المراهق سائل التباين، مثل الباريوم، أثناء هذا الإجراء. تساعد هذه الطريقة في تحديد العيوب الهيكلية في المريء. قد يتسبب التباين في الغثيان والبراز ذي اللون الفاتح، لكن لا داعي للقلق.
مقاومة المريء ومراقبة الأس الهيدروجيني: يساعد هذا الاختبار على تحديد ارتداد الحمض باستخدام أنابيب محددة.
التنظير والخزعة من الجهاز الهضمي العلوي: يمكن أن يعطي هذا الاختبار معلومات واضحة حول تلف أنسجة المريء من وظيفة الحمض والعضلة العاصرة. قد يجمع طبيبك أيضاً عينات لأخذ خزعة أثناء التنظير الداخلي. عادة، يتم إجراء التنظير الداخلي في حالات الحرقة الشديدة والمتوسطة.
قد يطلب الأطباء إجراء اختبارات الدم، واختبارات التنفس، واختبارات البراز لاستبعاد عدوى هيليكوباكتر بيلوري التي قد تسبب حرقة المعدة. غالباً ما تحدث العدوى بسبب استهلاك طعام أو ماء ملوث.

 

5.علاج الحموضة المعوية لدى المراهقين

 علاج الحموضة

قد يقترح طبيبك تعديلات غذائية وتغييرات في نمط الحياة لتقليل ارتداد الحمض. قد يكون مضغ العلكة الخالية من السكر بعد الأكل والنوم على الجانب أو مع وضع الرأس مرتفعاً مفيداً في بعض المراهقين. إذا فشلت الإدارة المحافظة في حل الحموضة المعوية، فسيتعين على ابنك المراهق الخضوع للعلاجات الدوائية.

يمكن علاج الحموضة المعوية بالأدوية حسب الأسباب. يتم استخدام الأدوية التالية: 

مضادات الحموضة: هذا الدواء يحيد حامض المعدة، وكان متوفراً كما مالوكس، ألكا سيلتزر، Riopan، ميلانتا، وما إلى ذلك ورغم أنها لا تتوفر، يرجى استشارة الطبيب لجرعات لأنها قد تتسبب في آثار جانبية مثل الإمساك والإسهال.
حاصرات H2: تقلل هذه الأدوية من إنتاج حمض المعدة. السيميتيدين (تاجميت AB)، رانيتيدين (زانتاك 75)، أو فاموتيدين (بيبسيد) هي حاصرات H2.
مثبطات مضخة البروتون (PPIs): تقلل هذه الأدوية أيضاً من إنتاج حمض المعدة. أوميبرازول (زيجريد) وإيزوميبرازول (نيكسيوم) وبانتوبرازول (بروتونيكس) هي أمثلة قليلة على مثبطات مضخة البروتون.
العوامل المسببة للحركة: تحفز هذه الأدوية إفراغ محتويات المعدة بشكل أسرع. Bethanechol (Urecholine) وmetoclopramide (Reglan) هي مواد مسببة للحركة متاحة بوصفة طبية. قد تسبب هذه الأدوية الغثيان والإسهال والتعب. لا ينبغي أن تؤخذ Prokinetics مع الأدوية الأخرى المضادة للارتجاع.

ملحوظة: استشر طبيب المراهق لمعرفة الجرعات المناسبة. الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية ليست حلاً ناجحاً لحرقة المعدة المستمرة.

غالباً ما يتم إعطاء العلاجات التالية لحل الحالات الأساسية التي تسبب حرقة المعدة:

العلاج الثلاثي: إذا كان ابنك المراهق يعاني من حرقة المعدة بسبب التهاب المعدة الناجم عن عدوى الملوية البوابية، فسوف يوصي طبيبك بالعلاج بالمضادات الحيوية. يشمل نظام العلاج هذا أموكسيسيلين، كلاريثروميسين، ومثبطات مضخة البروتون في الجرعات الموصى بها.
الجراحة: تثنية قاع نيسن تحت المنظار هو إجراء جراحي لتصحيح ضعف العضلة العاصرة. تثنية القاع فعالة في السيطرة على ارتداد الحمض على المدى الطويل. يتم لف الجزء العلوي من المعدة حول الجزء السفلي من المريء أثناء هذه الجراحة. يمكن إجراء الخياطة بالمنظار في بعض الحالات.

 

6.سبل الانتصاف للحموضة المعوية عند المراهقين

 مغص المراهقات

يقترح الأطباء العلاجات التالية لتقليل أو منع ارتداد الحمض من المعدة. قد يحتاج ابنك المراهق إلى علاجات طبية إذا لم تحلها التعديلات في النظام الغذائي ونمط الحياة. تشمل العلاجات لمنع الحموضة المعوية: 

التقليل من فقدان الوزن إذا كان ابنك المراهق يعاني من زيادة الوزن أو السمنة.
تناول كميات صغيرة من الطعام وعدم الإفراط في الأكل.
تناول الطعام قبل النوم بساعتين إلى ثلاث ساعات.
الإقلاع عن التدخين.
تجنب الأطعمة التي تسبب ارتجاع المريء.
يمكنك تشجيع ابنك المراهق على تناول طعام صحي وممارسة بعض التمارين لتجنب زيادة الوزن وتحسين الصحة العامة. ومع ذلك، لا يوجد نظام غذائي معتمد للوقاية من حرقة المعدة، وقد تختلف الأطعمة المحفزة بين الأفراد.

 

7.الأطعمة التي يجب تجنبها في حالة الحموضة المعوية

 

يمكن أن يكون للتغييرات الغذائية تأثير كبير على مشاكل الحرقة لدى المراهق. يجب ألا يستهلكوا الأطعمة والمشروبات التي غالباً ما تؤدي إلى تفاقم ارتداد الحمض. يمكنك أن تطلب منهم تجنب: 

الأطعمة المقلية والدسمة.
قهوة.
طعام حار.
الحمضيات.
صلصة طماطم.
المشروبات الكربونية.
هذه هي الأطعمة التي عادة ما تؤدي إلى زيادة حرقة المعدة. إذا كان ابنك المراهق يعاني من حرقة في المعدة بعد تناول أطعمة معينة، فيجب تجنبها.

 

متى نرى الطبيب؟

 

يمكن طلب رعاية طبية إذا لم تحل الحموضة التي يعاني منها ابنك المراهق بالتغييرات الغذائية. قد تتطلب الأمور التالية اهتماماً فورياً عند المراهقين المصابين بحرقة المعدة:

قيء شديد.
القيء الدموي (قيء الدم)؛ غالباً ما يشبه البن المطحون.
صعوبة في التنفس.
ألم الحلق أثناء البلع.
قلة تناول الطعام.
فقدان الوزن.
تجفيف.
براز تاري.
آلام شديدة في البطن.
رغم أن التغييرات في النظام الغذائي يمكن أن تحسن من حرقة المعدة، إلا أنها قد تستمر إذا كانت ناجمة عن عيوب وظيفية أو هيكلية في العضلة العاصرة للمريء. نطلب الرعاية الطبية إذا استمرت الحموضة حتى بعد تغيير النظام الغذائي. يمكن أن يساعد التشخيص والعلاج المبكران في منع حدوث مضاعفات.

الحفاظ على نظافة اليدين وتنظيف وطهي الطعام بشكل صحيح يمكن أن يمنع عدوى الملوية البوابية. يمكن أيضاً تجنب تناول الطعام من المطاعم غير الصحية وغير المنظمة.