أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

رئيس بيت الشعر يصاب بفيروس كورونا وتعاطف واسع معه من الإعلاميين والمثقفين

الشاعر مراد القادري
مراد القادري

أصيب الشاعر مراد القادري، رئيس بيت الشعر في المغرب، بفيروس كورونا، إثر مشاركته في برنامج ثقافي تلفزيوني على القناة الأولى المغربية.

خبر إصابة الشاعر مراد القادري حظي بتعاطف واسع من المثقفين والشعراء والإعلاميين على مختلف مواقع التواصل الاجتماعي متمنين له الشفاء العاجل.

ولم يدم الأمر طويلا حتى زف أحد أصدقاء الشاعر خبر تعافيه عبر تدوينة جاء فيها:" بعدما كنت محاصرا بقلق رهيب جراء الأزمة الصحية التي يعيشها الأخ والصديق العزيز والرجل الطيب النبيل مراد القادري رئيس ببت الشعر، ها أنا أعيش فرحا طفوليا نادرا و أنا  أتبادل معه رسائل على الخاص في تطبيق فايسبوك..حمدا لله حمدا لله حمدا لله على سلامتك، وتحسن وضعك الصحي أيها الغالي..".

الشاعرة وداد بنموسى كتبت خبر شفاءه في تدوينة جاء فيها:" الشاعر مراد القادري  يعود إلينا في " طرامواي" الصباح.. قبل قليل أخبرتني زوجته عائشة أنه خرج من العناية المركزة.. أي خبر أجمل؟؟ ".

الصحفي والكاتب والمؤلف المغربي ياسين عدنان كتب تدوينة مطولة حول إصابة الشاعر القادري عبر صفحته الخاصة على الفايسبوك، اخترنا منها هذه الفقرة التي تحكي عن خروجه من قسم الإنعاش واستقرار وضعه الصحي جاء فيها:" مراد الآن في محنة صحية بسبب الوباء. تواصلتُ معه قبل يومين وكان في العناية المركّزة. كان صوته واهنًا، ويتنفّس بصعوبة. قال لي لن أستطيع أن أكلمك لأكثر من دقيقتين، فاكتفيتُ بدقيقة لكي لا أثقل عليه. كنت أحبُّ فقط أن أسمع صوته وأطمئنّ عليه مباشرة. وكذلك كان. اليوم يمكننا أن نطمئن جميعًا على مراد، بعدما غادر صاحب "حروف الكفّ" الإنعاش.

وأضاف عدنان:" ما زال تحت المراقبة الطبية، وما زال في حاجة إلى أوكسجين، لكن وضعه صار أكثر استقرارًا. في انتظار أن يغادر مستشفى مولاي عبد الله بسلا ويعود إلى حضن أسرته وإلى حضن قصيدته، بل إلى بيتيه: بيته في سلا وبيت الشعر الذي مذ ترأسه مراد صار أكثر انفتاحا على الشعراء المغاربة من مختلف الأجيال والحساسيات ولغات الكتابة".

الصحفية والكاتبة ريم نجمي عبرت عن متمنياتها له بالشفاء حيث كتبت:" قلوبنا معك أيها العزيز ، الله معك، ومعك محبتنا ودعواتنا وقوتك التي عهدناها".

 

بيت الشعر أصدر بيانًا

 

بيت الشعر بالمغرب، أصدر بالمناسبة بيانا بخصوص إصابة الشاعر مراد القادري، جاء فيه:" لبّى الشاعر القادري دعوة المشاركة في البرنامج باستوديوهات عين الشّق بمدينة الدار البيضاء، وعلى إثر ذلك تدهورت حالته بعد إصابته بالفيروس.

و أوضح المصدر نفسه أن استوديوهات عين الشق، التي صُوّر فيها البرنامج التلفزيوني بمشاركة رئيس بيت الشعر في المغرب، "يبدو أنّها لم تكن مُعقمة ولا متوفرة على الشروط الاحترازية الضرورية".

في البيان ذاته جاء أن منشطة البرنامج وعددا من أفراد طاقمه أصيبوا كذلك، ثم تدهورت الحالة الصحية للشاعر مراد القادري، قبل أن يُنقل إلى مستشفى مولاي عبد الله بمدينة سلا، حيث لا تزال حالته حرجة.

واعتبر بيت الشعر في المغرب أن استجابة رئيسه لدعوة القناة الأولى للمشاركة في البرنامج التلفزيوني التي سببت في إصابته بفيروس كورونا، على الرغم من استمرار انتشار الجائحة، "لم تكن سوى تغليب لحسّه العالي بالمسؤولية الثقافيّة التي مارسها دوما بحكمة وتبصر، وبنبل إنساني رفيع"، لافتا إلى أنه كان بإمكان الشاعر مراد القادري أن يعتذر عن المشاركة.

 

مراد القادري في سطور

 

يزاوج الشاعر مراد القادري بين الكتابة الشعرية بالعامية والبحث في متونها ومنجزها النصي، وحاصل على شهادة الدكتوراه في الأدب المغربي الحديث سنة 2012، ودبلوم الإدارة الثقافية سنة 2013، صدرت له في الشعر أربع مجاميع شعرية، وهي "حروف الكف"، (1995)، و"غزيل البنات"، (2005)، و"طير الله"، (2007)، و"طرامواي"، (2015)، كما صدر له في النّقد كتابُ "جمالية الكتابة في القصيدة الزجلية المغربية الحديثة التي أغنى بها الخزانة المغربية ، والممارسة النّصيّة عند الشّاعر أحمد لمسيح” (2012).

أما على المستوى المهني، فقد سبق للشاعر مراد القادري أنْ عمل مكلفا بالدراسات بوزارة التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر، ومستشارا بوزارة الثقافة.

يُذكر أن الشاعر مراد القادري هو خامس رئيسٍ لبيت الشعر في المغرب، بعد كل من محمد بنيس، عبد الرحمان طنكول، حسن نجمي ونجيب خداري.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X