سيدتي وطفلك /مولودك

أسباب خبز الرأس عند الرضيع..وطرق لعلاجه

 

كثيرًا ما يتعرض الطفل الوليد إلى زيادة تقشر فروة الرأس، أو ما يسمى بـ «خبز الرأس» أو «قلنسوة المهد»، مما يُلجئ بعض الأمهات لإزالته بطرق عديدة، منها ما هو خاطئ وينتج مضاعفات صحية خطيرة، لذلك استشرنا طبيب الأمراض الجلدية الدكتور محمود عبد الحفيظ للسؤال عن قشرة رأس الرضيع التي يولد بها، وقدر خطورتها، ومتى تزول وطرق علاجها.

معلومات طبية عن خبز الرأس عند الرضيع

قشور بيضاء أو صفراء ملتصقة بفروة الرأس

طبقة دهنية من الجلد الأصفر المتقشر تظهر على فروة رأس المولود الجديد، ويمكن أن تزداد سماكة لتصبح رقائق من القشرة بحيث تنكشط بسهولة نازعة معها بعضًا من أشعار الطفل الملتصقة بها

وقد تغطي هذه الطبقة رأس الطفل بكامله كالقبعة (القلنسوة)، لكنها قد تظهر أيضًا على الوجه والجبين وحول الأنف، وكذلك في منطقة الإبطين

وفي منطقة الحفاض، وتسمى حينها الأكزيما الدهنية (التهاب الجلد). وهذه القشور لا تسبب أي حكة أو انزعاج للطفل

تشاهدها الأم بعد وقت قصير من الولادة، هذه القشور بيضاء أو صفراء تكون ملتصقة بفروة رأس الطفل، ولكنها غير مصحوبة بحكة أو ألم

تتركز هذه القشرة (خبز الرأس، قلنسوة المهد)، عادة في قمة الرأس، وقد تمتد لتشمل كل الرأس، خلف الأذنين، منطقة الحاجبين، منطقة الحفاض، وعند حدوث ذلك، تسمى أكز يما.

 تظهر هذه عادة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من عمر الطفل، وتختفي عند ستة أو ثمانية أشهر، وقد تستمر حتى بعد تجاوز الطفل عامه الأول

ومع أن قلنسوة المهد غير معدية وليست ناتجة عن قلة العناية بنظافة الطفل، ولكن قلة العناية تؤدي إلى تفاقم الحالة

أسباب ظهور قشرة الرأس على الرضيع

اقشرة الرأس بسبب نوع من الفطريات

لا يوجد سبب معروف وأكيد لظهور قشرة الرأس، ولكن يعتقد أنها نتيجة الهرمونات التي تنتقل من الأم إلى طفلها، والتي تحفز الغدد الدهنية الموجودة عند الطفل، وخاصة الموجودة في فروة الرأس.

 وتكون في بعض الحالات بسبب نوع من الفطريات أو لوجود تاريخ عائلي بالأكزيما

وتأتي أو تتكون بسبب التصاق الخلايا وتأخر سقوطها فتصبح سرعة نمو خلايا جلد فروة الرأس أكبر من سرعة سقوطها مما يترك طبقة من الجلد

تظهر الحالة قبل عمر ثلاثة أشهر، وتعتبر شائعة عند الأطفال حتى عمر ثمانية أشهر، لكنها نادرًا ما تشاهد بعد عمر السنة، وتبقى لأسابيع أو لأشهر، ثم تزول تلقائيًا

كيف تعالج ظاهرة خبز الرأس عند الرضيع؟

تستجيب بعض الحالات لغسيل شعر الطفل بشامبو للأطفال بانتظام يوميًا

في حال عدم التحسن يمكن وضع زيت لطيف للأطفال أو زيت الزيتون على فروة رأس الطفل وتركه لمدة 15-20 دقيقة؛ حتى يصبح الجلد طريًا

ثم يتم تخفيف التصاق القشور عبر فركها بفرشاة شعر ناعمة، وبعدها يتم غسل شعر الطفل بشامبو الأطفال

فرك الفروة بقليل من الزيت ثم تغطية الرأس بمنشفة دافئة رطبة لمدة ساعة كاملة، وهذا يشجع القشور على التراجع في وقت قصير

إذا لم تتحسن الحالة مع الوقت يجب مراجعة الطبيب، كذلك إذا أصبحت طبقة القشور منتفخة أو محمرة

قد يصف الطبيب نوعًا معينًا من الشامبو أو كريمًا مضادًا للفطور، وقد يصف مضادًا حيويًا إذا كانت ملتهبة

التأكيد على الأم بعدم محاولة نزع القشور بأظافرها؛ حيث يؤدي ذلك إلى زيادة تكون القشور، كما أن نزعها قد يترك بقعاً مؤلمة

من المفيد أن تستخدم الأم أصابعها بفرك فروة رأس الطفل بلطف كل يوم، مما قد ينشط الدورة الدموية ويساعد على التخلص السريع من قشرة الرأس

ينصح بغسل رأس الطفل مرة يوميًا في فصل الصيف، ومرتين أسبوعيًا في فصل الشتاء، باستخدام شامبو للأطفال

متى تتوجب زيارة الطبيب؟

مراجعة الطبيب إذا حدث احمرار وإنتانات في فروة الرأس

لا تحتاج قلنسوة المهد إلى مراجعة الطبيب، حيث إنها تستجيب للعناية المنزلية بصورة جيدة، ولكن في بعض الحالات قد تنتشر لتشمل أجزاء أخرى من الجسم

وقد يتطور الأمر لحدوث احمرار وإنتانات، وفي هذه الحالة يتوجب زيارة الطبيب المختص


 كيف تتعامل الأم مع قشرة الرأس؟

غسل شعر الرضيع كل يوم صيفا

تستجيب قلنسوة المهد في أغلب الحالات للعلاج المنزلي دون الحاجة لزيارة الطبيب، عن طريق إتباع النصائح التالية:

 غسل شعر الطفل كل يوم صيفاً، وعلى الأقل مرة أو مرتين أسبوعياً في الشتاء. تجنب نزع القشور بأظافر اليد، مما قد يؤدي إلىحدوث احمرار والتهابات ويتحول إلى مرض يوجب زيارة الطبيب.

 تعريض الطفل لأشعة الشمس، مع تمشيط شعر الرأس بفرشاة خاصة بالأطفال ومتوفرة بكثرة في الأسواق؛ على أن تكون أسنان الفرشاة ناعمة جداً

تجنب استخدام الأدوية عن طريق تجارب الآخرين؛ إذ تحتوي بعض الأدوية على مواد خطرة قد يمتصها جلد الطفل

العلاج بالزيوت

العلاج بزيت الزيتون

ترطيب فروة الرأس: فالتّرطيب يساعد على تخفيف القشرة وتغذية فروة الرّأس، ويمكن استعمال زيت جوز الهند والجوجوبا وزيت اللوز

وضع طبقة رقيقة من الزّيت على فروة الرّأس، تدليك الزيت برفق لمدّة دقيقة تقريبًا، ترك الزّيت على فروة الرأس لمدّة 15 دقيقةً تقريبًا

غسل الزّيت بشامبو لطيف للأطفال: مما يؤدي إلى تنظيفها من الزيوت الإضافية التي تتراكم عليها، وتساهم في ظهور القشرة

يجب استخدام شامبو الأطفال الخاص، وفركه بلطف شديد على فروة رأس الطفل، واعتمادًا على حالة الطفل، يحدد الطبيب عدد مرات الغسل في الأسبوع

استعمال الزّيوت عالية التركيز، وتعد من العلاجات العشبيّة التي قد تساعد على مكافحة قشرة الرأس الناجمة عن الخميرة

خلط قطرتين من الزّيت العطري في ملعقتين كبيرتين من زيت آخر ناقل لتخفيف قوة الزيت

والآن عزيزتي الأم ..هل لديك استفسارات جديدة عن أسباب ظهور قشرة الرأس عند الرضيع؟ اكتبيها في المربع أدناه وسوف يجيب عنها خبراء سيدتي

 

X