سيدتي وطفلك /مولودك

ماذا يحدث للمولود فور نزوله..ومتى يثبت لون بشرته؟

 

عفواً سيدتي الأم..الأطفال لا يولدون ببشرة وردية جميلة وابتسامة مضيئة كما كنت تتوقعين! ما يحدث غير؛ إذ يخرج الطفل إلى الحياة للمرة الأولى صارخًا بالبكاء، وعلى بشرته آثار حياته السابقة التي عاشها في الرحم، وعندما تشاهدينه لأول وهلة يصبح لديك شيء من الذهول، فالمعالم الشكلية مختلفة عنك وعن أبيه ولون بشرته أيضاً تصطبغ بلون غريب تبعاً لحالته. معنا الدكتور إبراهيم شكري ليضع تحليلاً لاختلاف لون بشرة الرضيع. ومتى يثبت لونه؟ والأسباب وراء كل هذا

لون البشرة تبعاً لوقت نزول الطفل

وقت النزول يحدد لون بشرة الطفل

بداية يلعب الوقت دوراً أساسياً في تحديد لون بشرة الطفل الجديد؛ فعندما يولد الطفل قبل أوانه أو قبل إتمامه تسعة أشهر يكون من الأطفال الخدج، الذين يكون لون جلدهم أحمر والشرايين والأوردة قريبة جداً من الجلد لديهم

المادة الحافظة للجلد أثناء تواجدهم في الرحم تكون أكثر تركيزاً عند الأطفال الخدج من الأطفال الذين أتموا تسعة أشهر، إضافة للكثير من الشعر الصغير الذي يغطي الجلد ويحميه ويتساقط هذا الشهر في الأسابيع الأولى

أما بالنسبة للجسم وحجمه فأول أيام من ولادة الطفل يكون جسمه منتفخاً بسبب احتباس السوائل، تكون أطرافه غير متلائمة مع البيئة الجديدة التي انتقل إليها بعد أسبوع من الولادة تبدأ الأطراف في التمدد وأخذ الشكل الطبيعي لها ويبدأ الجسم بالعودة إلى وضعه بعد أن يخسر كل السوائل الموجودة فيه

شعر الطفل

شعر المولود يتغير من سنة لأخرى

 قد يقتصر شعر الأطفال حديثي الولادة على الزغب، أو يمكن أن يكون ممتلئًا جدًا، ويبدو أنه قد حان الوقت بالفعل لعملية تشذيب

لا يمكن أن يحدد إذا كان شعر الطفل المولود حديثاً ناعماً وكثيفاً أو خشناً وخفيفاً إلّا بعد مرور على الأقل سبعة أعوام عن ولادته؛ لأنه يتغير من سنة لأخرى ويبدأ بالاستقرار بعد سن السابعة

علامات تظهر على حديث الولادة.. لا تخافي منها

معظم الأطفال المولودين يتغير لون جلدهم

معظم الأطفال المولودين يتغير لون جلدهم إلى اللون الأصفر في الأسبوع الأول من الولادة بسبب خلل في وظائف الكريات الدم الحمراء في جسم المولود ، ممّا يضطر الأم إلى تعريضه لأشعة الشمس أو أي ضوء مصطنع ساطع ليستعيد لونه من جديد وإزالة اللون الأصفر عن جلده

اللون الأحمر

البشرة تتأثربالبيئة التي يعيش فيها المولود

عادة ما يغلب هذا اللون الداكن على بشرة الطفل عند ولادته، ويختفي بعد نحو 24 ساعة من الولادة، وعلى مدى الأيام والشهور التالية تجدين أن لون بشرته غالبًا ما يتأثر بالبيئة التي يعيش فيها

هناك كثير من الفرضيات لاحمرار جسم الطفل ومن أهمها زيادة نسبة الهيموجلوبين في الدم بشدة"، وفي هذه الحالة لا بد من عرضه على الطبيب لإجراء تحاليل دم لمعرفة نسبة الهيموجلوبين الموجودة في جسمه

لون بشرة باهت ومبقع

تظهر بعض البقع الزرقاء في أنحاء الجسم وعادة قد يرجع ذلك إلى وجود مشكلة في قلب الرضيع مما يستدعي تدخل الطيب

اللون الأصفر

جلد غالية المواليد يميل إلى اللون الأصفر

يتغير لون جلد غالبية المواليد في الأسبوع الأول من الولادة إلى اللون الأصفر، نتيجة خلل في وظائف كريات الدم الحمراء مما يتسبب بإصابة الطفل بالصفراء التي غالبًا ما تظهر في اليوم الثاني بعد الولادة ولكنها قد تظهر عند بعض الأطفال بعد مرور أسبوع أو أكثر

اللون الأسمر

تحول لون بشرة الطفل للون الأسمر بشكل مفاجئ يدل على وجود مشكلة في الكبد أو عدم اكتمال نمو جهازه الهضمي

اللون الأزرق

بسبب نقص الأكسجين في جسم الطفل لذلك يجب أن تستشيري الطبيب لمعرفة سبب نقص الأكسجين ويكون هذا في حالة تأخر الولادة مع اكتمال نمو الطفل

الجلد المنقط (بالأحمر أو الأزرق).. تغير لون بشرة الطفل وظهور بقع صغيرة على شكل دبوس ذات لون أزرق أو أحمر أو بني قد  يكون دليلًا على إصابته بالتهاب السحاياتغير ملامح الرضي


تغبر الملامح على مدار الأيام والأشهر 

مظهر مولودك يتغير على مدار الأيام والشهور

قد تندهشين من السرعة التي يتغير بها مظهر مولودك بعامة على مدار الأيام والأسابيع والأشهر القليلة الأولى من حياته

التورم حول عيني طفلك يرجع جزئيًا على الأقل، إلى عملية الولادة، وقد يكون العامل الآخر هو المرهم المضاد الحيوي الذي يوضع في عينيه عند الولادة

ويعتقد بعض الخبراء أن هذا التورم والاحمرار.. حماية طبيعية لحديثي الولادة الذين تتعرض عيونهم للضوء لأول مرة

يبدأ معظم الأطفال الامتلاء عند بلوغهم ثلاثة أسابيع، وفي معظم الحالات يمكنك توقع أن يستعيد الطفل الذي يرضع من الثدي وزنه عند الولادة

بينما يكتسب الأطفال الذين يرضعون حليبًا اصطناعيًا الوزن بشكل أسرع في البداية

يولد معظم الأطفال بعيون زرقاء داكنة أو بلون رمادي ولكن يتغير لونهم قليلًا بمرور الوقت

متى يثبت لون بشرة الطفل الرضيع؟

معرفة لون بشرة المولود بعد سنة

لا يمكن معرفة ما هو لون المولود إلّا بعد مرور سنة على ولادته وتشكله ونموه بشكل سليم وصحيح، فبعد ثلاثمائة وخمسة وستين يوماً يمكن معرفة ما هو اللون الأساسي للطفل.

إن شكل مولودك جميل بلا شك، ولكنه غريب أيضًا، فإذا ولد قبل الأوان، ستجدين أن بشرة طفلك أرجوانية ضاربة إلى الحمرة في الأيام القليلة الأولى

وذلك بفضل نظام الدورة الدموية الذي بدأ للتو، يستغرق بعض الأطفال ما يصل إلى ستة أشهر لتطوير لون بشرتهم الدائم

 كل هذه الأشياء طبيعية تمامًا، لكن احترسي من وجود طبقة صفراء على الجلد، والتي يمكن أن تكون علامة على مرض اليرقان عند الرضع

والآن عزيزتي الأم، هل لديك استفسارات بشأن وقت ثبات لون بشرة الرضيع؟ اكتبيها في المربع أدناه وسوف يجيب خبراء سيدتي

 

 

 

X