مشاهير /مشاهير العالم

إتهام صهر ميغان ماركل بالإعتداء على شقيقتها الكبرى سمانثا

مازالت عائلة دوقة ساسكس ميغان ماركل "39 عاماً" تحرجها بسلوكياتها ومشاكلها التي يتم تداولها كل يوم في وسائل الإعلام،لكن هذه المرة لم يكن الأمر بإرادة أختها الكبرى غير الشقيقة سمانثا ماركل التي تعرضت للعنف المنزل من قبل زوجها .


سمانثا ضحية إعتداء زوجها


بحسب وسائل إعلام مختلفة،ألقت الشرطة الأمريكية القبض على مارك فيليبس،البالغ من العمر"62 عاماً" زوج سمانتا ماركل،الأخت الكبرى غير الشقيقة لدوقة ساسكس ميغان ماركل "39 عاماً"،زوجة الأمير هاري "36 عاماً" ، يوم 14 ديسمبر- كانون الأول الجاري بتهمة العنف المنزلي والإعتداء الجسدي على سمانثا ماركل .

تابعي المزيد:ميغان ماركل تكشف سر إجهاضها طفلها الثاني

ميغان


سيخضع للمحاكمة


وذكرت الصحف أن زوج سامنتا الذي يعيش معها منذ عام 2016 غادر المكان بعد تعديه بالضرب عليها، ولكن سرعان ما ألقت الشرطة القبض عليه وتم إطلاق سراحه في نفس اليوم، ولكنه سيخضع للمحاكمة مع حلول عام 2021 .


تفاصيل الشجار الذي انتهى بالعنف


حسب التقارير الصحفية وما ذكرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية،فإنه في الساعة الواحدة صباحا في ذلك اليوم،احتاجت سمانثا ماركل "من ذوي الإحتياجات الخاصة" التي تستخدم كرسياً متحركاً في تنقلها بداخل منزلها وخارجه إلى المساعدة للخروج من الحمام،فطلبت المساعدة من زوجها الذي غضب من طلبها الملح في المساعدة،فضربها على جانب وجهها الأيمن،وأذنها أيضاً في منزلهما بولاية فلوريدا الأمريكية.


عداء طويل بين ميغان وسمانثا


يشار إلى أن سامنتا عرفت بعدائها لأختها ميغان ماركل، الذي بدأ في عام 2008 ،ولم تلتقيا منذ ذلك الوقت،وبلغ خلافهما ذروته في عام 2017، بعد خطوبة ميغان من الأمير هاري وانضمامها للقصر الملكي البريطاني رسمياً بزواجها من الأمير هاري في عام 2018 ،وانتقدت سمانثا شقيقتها الصغرى ميغان بقسوة علناً بعد اختلافها مع والدها توماس ماركل "76 عاماً"،وطلبها منه عدم إجراء مقابلات صحفية حولها ،واتهم البعض سمانثا بمحاولتها إستغلال شهرتها بإطلاق كتاب عنها وبإجراء مقابلات صحفية مقابل المال على غرار والدها توماس ماركل.

X