فن ومشاهير /مشاهير العالم

ميغان ماركل تكشف سر إجهاضها طفلها الثاني

 دوقة ساسكس ميغان ماركل،زوجة الأمير هاري،البالغة من العمر "39 عاماً" لا يتوقع منها شيء محدد،فهي قادرة كل يوم على مفاجأة المحيطين بها بقراراتها،وأيضاً بصراحتها،وهذا ما توقعه بعض الخبراء الملكيين،بأنها بعد الأميرة الراحلة ديانا،ثاني إمرأة تخترق البروتوكولات الملكية ولا تخضع لها.

وفي الوقت الذي مازالت قضايا ميغان ماركل والأمير هاري مرفوعة ضد ثلاث صحف بريطانية لاختراقها خصوصيتها،ونشرها مقتطفات من رسالة شخصية بخط يدها كتبتها لوالدها توماس ماركل ،فلقد قامت ميغان ماركل عبر مقال خاص كتبته لصحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية بكشف تعرضها لإجهاض طفلها الثاني قبل أربعة أشهر،وتحديداً في شهر يوليو 2020 الماضي ،وذلك عقب انتقالها للعيش داخل الولايات المتحدة ،وحدث ذلك حين شعرت بتشنج حاد أثناء رعايتها طفلها آرتشي،فسقطت على الأرض معه.


أجهضت طفلها الثاني هذا العام 


فاجأت دوقة ساسكس ميغان ماركل "39 عاماً"  الجميع بكشفها أنها تعرضت للإجهاض في يوليو من هذا العام.
في مقال حديث لصحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية  ،بعنوان: "The Losses We Share" ، كتبت ميغان ماركل: "كنت أعرف وأنا أمسك بطفلي البكر أنني أفقد طفلي الثاني".
ووصفت ما حدث،وكيف أنها شعرت بتشنج وألم حاد بعد تغيير  حفاض طفلها البكر الأول آرتشي "18 شهراً".
وقالت العائلة إنها ذهبت إلى المستشفى مع الأمير هاري حيث شاهدت "قلب زوجها ينكسر" وهي تمسك بيده.
كتبت ميغان: "كان صباح شهر يوليو الذي بدأ بشكل عادي مثل أي يوم آخر. أعد الإفطار وأطعم الكلاب وآخذ الفيتامينات. أعثر على الجورب المفقود. ألتقط قلم التلوين الذي تدحرج تحت الطاولة. أصفف شعري في شكل ذيل حصان قبل أن آخذ ابني من سريره.
بعد تغيير حفاضه ، شعرت بتشنج حاد. سقطت على الأرض معه بين ذراعي وأطلقت تهويدة أغنية أطفال لإبقائنا هادئين، واللحن المبهج يتناقض بشكل صارخ مع إحساسي بأن شيئًا ما لم يكن صحيحًا".
وتابعت ميغان: " بعد ساعات، استلقيت في سرير المستشفى ممسكًة بيد زوجي. شعرت بعرق كف يده وقبلت مفاصل أصابعه ، مبللة من دموعنا. أحدق في الجدران البيضاء الباردة ، عيناي مليئتان بالدموع. حاولت أن أتخيل كيف نداوي آلامنا".
وأضافت ماركل: " جلست في سرير المستشفى أشاهد قلب زوجي ينفطر وهو ممسك بقطعة مني ومنه ،ويودعها للأبد".
وأبدت تفهمها لمشاعر الناس حول العالم ممن فقدو أحباءهم فجأة فقالت: " في هذا العام ،عانى الكثيرون من الخسارة والألم وفقدان الأحباء،بالإضافة لكل هذا،يبدو أننا لم نعد نتفق على ماهو حقيقي ،نحن لا نتشاجر فقط على آرائنا حول الحقائق ،نحن مستقطبون حول ما إذا كانت الحقيقة حقيقة ،وهذا الاستقطاب ،إلى جانب العزلة الإجتماعية المطلوبة لمحاربة جائحة فيروس كورونا ،جعلنا نشعر بالوحدة أكثر من أي وقت مضى".

تابعي المزيد:الأمير هاري لم يحس بوطأة العنصرية إلا عندما وضع نفسه مكان زوجته ميغان ماركل

 


إجهاض النساء: حزن لا يطاق
وحول معاناة النساء من الإجهاض التي شعرت هي بنفسها به قالت ماركل:
"فقدان طفل يعني تحمل حزن لا يطاق،يعاني منه الكثيرون،ولكن يتحدث عنه القليلون ،وفي ظل خسارتنا ،اكتشفت أنا وزوجي أنه في غرفة بها 100 إمرأة،ستعاني 10 إلى 20 منهن من الإجهاض ،ومع ذلك ، على الرغم من القواسم المشتركة المذهلة لهذا الألم ،لا يتحدث أحد".


أهمية التشارك مع الآخرين
وقالت دوقة ساكس ماركل " غالباً ما يصبح عبء الحزن أخف عندما نتشارك ألمنا ،وبذلك نتخذ معاً الخطوات الأولى نحو الشفاء،وهو ما أدعو إليه هنا،كثير منا انفصل عن أحبائه،ويعيش بمفرده،قد تكون مريضاً  وخائفاً  أو تكافح للعثور على شيء،لكن في خضم كل ذلك دعونا نلتزم بسؤال الآخرين: هل أنت بخير؟ ،دعونا نتشارك آلامنا لنخفف من حدة الحزن".
سننظر إلى بعضنا البعض كبشر،ونسأل : هل نحن بخير؟ سنكون".
يشار إلى أن كشف ميغان ماركل سر حملها وإجهاضها طفلها الثاني،أثبت صحة الشائعات التي تسربت قبل شهر يوليو،وأكدت أن كل الإشارات تدل على أن ميغان ماركل حامل أو قد تحمل في عام 2020.


الأمير هاري وميغان يتطلعان لتكوين أسرة كبيرة
وكانت الكاتبة المتخصصة بالكتابة عن العائلة المالكة البريطانية كايتي نيكول قد أكدت تطلع الأمير هاري "36 عاماً" وميغان ماركل "39 عاماً" إلى تكوين أسرة كبيرة على غرار شقيقه الأكبر الأمير ويليام "38 عاماً"  الذي أصبح أباً لثلاثة أطفال: جورج وتشارلوت ولويس من زوجته دوقة كامبريديج كيت ميدلتون "38 عاماً،التي تلاحقها شائعة نيتها بإنجاب طفلاً رابعاً.
وكشف ميغان ماركل سر إجهاضها طفلها الثاني،كشف حبها للأطفال،ومشاركتها زوجها رغبة إنجاب المزيد منهم مستقبلاً.

شاهدي أيضاً:

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X