صحة ورشاقة /الطب البديل

علاج الإمساك بالابتعاد عن 8 أطعمة تتسبب به

الإمساك واحد من المشاكل الصحية الشائعة، والنساء أكثر عرضة للإصابة بنوبات الإمساك بالضعفين مقارنة بالرجال. ويعرف الإمساك بأنه التأخر أو إيجاد صعوبة في التخلص من البراز بشكل أقل تكراراً وأقل كمية وأكثر صلابة من المعتاد، أقل من ثلاث مرات في الأسبوع. وقد يعود سبب مشكلة العبور المعوي هذا إلى عدة عوامل: الجنس أو السن أو النظام الغذائي قليل الألياف أو قلة النشاط البدني، أو البقاء في وضع الجلوس إلى فترة طويلة، أو التوتر والإجهاد، أو تغيير في إيقاع الحياة؛ مثل السفر، أو حالات فيسولوجية معينة؛ مثل الحمل على سبيل المثال.

تعرّفي في الآتي على علاج الإمساك عن طريق الطعام، بحسب "توب سانتيه":

 

علاج الإمساك بتناول المزيد من الألياف

 

تناولي الألياف من الطعام المحمّل به
تناولي الألياف من الطعام المحمّل به


لعلاج الإمساك، ينصح بزيادة استهلاك الفاكهة والخضراوات، وخصوصاً الخضراء منها، واستهلاك الحبوب الكاملة، والسبب أنها من الأطعمة الغنية بالألياف، وخصوصاً الألياف القابلة للذوبان، فهذه الألياف القابلة للذوبان تحتفظ بالماء، الأمر الذي من شأنه أن يزيد حجم البراز، كما أنها قليلة التخمر عند مستوى المغص، وتساهم في تسريع عملية العبور المعوي، كما يُنصح بشرب الكثير من الماء وممارسة النشاط البدني.

 

تابعي المزيد: فوائد الكركديه الساخن رائعة للقلب



علاج الإمساك بالابتعاد عن 8 أطعمة

ابتعدي عن الشوكولاتة التي يدخل الحليب في مكوناتها
ابتعدي عن الشوكولاتة التي يدخل الحليب في مكوناتها


إذا كنتِ عرضة إلى الإصابة بالإمساك، فمن الأفضل الحدّ من تناول الأطعمة التي تُبطئ العبور المعوي. وينطبق ذلك تحديداً على الأرز والموز الأخضر والسفرجل، والأطعمة الدهنية مثل الأطعمة المقلية أو الصلصات الدهنية، والمعجنات المصنوعة بدهون سيئة، والأرز الأبيض، وكذلك الشاي والشوكولاتة.


1- الشوكولاتة
من شأن الإفراط في تناول الشوكولاتة، وخصوصاً التي تحتوي على الحليب، أن يعزز الإصابة بالإمساك. ومن الأفضل استهلاك الشوكولاتة السوداء الغنية بالكاكاو. وكلما كانت الشوكولاتة غنية أكثر بالكاكاو، احتوت على كمية ألياف أكثر، الأمر الذي يعزز العبور المعوي.


2- السفرجل
السفرجل غني بالألياف، وكذلك بالفركتوز، الأمر الذي يجب أن يعزز العبور المعوي، ولكنه في المقابل يحتوي كذلك على كمية كبيرة من التانين (الذي يعطيه مذاقه اللاذع). ومركبات التانين تُبطئ العبور المعوي. ولهذا السبب فإنَّ السفرجل من الفاكهة التي تسبب الإمساك، وفي المقابل ينصح بتناوله في حالات الإصابة بالإسهال.


3- الدهون المطبوخة (الصلصات والأطعمة المقلية)
الدهون المطبوخة (مثل الصلصات والأطعمة المقلية) يمكن أن تعزز الإصابة بالإمساك. وفي حالة الإصابة بالإمساك من الأفضل الابتعاد عن الدهون المطبوخة، وطهي الأطعمة ببديل مناسب (بواسطة البخار أو الماء)، ثم إضافة زيت بعد الطهي من نوعية جيدة، مثل زيت الزيتون دون طهيه.

4- الأرز الأبيض
الأرز الأبيض من الأطعمة التي تساهم في إبطاء العبور المعوي. وبناء عليه من الأفضل استهلاك الحبوب الكاملة الغنية بالألياف التي تعزز التنظيم الجيد للأمعاء: الأرز الكامل أو أرز بسمتي أو الكينوا أو الحنطة السوداء أو الدخن أو القمح الكامل.

5- المعجنات والبسكويت
يمكن أن تساهم المعجنات والبسكويت في الإصابة بالإمساك؛ بسبب محتواها العالي من الدهون من النوعية السيئة. وهذه هي الحال تحديداً في المعجنات الصناعية (تلك التي لا يتم صنعها منزلياً)، لذلك يفضل استهلاك المعجنات المصنوعة في البيت باستخدام الحبوب الكاملة والفاكهة؛ للاستمتاع بمذاقها الحلو الغني بالألياف.

6- الشاي
الشاي يسبب الإمساك، وخصوصاً الشاي الأسود؛ لأنَّ محتواه من التانين يبطئ عملية العبور المعوي. ولذلك إذا كنت عرضة للإصابة بالإمساك؛ فمن الأفضل أن تستبدلي الشاي الأسود بأنواع شاي الأعشاب الأخرى (مثل لويزة – تسمى أيضاً رجل الحمامة، زهرة الليمون أو الزعتر).


7- الموز
من المعروف أن الموز من الفاكهة التي تسبب الإمساك، وعلى وجه الخصوص الموز الأخضر؛ الذي يسبب إبطاء العبور المعوي. وبناء عليه يفضل استهلاك الموز الناضج تماماً. ومثل السفرجل الذي يسبب الإمساك، ينصح بتناول الموز في حالات الإصابة بالإسهال.

8- الجزر المطبوخ
الجزر المطبوخ يسبب الإمساك؛ لأنه يعمل على إبطاء العبور المعوي، وبناء عليه ينصح بتناول الجزر المطبوخ في حالات الإصابة بالإسهال. ننصحك بتناول الجزر النيئ الغني بالألياف (كل 100 غرام من الجزر تحتوي على 2.70 غرام من الألياف، وهذا أعلى من متوسط الكمية الموجودة في الخضراوات النيئة الأخرى) إذا كنت عرضة إلى الإصابة بالإمساك.

 

تابعي المزيد: أعراض لدغة العقرب تتطلب التدخل الطبي

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X