اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

تطعيمات الأطفال الرضع..وفوائدها

 

يتم تطعيم الطفل باللقاحات والأمصال المختلفة كي يكتسب مناعة ضد الأمراض المعدية، والمناعة هي قدرة الجسم على مقاومة الأمراض المعدية، وهناك مناعة طبيعية يكتسبها الطفل من أمه أثناء نموه داخل الرحم عن طريق المشيمة والحبل السري فيولد بها ، ومناعة صناعية..باستعمال اللقاحات أو استعمال الأمصال و الجلوبيلين..للتعرف على مواعيد تطعيمات الأطفال الرضع والاحتياطات التي يجب على الأم اتخاذها قبل التطعيم أو بعده يحدثنا الدكتور إبراهيم شكري استشاري طب الأطفال

مناعة الرضيع الطبيعية والصناعية

تطعيمات الأطفال الرضع

والتي يولد بها فتقيه من بعض الأمراض مثل: الحصبة وشلل الأطفال والغدة النكفية..وتستمر معهم خلال الشهور الأولى..ولا تصيبهم العدوى رغم مخالطتهم الأطفال المصابين بهذه الأمراض، وتبدأ هذه المناعة في الزوال بعد الأشهر الستة الأولى.

المناعة الصناعية للرضيع..النوع الأول منها باستعمال اللقاحات التي تحث الجسم على تكوين الأجسام المضادة ضد الأمراض، والنوع الثاني..استعمال الأمصال ؛ وهي عبارة عن مستحضرات من أجسام مضادة ضد مرض معين أو عدة أمراض تُحقن في الجسم وتحميه ضد هذه الأمراض لفترة وجيزة ..لا تتعدى شهرين أو ثلاثة، ولا يشارك الجسم في تكوينها

جدول التطعيمات في العام الأول

جدول للتطعيمات

الشهر الأول: الدرن، الكبدي ب1

الشهر الثاني: الثلاثي والشلل والكبدي ب2

الشهر الثالث: هيموفيلاس1

الشهر الرابع: الثلاثي والشلل

الشهر الخامس: هيمو فيلاس 3

الشهر السادس: الثلاثي والشلل والكبدي ب3

الشهر السابع: هيموفيلاس 3

الشهر التاسع: الحصبة

معلومات عن هذه الأمراض

يبدأ التطعيم في الشهر الأول

الدرن..

يجب التطعيم به عند نهاية الشهر الأول؛ لان الطفل يولد بدون مناعة ضد هذا المرض، والتطعيم المبكر لا تصاحبه مضاعفات موضعية في مكان الحقن، والدرن أو السل من الأمراض الخطيرة التي تصيب الغدد الليمفاوية والرئتين والشعب والأمعاء والجهاز العصبي

شلل الأطفال..

وينتج هذا المرض من الإصابة من احد فيروسات تعرف بالفيروسات الثلاثة لشلل الأطفال، ينتج عنها شلل الأطراف وعضلات التنفس وعضلات الحلق والحنجرة

اللقاح الثلاثي.

.ويشمل الدفتريا والسعال الديكي والتيتانوس، وإعطاء اللقاحات الثلاثة معا يرفع درجة المناعة أعلى بكثير من المناعة التي تنتج في حالة إعطاء كل لقاح على حده

الهيموفيلس.."ب"

هي إحدى الميكروبات التي تسبب أعراضا لها مضاعفات خطيرة في الأطفال منها: الحمى الشوكية أو الالتهاب السحائي والتهاب الحلق ولسان المزمار..الذي قد يؤدي إلى الاختناق والالتهاب الرئوي الحاد

تطعيم الحصبة في الشهر التاسع

الحصبة.

.وينتج عن فيروس يعرف بفيروس الحصبة ، ويتم التطعيم به في نهاية السنة الأولى..بعد الشهر التاسع- ليس قبل ذلك-  ولا تستمر في الجسم أكثر من ثلاث أو أربع سنوات، ويحتاج الأمر إلى إعادة التلقيح عند العام الرابع من العمر

الجديري.

.من الأمراض الفيروسية المعدية السريعة الانتشار ، وتظهر في صورة بثور أو طفح جلدي يستمر من أسبوع إلى أسبوعين، ومن الممكن ان يؤدي إلى بعض المضاعفات إلا أنها نادرة الحدوث مثل الالتهاب الرئوي والتهاب المخيخ..ويتم التلقيح من هذا المرض بجرعة واحدة بعد العام الأول وخلال العام الثاني من العمر

الالتهاب الكبدي..

يحدث نتيجة إصابة الكبد بأحد ثلاث فيروسات تعرف بفيروسات الالتهاب الكبدي-أ ب ج- ويحدث اثر تناول أغذية ومشروبات ملوثة بالفيروس ، أو عن طريق نقل الدم أو مشتقات دم الإنسان الحاملة لهذا الميكروب ، كما ينتقل أيضا عن طريق الحقن الملوثة بالفيروس

الحمى الشوكية.

.يعطى لقاح هذا لمرض على 3 جرعات مع اللقاح الثلاثي والشلل في العام الأول، بالإضافة إلى جرعة منشطة عند سنة ونصف من العمر، وهذا اللقاح يحمي الطفل من التهابات الحنجرة الحادة والنزلات الشعبية

التيفود.

.مناعة هذا التطعيم تستمر ثلاث سنوات وهو خال من المضاعفات ويحقن مرة واحدة، تكرر إذا لزم الأمر بعد ثلاث سنوات

احتياطات التطعيم

لايتم إرضاعه إلا بعد مرور ساعة من إعطاء التطعيم

حفظ اللقاح في الثلاجة في درجة حرارة 4 مئوية..وعدم تركه خارجها إلا حسب المدة الممكنة المبينة بالنشرة

لا يتم التطعيم إذا كان الطفل مصابا ببرد شديد أو نزلة شعبية، أو أي مرض حاد مثل: الجديري أو الغدة النكفية، حتى لا يفقد التطعيم فاعليته

لايتم التطعيم إذا كان الطفل مصابا بإسهال ،لان الأمعاء لا تمتص اللقاح أثناء الإسهال وسيخرج مع البراز

من الأفضل ألا يتم التطعيم إلا بعد مرور ساعة من رضعة الثدي ،ولا يتم إرضاعه إلا بعد مرور ساعة من إعطاء التطعيم

تحذير..لبن الأم يبطل فاعلية التطعيم

عدم إعطاء الرضيع رضاعة طبيعية قبل ساعة من التطعيم

لبن الأم يحتوي على أجسام مضادة لفيروس شلل الأطفال، قادرة على أن تبطل فاعلية التطعيم؛لذلك يعطى اللقاح عند التأكد من خلو معدة الطفل وأمعائه من لبن الثدي

الأجسام المضادة في لبن الثدي تلعب دورا هاما في الوقاية من شلل الأطفال، مما يكسب الرضيع مناعة ضد الشلل أعلى من مناعة الطفل الذي لا يرضع الثدي

التقيؤ إذا حدث بعد مرور نصف ساعة من تناول الطفل الجرعة فلا داعي لإعادة التطعيم مرة أخرى، وان حدث قبل ذلك فيجب اخذ جرعة بديلة

عدم إعطاء الرضيع رضاعة طبيعية..ولكن يمكن إعطاء آي غذاء آخر مثل الماء أو العصير أو اللبن الخارجي خلاف الثدي وفي أي وقت دون التقيد بمدة