اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

عروس تغادر الحياة بعد أيام من زفافها والسبب صادم

2 صور

لم تكد تكتمل فرحة عروس بزفافها، وسعادتها بعرسها كأي فتاة تنتظر هذا اليوم بكل لهفة حيث توفيت بعد بضعة أيام من زفافها جراء إصابتها بمرض خطير، وانتشرت صور مؤلمة لها إلى جانب عريسها تغمرها السعادة، أثناء احتفالها بزفافها .

وكانت الفتاة البرازيلية «أدرليلي ريباس» أصيبت بسرطان نادر، وشخص الأطباء في عام 2018، حالتها سرطان نادر يدعى ساركوما Ewing، يؤثر على العظام و الأنسجة الرخوة.

ورغم علم عريسها أنها لم يتبق لها سوى القليل من الوقت ولن تعش طويلًا، قررا إقامة حفل الزفاف الذي تحلم به العروس مع حب حياتها كوسيلة لتوديع عائلتها وأصدقائها. وفق صحيفة ميرور البريطانية .

وكانت العروس 26 عامًا تكافح المرض الخبيث، النادر منذ مايو 2018 عندما تم تشخيصها لأول مرة، ولكن رغم العلاجات المختلفة، والمتنوعة لم تكن الفتاة قادرة على التغلب على المرض.

ومع حلول وقت الزفاف كانت العروس تتناول ما يصل إلى 10 أقراص من المورفين يوميًا، لكنها أثناء حفل الزفاف توقفت، حيث وجدت أن الحب أكثر راحة وسعادة لها في هذه الأوقات الصعبة.

وكانت أدرليلي ريباس قابلت عريسها روان بابلو دي لارا 28 عامًا عبر الإنترنت العام الماضي فقط، وعرض عليها الزواج على الفور. وسارعوا لتنضيم حفل زفافهم في وقت لاحق من نفس العام، ولكن تم تأجيلها مؤقتًا بسبب جائحة فيروس كورونا.

وعندما اكتشفت العروس أن حالتها قد تدهورت وأن رعايتها ستكون لتخفيف الألم فقط حتى موتها قرر الزوجان القيام بكل ما في وسعهما لمتابعة حفل الزفاف.

تناست  Adarlele آلامها مؤقتا أثناء زفافها، وكانت تبتسم للجميع في اليوم الكبير، لكن هذه السعادة والابتسامى لم تدم طويلا، فقد غادرة العروس الحياة بعد أيام قليلة من زفافها .