اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أعراض الفتق السري وأنواعه لدى النساء

أعراض الفتق السري وأنواعه لدى النساء


يحدث الفتق السري في محيط السرة، عند بعض البالغين نتيجة السمنة أو الحمل عند النساء أو السوائل الزائدة في البطن (استسقاء البطن).
يُعاني الكثير من الأطفال من فتقٍ سري صغير؛ نتيجة عدم حدوث انغلاق كامل للأوعية الدموية في الحبل السري. ويقوم الأطباء في بعض الأحيان بمراقبة انغلاق الفتوق السرية عند صغار الأطفال؛ لمعرفة ما إذا كانت تُغلَق من تلقاء نفسها.

ما هي أعراض الفتق السري وأنواع الفتق لدى النساء؟ الإجابة في الآتي، بحسب موقع MSD العلمي:


أعراض الفتق السري


تقتصر ملاحظة معظم الأشخاص على وجود بروزٍ في موضع الفتق عادةً. ويقتصر بروز الفتق في بعض الأحيان عند رفع الأشياء أو السعال أو الشَّد. يمكن أن يشعر الشخص ببعض الانزعاج عادةً أو قد لا يشعر به، ويمكن للشخص أو الطبيب دفع البروز إلى الداخل (مردود).

لا تظهر أعراضٌ إضافيَّة عند حدوث انحباس الفتق، إلَّا أنه يتعذَّر ردُّ الفتق.

بينما يؤدي اختناق الفتق إلى الشعور بألم ثابت يزداد تدريجياً، يتزامن مع الشعور بالغثيان والقيء مع تعذُّر ردِّه إلى الداخل، والشعور بالألم عند لمسه وتحسسه.

تابعي المزيد: دراسة جديدة..دور الشاي في الوقاية من ارتفاع ضغط الدم!

 

أنواع الفتق

قد ينتج الفتق عن التعرّض لجراحة معينة
قد ينتج الفتق عن التعرّض لجراحة معينة


توجد عدة أنواع من الفتق، بالإضافة إلى الفتق السري، يمكن ملاحظتها عند البالغين، وهي:

الفتق الجراحي
يتشكَّل الفتق في بعض الأحيان من خلال شق جراحي في جدار البطن. قد يحدث هذا النوع من الفتوق بعد مرور عدَّة سنوات على إجراء الجراحة.

الانحباس والاختناق
تنحشر إحدى عُرى الأمعاء في الفتق في بعض الأحيان، وتسمَّى الحالة عندها بالانحباس. يمكن للفتق المنحبس أن يُغلق أو يسدّ الأمعاء. ويمكن في حالات نادرة حدوث انحباس شديد في فتق الأمعاء إلى درجة انقطاع إمدادات الدم، وتسمَّى الحالة عندها بالاختناق. قد يؤدي الاختناق إلى حدوث الغرغرينا في قطعة الأمعاء المُنحبسة خلال بضع ساعات قد تصل إلى 6 ساعات. ويؤدي حدوث الغرغرينا إلى موت جدار الأمعاء، مُسببةً تمزقه عادة، مما يؤدي إلى الإصابة بالتهاب الصِّفاق (التهاب وعادةً ما تكون عدوى في تجويف البطن) وحدوث صدمة، والوفاة عند عدم علاجه.

الفتق الرياضي
لا يُعدُّ الفتق الرياضي فتقاً حقيقياً؛ نظراً لعدم وجود فتحة أو ضَعف في جدار البطن. كما لا يوجد أيُّ تبارز لمحتويات البطن. إلَّا أنَّ هذا الاضطراب ينطوي على وجود تمزق أو أكثر في العضلات أو الأوتار أو الأربطة في الجزء السفلي من البطن أو الفخذ، وخصوصاً في موضع اتصالها بعظم العانة. قد يكون مصطلح الفتق الرياضي جاء من موضع الشعور بالألم الذي يحدث في نفس المنطقة كما هي الحال في الفتق الأربي.

الفتق الفخذي
يمكن أن يحدث الفتق تحت طيَّات الفخذ مباشرةً في منتصف الفخذ، وذلك في مكان خروج الشريان والوريد الفخذي من البطن باتجاه الساق. تكون الإصابة بهذا النوع من الفتوق أكثر شيوعاً بين النساء.

 

تابعي المزيد: فوائد غذاء ملكات النحل تستحق كل التقدير!