بلس /أخبار

إنسان أول جمعية سعودية تؤسس لجنة لإنهاء قضايا موظفيها

اعتمدت الإدارة العامة للجمعية الخيرية لرعاية الأيتام في منطقة الرياض "إنسان" 16 عضواً من أعضاء الجمعية لتنفيذ مهام لجنة القضايا العمالية والمستفيدين منها، بعد صدور قرار وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية.

وتعدُّ "إنسان" أول جمعية في السعودية غير ربحية تؤسِّس هذه اللجنة على مستوى الجمعيات الخيرية، حيث ستهتم بإنهاء قضايا الموظفين والمستفيدين داخل الجمعية من الرجال والسيدات.

وأوضح المهندس محمد بن علي الياسين، المدير العام للجمعية، أن "أعضاء اللجنة رُشِّحوا من قِبل مجلس إدارة الجمعية، وهم أعضاء فاعلون، لهم إسهامات كبيرة في دعم برامج وأنشطة الجمعية"، كاشفاً عن أن "تأسيس اللجنة يأتي من منطلق تنظيم الخطط التنموية للجمعية، ما سيكون له الأثر الكبير في باقي اللجان الأخرى في الجمعية مستقبلاً".

وبيَّن أن اللجنة تضم ثمانية أعضاء رسميين، وثمانية احتياطيين، مشيراً إلى أن "مهام هؤلاء الأعضاء رفع كفاءة العاملين، وتوفير بيئة عمل مناسبة لهم، لتعزيز النهضة التنموية في كافة مجالات الجمعية، ما يحقق الاستقرار في العمل، ويعود بالفائدة على المستفيدين عبر تقديم خدمات متميزة، ترتقي إلى طموحاتهم، وتلامس احتياجاتهم، وتحقق رغباتهم، إلى جانب العمل على صياغة وإقرار وتعديل اللائحة التنظيمية للجمعية في كافة المجالات، مع الحق في الاعتراض على القرارات والإجراءات والتعديلات التي تمس الحقوق والمكتسبات".

وشدد الياسين على حرص وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية على إيجاد بيئة عمل مناسبة لموظفي القطاع الخيري، كاشفاً عن أن "غرض الوزارة من هذه اللجنة وضعُ قوانين، تهدف إلى تحسين بيئة العمل داخل القطاعات غير الربحية باعتبار أن هذا القطاع أصبح من ركائز التنمية التي نصَّت عليها رؤية السعودية 2030، لذا يعدُّ وجودها محفزاً لتحقيق ذلك، كما سينعكس إيجاباً على الإنتاجية مستقبلاً"، منوهاً إلى أنه يحق لأعضاء اللجنة التفاوض عن العاملين في الجمعية من أجل إيصال أصواتهم لكافة المعنيين، إضافة إلى تقديم المشورة والنصح في القضايا والمخالفات العمالية. 

X