اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

المنامة أول عاصمة صحية في شرق المتوسط باعتماد الصحة العالمية

2 صور

أعلنت منظمة الصحة العالمية عن اعتماد المنامة  كأول عاصمة صحية في إقليم شرق المتوسط في حفل افتراضي نظمه المكتب الإقليمي للمنظمة بحضور فائقة بنت سعيد الصالح وزيرة الصحة و الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة محافظ محافظة العاصمة، و الدكتور أحمد المنظري المدير الاقليمي للمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط  

وزيرة الصحة  أشادت في كلمتها بدعم ورعاية الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين ، منوهةً بالتوجيهات السديدة من لدن الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء في تكثيف الجهود الرامية لتحقيق حاضر ومستقبل أفضل لجميع المواطنين والمقيمين في البحرين الأمر الذي جعل المنامة تحقق لقب مدينة صحية، لتضيف إنجازاً جديداً إلى سجلات المملكة في مجالات الصحة والبيئة والتنمية الاجتماعية والحضرية  

وأعربت  الوزيرة عن خالص تهانيها للشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة لمنح منظمة الصحة العالمية محافظة العاصمة شهادة اعتماد المنامة مدينة صحية، والذي يعد أحد أهم البرامج الوقائية التابعة لمنظمة الصحة العالمية، حيث يسهم في تحقيق معظم أهداف التنمية المستدامة، ويرسخ المكانة العالمية للبحرين، مثنية على جهود المحافظ في تحقيق هذا الاعتماد، وعلى اللجنة التنسيقية القائمة على هذا البرنامج وجميع من شارك وساهم في إنجاح المشروع من إدارة تعزيز الصحة، وكافة الجهات الحكومية والخاصة المشاركة، مقدمة الشكر لأهالي مدينة المنامة لتعاونهم ومشاركتهم في تحقيق الإنجاز . 

ومن جانبه أكد المنظري أن المنامة هي أول عاصمة تحصل على لقب المدينة الصحية على مستوى إقليم شرق المتوسط  ، مضيفا أن منح مدينة المنامة لقب المدينة الصحية لتكون ثاني مدينة يتم اعتمادها من قبل المنظمة في مملكة البحرين بعد أم الحصم يعد إنجازاً مهما للمملكة، مشيداً بالبرامج التفاعلية والتكاملية التي أطلقتها محافظة العاصمة والتي تشمل الجوانب الصحية والثقافية والاجتماعية والاقتصادية والبيئية، والشراكة المجتمعية، مؤكدا في الوقت ذاته أن المسار الذي تنتهجه مملكة البحرين في مواجهة الجائحة يعد من أفضل التجارب الناجحة عالميا .