اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

وزارة الحج والعمرة: وضع صورة المرأة في البطاقة الذكية ليس إلزامياً

وضع صورة المرأة في البطاقة الذكية ليس إلزامياً
تعمل البطاقة الذكية عن طريق تقنية اتصال المجال القريب (NFC)
3 صور

بالتزامن مع اقتراب موسم حج عام 1442هـ، أكدت وزارة الحج والعمرة، على أن وضع صورة المرأة في البطاقة الذكية ليس إلزامياً.

وفي التفاصيل، فقد تفاعلت الحج والعمرة، عبر حسابها الرسمي على موقع التدوينات المصغر "تويتر"، مع استفسار امرأة بشأن وجوب إلزامها بوضع صورتها الشخصية في البطاقة الذكية التي يزود بها الحاج مثل الرجال.

وقالت الوزارة، إنه يمكن للمرأة التي لا ترغب بتحميل صورتها في البطاقة الذكية أن تفعل ذلك، مع ضرورة الالتزام بحمل الهوية الشخصية وإبرازها في نقاط الفرز والتفتيش عند الطلب.

وأبانت الحج والعمرة، أن البطاقة الذكية هي عبارة عن بطاقة تعريفية خدمية للحجاج تهدف إلى تيسير تحركاتهم، وما يقدم لهم من خدمات أيضاً ويُفضل أن تحمل صورة الحاج.

وتسهم البطاقة في إرشاد الحجاج لسكنهم في المشاعر والتحكم بالدخول إليها وإلى المرافق المختلفة، إضافة إلى دورها في الحد من الحج غير النظامي.

وتعمل البطاقة الذكية عن طريق تقنية اتصال المجال القريب (NFC) التي تمكّن من قراءة البطاقة عن طريق أجهزة الخدمة الذاتية (KIOSK) المنتشرة في المشاعر المقدسة، وتحتوي البطاقة على رمز شريطي (Barcode) يُقرأ عن طريق العاملين لمعرفة معلومات الحاج.

وستُدار البطاقة الذكية لموسم حج هذا العام من خلال مركز موحد للتحكم بجميع الخدمات، يشارك فيه جميع القطاعات الحكومية والأهلية التي لها علاقة بخدمة ضيوف الرحمن، والمكونة لمنظومة الحج والعمرة.