اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

وحمة الفراولة ورم وعائي طفولي

وحمة الفراولة عند الأطفال

جدول المحتوى

1.أنواع الأورام الوعائية الطفولية
2. أسباب الأورام الوعائية الطفولية
3. أعراض وعلامات الأورام الوعائية الطفولية
4. مضاعفات الأورام الوعائية عند الأطفال
5. تشخيص أورام وعائية الأطفال
6. علاج الأورام الوعائية الطفولية

الورم الوعائي الطفلي، المعروف أيضاً باسم وحمة الفراولة أو وحمات الفراولة، يتكون من أوعية دموية إضافية على الجلد، هذا ورم حميد (غير سرطاني) ناجم عن أوعية دموية غير طبيعية، يمكن أن تختلف الأورام الوعائية في الحجم والموقع والمظهر في كل طفل، يمكن أن يكون هذا موجوداً في وقت الولادة أو يظهر في غضون بضعة أسابيع أو أشهر بعد الولادة وعادة ما يتلاشى بحلول سن الخامسة عند العديد من الأطفال.

رغم أن ظهور الأورام الوعائية يمكن أن يكون مقلقاً، إلا أن هذا قد يزول دون مضاعفات وعلاج محدد لدى معظم الأطفال، قد تتطلب الأورام الوعائية الكبيرة علاجاً لمنع الندوب الدائمة.

التقت سيدتي نت بالدكتور مختار فتحي اختصاصي الأطفال ليحدثنا على أنواع الأورام الوعائية الطفولية وأسبابها وعلاماتها ومضاعفاتها وعلاجها.

1. أنواع الأورام الوعائية الطفولية

وحمة الفراولة 
  • يمكن أن تكون الأورام الوعائية الطفيلية من الأنواع الآتية:
  • الأورام الوعائية السطحية أو الأورام الوعائية الشعرية: تُعرف أيضاً باسم علامات الفراولة لأن مظهرها قد يشبه الفراولة، عادة ما تبدأ هذه الآفات الحمراء الزاهية المرتفعة كمناطق صغيرة وردية أو بيضاء أو حمراء على الجلد يمكن أن تكون علامات الفراولة في مكان واحد أو على مساحة كبيرة.
  • الأورام الوعائية العميقة أو الورم الوعائي الكهفي: يتكون هذا الورم الوعائي تحت الجلد، ويمكن أن يكون السطح أملسَ قد تلاحظين لوناً مزرقاً وتورماً في الجلد.
  • الأورام الوعائية المختلطة: هذا هو مزيج من الأورام الوعائية العميقة والسطحية.

2. أسباب الأورام الوعائية الطفولية

وحمة 

 

  • السبب الدقيق للورم الوعائي الطفلي غير معروف يمكن أن يحدث بسبب تجمع الأوعية الدموية الزائدة لأسباب غير معروفة، الأطفال الخدج أكثر عرضة للإصابة بأورام وعائية من الأطفال الناضجين.
  • تشير بعض الدراسات إلى أن بروتينات المشيمة المحددة أثناء الحمل قد تحفز تكوين وحمات الفراولة ومع ذلك، تفتقر هذه النظرية أيضاً إلى أدلة علمية كافية، قد يكون جنسها الأنثوي ووجود جينات معينة من عوامل الخطر لتطوير علامات الفراولة.

3. أعراض وعلامات الأورام الوعائية الطفيلية

الفراولة 

 

  • قد تكون الأورام الوعائية موجودة عند الولادة أو تظهر خلال الأشهر الأولى من الحياة تلاحظين بقعاً حمراء أو وردية مسطحة على الجلد، وقد تنمو بسرعة إلى نتوءات إسفنجية تبرز من سطح الجلد.
  • يمكن أن تحدث وحمات الفراولة في أي مكان من الجسم ومع ذلك، فمن المرجح أن تظهر على الوجه والصدر وفروة الرأس وظهر الجسم قد يكون لدى معظم الأطفال وحمة فراولة واحدة، في حين أن القليل منهم قد يكون لديهم العديد منها.
  • بمجرد الانتهاء من النمو، قد يظل الورم الوعائي في نفس الحجم أو يبدأ ببطء في الاختفاء بعمر خمس إلى عشر سنوات تصبح الأورام الدموية أقل احمراراً وتتحول إلى اللون الرمادي أو الأبيض عندما تبدأ في التلاشي قد تتقلص أو تتسطح من المركز إلى الخارج، يمكن أن يتغير لون الجلد قليلاً أو يرتفع حتى بعد زوال الوحمة.

 

4. مضاعفات الأورام الوعائية عند الأطفال

وحمة الفراولة 

 

  • قد يتحلل الورم الدموي ويصاب بقرحة مفتوحة (قرحة) عند بعض الأطفال هذا قد يسبب المضاعفات التالية:
  • الألم
  • العدوى
  • النزيف
  • التندب
  • قد تحدث تغيرات دائمة في الجلد وتشوه في الأنف أو جزء من الوجه في حالات الأورام الوعائية الكبيرة على الوجه تتداخل الأورام الوعائية مع وظائف الجسم الطبيعية، اعتماداً على موقعها، وقد تسبب المضاعفات التالية:
  • مشاكل في الرؤية، مثل كسل العين (الحول) والزرق
  • مشاكل السمع إذا كانت موجودة في الأذن
  • تظهر صعوبات التنفس والأكل في الأورام الوعائية الكبيرة الموجودة في الفم
  • يمكن أن تتأثر حركات الأمعاء إذا كانت الحمى موجودة في منطقة الشرج
  • رغم ندرته، فقد يحدث فقدان البصر بسبب ضمور العصب البصري إذا كان الورم الوعائي يقع في محجر العين ويضغط على العصب البصري.

5. تشخيص أورام وعائية الأطفال

وحمة الفراولة 
  • يمكن لأطباء الأطفال تشخيص وحمة الفراولة على الجلد عن طريق الفحص البصري، قد يقوم أطباء الأطفال بتقييم حجم الأورام الوعائية وعددها وموقعها لتخطيط خيارات العلاج تتم الإحالة إلى طبيب عيون، أو طبيب أمراض جلدية للأطفال، أو اختصاصي أنف وأذن وحنجرة اعتماداً على موقع ورم وعائي.
  • لا يلزم إجراء اختبارات محددة لتشخيص وحمات الفراولة. نادراً، إذا كانت الأورام الوعائية موجودة داخل الجسم، فقد تكون هناك حاجة لاختبارات التصوير لمراقبة نموها.

6. علاج الأورام الوعائية الطفولية

 

الأطفال 
  • قد تختلف خيارات العلاج اعتماداً على شدة وحجم وموقع وحمة الفراولة، رغم أن معظم الأورام الوعائية الموجودة على الجلد قد لا تتطلب علاجاً، إلا أن الأورام الوعائية في العين قد تحتاج إلى علاج لتجنب مشاكل الرؤية.
  • قد تشمل العلاجات المتاحة لوحمات الفراولة ما يلي:
  • العلاجات الجهازية
  • يشمل العلاج الجهازي تناول الأدوية الفموية أو الوريدية للسيطرة على الأورام الوعائية، قد تستمر العلاجات حتى السنة الأولى من الحياة عند بعض الأطفال لتجنب تكرارها قد يشمل ذلك:
  • الستيرويدات عن طريق الفم: هذا دواء آمن وفعال عن طريق الفم للأورام الوعائية المستخدمة في بعض الأطفال.
  • بروبرانولول: دواء يوصف للأورام الوعائية المعقدة، يوصى بتناوله عن طريق الفم، ويلاحظ الطفل من حيث الآثار الجانبية المحتملة؛ لأن هذا قد يؤثر على وظائف القلب وضغط الدم.
  • العلاجات الموضعية
  • غالباً ما يتم وصف العلاجات الموضعية لمعظم الأطفال، قد يشمل ذلك:
  • حقن الستيرويد: هذه هي طريقة العلاج المفضلة للأورام الوعائية الصغيرة والموضعية، يتم إعطاء الحقن لوحمة الفراولة لتقليل نموها.
  • الأدوية الموضعية: توضع هذه الأدوية مباشرة على كريمات ومرهم ورم وعائي سطحي أو شعري، وهي تصبح أفضل الأدوية الموضعية الفعالة لوحمة الفراولة، يتسبب هذا في تقلص الوحمة وتلاشيها.
  • كريمات الستيرويد: توصف كريمات الستيرويد الموضعية للأورام الوعائية الرقيقة والصغيرة.
  • تتطلب جميع الأدوية النظامية والموضعية الخاصة بوحمات الفراولة وصفة طبية، لا ينصح باستخدام الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية لعلاج الأورام الوعائية عند الأطفال.
  • علاجات أخرى
  • قد تتطلب الأورام الوعائية أيضاً إجراءات وجراحات أخرى غير العلاجات الطبية قد يشمل ذلك:
  • الجراحة: يتم علاج الأورام الوعائية الصغيرة الموجودة في مناطق قد تؤدي إلى مضاعفات، مثل مشاكل الرؤية، جراحياً. قد تترك الجراحة ندبة أو جلداً إضافياً، وعادة ما يتم إصلاح ذلك عندما يكون الطفل بين ثلاث أو خمس سنوات من العمر.
  • العلاج بالليزر: قد يقلل هذا من النزيف ويعزز شفاء وحمات الفراولة ذات القروح المفتوحة، يتم أيضاً علاج تغيرات لون الجلد وملمسه بالليزر بعد زوال الورم الوعائي، يساعد هذا أيضاً في تفتيح لون الورم الوعائي وجعله أقل وضوحاً.
  • تتأخر هذه العلاجات في معظم الأطفال الذين يعانون من وحمات الفراولة غير المعقدة؛ لأنها قد تتلاشى دون ترك أي ندوب.

ملاحظة من "سيدتي نت" : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.