اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أخطاء في تعويد طفلك على النونية

النونية مرحلة هامة في حياة الطفل
قد تقع الأم بعدة أخطاء في حال قيايمها بخطوة هامة في تربية الطفل وهي خطوة تدريبه على النونية، ولذلك يجب أن تتوقع أنه سوف يتعبها في مرحلة التعود عليها والتخلص من الحفاض، كما أن هناك عدة أخطاء ترتكبها الأم في تدريب الطفل على النونية يشير إليها اختصاصي طب الأطفال الدكتور محمد أبو داوود كالأتي.

ما هي السن المناسبة لتعويد الطفل على النونية؟

في عمر عامين
ينصح الأطباء بأن تبدأ الأم على تعويد الطفل على النونية في عمر السنتين، وقد تستخدم النونية في حال كان يتمتع بالوعي، إذا كان طفلك يستطيع أن يتحدث أو ينطق ببعض الحروف والكلمات ابدئي بتعليمه بعض الكلمات التي يمكنه أن يقولها عندما يرغب بالتبول، وإذا كان لا يمكنه التحدث بعد اشرحي له بعض العلامات والإشارات لاستخدام "النونية" وفي حال لاحظت أنه يستوعب فيعني أنه قد أصبح مستعداً لكي يستخدمها.

أخطاء تؤدي لتراجع الطفل عن استخدام النونية

لا تفرطي في التشجيع
  •  التوقف عن تشجيعه كلما قام بقضاء حاجته على النونية.
  • ولادة طفل جديد في العائلة ما يجعل الأكبر يشعر بالحاجة إلى لفت الانتباه، ورغبته بالحب والحنان والرعاية فيعاود التبول على نفسه والتغوط في ملابسه؛ لكي تسرع الأم إلى تغيير ملابسه والاهتمام به، وعلى الأم أن تفكر بهذا السلوك جيداً وتتوقعه وأن توبخ المولود بطريقة ذكية بأنه يتعبها وبأن شقيقه الأكبر "أشطر منه"؛ لأنه لا يلوث ملابسه.
  • إذا أصيب بالتهاب في مجاري البول؛ فهذا يجعله لا يستطيع أن يصل للنونية بسرعة؛ حيث إن من أعراض هذا الالتهاب فقدان التحكم بالبول.
  • هو يشعر بالوحدة حين يجلس على النونية، وعلى الأم أن تجلس بجواره وتحادثه، ولا تضع النونية في مكان مظلم أو قذر.
  • انشغال الأم عنه، وبالتالي لا تتابع حركاته التي تدل على حاجته للنونية مثل تحول لون وجهه إلى اللون الأحمر وجلوسه جلسة القرفصاء، أو تلفظه بألفاظ معينة، وربما تنشغل الأم بعملها خارج البيت لفترة طويلة، وعليها أن تطلب ممن يبقى طفلها لديه أن يراقب طريقة تعبيره عن الحاجة لقضاء حاجته.
  • يجب طمأنته بأنه عندما يخرج مع أمه بأنها تحمل له السراويل والملابس الداخلية الكافية، وعليه أن يطلب الدخول للحمام، وفي حال تبليل ملابسه فهي ستبدلها دون أن يلاحظ الآخرون، فبعض الصغار يتبولون في ملابسهم بسبب شعورهم بالخجل أو الغربة ولا يطلبون من الأم أن تبحث عن مكان مناسب خارج البيت.

أخطاء ترتكبها الأم في تعويد الطفل على النونية

قد يكره النونية بسبب بعض الأخطاء
  • قد تقع الأم في عدة أخطاء منها أنها تضع الطفل على النونية لفترة طويلة مما يصيبه بالملل.
  • لا تضعي الطفل على النونية أكثر من خمس دقائق.
  • لا تغيري روتين حياته من طعام أو نوم من أجل تدريبه على النونية.
  • وضعه على النونية في أي وقت، ولكن يجب وضعه بعد شرب أي ماء أو عصير بنصف ساعة مثلاً.
  • الضحك والتبسم في حال نجاح الطفل في أن يقضي حاجته في النونية، وليس التجهم فقط في حال فشله لمرة.
  • التشجيع المادي ليس أهم من التشجيع المعنوي للطفل الذي يتدرب على النونية.
  • عدم اختيار كلمات لها رنين في التشجيع مما يفقد الطفل الحافز، فيجب أن تقولي له: برافو، رائع مثلاً.