اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

فوائد عسل الزعتر قيّمة للغاية

فوائد عسل الزعتر قيّمة

عسل الزعتر هو أحد أنواع العسل، حيث يتغذى النحل على نبات الزعتر المزهر.
وكان الزعتر منذ قرون طويلة عشباً طبياً؛ فخلال العصور الوسطى استُخدم الزعتر في علاج أمراض مثل التصلب المتعدد والجذام.
ولا يزال الزعتر يُستخدم حتى يومنا هذا، ويدخل في صناعة العديد من الأدوية.
ويُشتق عسل الزعتر من مجموعة من أعشاب الزعتر دائمة الخضرة التي تزدهر في المناخات الحارّة والمشمسة، حيث يجمع النحل حبوب اللقاح من نبات الزعتر في أثناء التلقيح ويستخدمه لصنع عسل الزعتر.
تعرّفي إلى فوائد عسل الزعتر، بحسب ما ذكر موقع «Heal with food».

فوائد عسل الزعتر

1- غني بمضادات الأكسدة
يتميز عسل الزعتر بأنه غني بمضادات الأكسدة؛ نظراً لاحتوائه على نسبة عالية من مادة البوليفينول والفلافونويد.
وتعمل مضادات الأكسدة على حماية الجسم من الشيخوخة والأمراض والعدوى وأنواع السرطان المختلفة.

2- يحتوي على خصائص مطهرة مضادّة للالتهابات
يحتوي عسل الزعتر على المواد الكيميائية النباتية مثل مركّبات الفلافونويد المعروفة بخصائصها المضادّة للالتهابات؛ لذا فهو علاج فعّال لأولئك الذين يعانون من التهاب المعدة، حيث تعمل مضادات الأكسدة الموجودة في عسل الزعتر والمواد الكيميائية النباتية والخصائص المضادّة للبكتيريا على منع وعلاج تهيج المعدة عن طريق تلطيف بطانة المعدة المتهيجة.
ومعظم الوصفات الشعبية تستخدم عسل الزعتر لمنع وعلاج الإنفلونزا والتهابات الجهاز التنفسي والسعال ومشكلات الفم واللثة وحب الشباب ومشكلات الجلد الأخرى؛ وذلك نظراً لاحتوائه على الثيمول، وهي مادة مطهرة ومضادّة للالتهابات.

3- يعالج السرطان

 

عسل الزعتر يحمي من سرطان الثدي


ربطت العديد من الدراسات على مدى العقدين الماضيين عسل الزعتر بتقليل نمو الخلايا السرطانية؛ حيث خلصت إحدى الدراسات التي أُجريت عام 2009 إلى أن اتباع نظام غذائي غني بالزعتر قد يمنع نمو خلايا سرطان الثدي والبروستاتا وبطانة الرحم.
تشير أبحاث مماثلة إلى أن عسل الزعتر قد يقلل من حيوية الخلايا السرطانية المعتمدة على الهرمونات، ولا سيما أنّ مضادات الأكسدة الموجودة في عسل الزعتر قد تفيد أيضاً في دفاع الجسم ضد السرطان؛ لأنها تمنع الجذور الحرّة من التسبب في تلف الخلايا.

تابعي المزيد: سرطان البروستات..الوقاية تبدأ بشرب القهوة!

4- يفيد الغدة الصعترية
أجرى البروفسور بول لي من جامعة كاليفورنيا سلسلة من الدراسات حول عسل الزعتر، وتبين أنه يفيد الغدة الصعترية، التي تلعب دوراً مهماً جداً في وظائف المناعة في الجسم.

5- يعالج البشرة
بفضل المركّبات النشطة بيولوجياً في كل من العسل والزعتر؛ فإنَّ مزجها يخلق مطهراً رائعاً للبشرة، كما يُمكن استخدامها في عمل الكمادات والضمادات لعلاج مشكلات الجلد المختلفة.

6- يعزز الاسترخاء
عسل الزعتر هو عسل رائع لتهدئة العقل والجسم بسبب تركيزه العالي من فيتامين دي «D». وللاسترخاء التام؛ اخلطي ملعقة من عسل الزعتر في كوب دافئ من شاي الأعشاب واشربيها قبل النوم.
ويمكن أن يساعد عسل الزعتر أيضاً في التخلص من الإرهاق العقلي والجسدي عن طريق تخفيف التوتر وتعزيز الراحة لتجديد النشاط.

تابعي المزيد: احذري نقص الفيتامين بي 12 لتجنّب النوبات القلبية