اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الصوف "البوكليه" في موضة الديكور الخريفي

الصوف "البوكليه" في تصميم المفروشات
الصوف "البوكليه" في موضة الديكور الخريفي (الصورة من livingetc.com)

تشتمل موضة خريف وشتاء 2021-2022 على استخدام الصوف الأجعد (البوكليه) في صناعة المفروشات؛ الخامة شبيهة بكساء الخروف، ومتعدّدة الحبكات، الصغيرة منها والمتوسّطة والكبيرة، الأمر الذي يؤثّر في ملمس النسيج وشكله. مواصفات الصوف "البوكليه" واستخداماته في الديكور الخريفي والشتوي، في السطور الآتية، مع الإشارة إلى أن الخامة ترجع إلى المفروشات والملابس التي كانت سائدة في منتصف القرن الماضي، ثمّ عرفت استعادة في مشهد الديكور منذ نحو عام ونصف عام، وذلك من خلال الكراسي الجانبيّة.. وها هي أخيرًا تغلّف مفروشات ذات حجم أكبر، مثل: الصوفا.

تابعوا المزيد: مفروشات مستلهمة أشكالها من الطبيعة

استخدامات الصوف "البوكليه" في الديكور الداخلي

صوفا تحمل اسم 'بريجيت' من جوناثان آدلر
صوفا تحمل اسم 'بريجيت' من جوناثان آدلر

  1. الصوف الأجعد خامة متينة وناعمة الملمس في آن واحد، ومناسبة في تنجيد المفروشات (الصوفا والمقاعد الجانبيّة وكراسي السفرة ومساند الأرجل الصغيرة)، المفروشات التي تتخذ راهنًا أشكالًا مستديرة.

  2. يستخدم الصوف الأجعد المصبوغ بالأصباغ الآتية راهنًا: الكريمي والرمادي والرمادي الضارب إلى البيج (غريج)، في صنع الأرائك والمقاعد الجانبيّة والبطانيات والوسائد، كما في ظهور الأسرّة... أضف إلى الألوان المذكورة، قد تتلوّن الخامة بالخردلي والقرميدي والأزرق المطفأ في الديكور المعاصر.

  3. النسيج هو الأكثر شعبيّةً راهنًا للمساحات السكنيّة؛ يشي بالدفء وبالمعاصرة وبالراحة. وهذه الأخيرة صفة مرغوبة، مع ازدياد الوقت الذي تقضية غالبيّة الناس في منازلها. وفي هذا الإطار، تدعو نصيحة مصمّمي الديكور إلى المزج بين الخامات والتنسيق بينها.. وفي خصوص الصوف الأجعد الذي يحل على الصوفا الرئيسة في الصالة مثلًا؛ تنسجم الخامة، مع الجلد، أو بالمقابل في حضور صوفا مشغولة من المخمل، يلفت الكرسي الجانبي المصمّم من الصوف الأجعد، مع قوائم من الـ"كروم".




  4.  
  5.  
الأثاث مستدير الشكل رائج أخيرًا (الصورة من thelatch.com)
الأثاث مستدير الشكل رائج أخيرًا (الصورة من thelatch.com)

تابعوا المزيد: مفروشات من المخمل في الديكور المعاصر

لمحة تاريخيّة

conranshop.co.uk
كرسي Womb الشهير من الصوف الأجعد (الصورة من conranshop.co.uk)

في نهاية أربعينيّات القرن الماضي، طلبت المهندسة المعماريّة الأميركيّة، والمؤسّسة المشاركة في شركة Knoll للأثاث Florence Knoll "أثاثًا يشبه سلة مليئة بالوسائد للتكوّر عليه، لغرض قراءة كتاب"، وعهدت بالمهمّة إلى المهندس المعماري والصناعي الأميركي من أصول فنلندية Eero Saarinen الذي كان يعرف بتصاميمه المستقبلية آنذاك، فابتكر الأخير كرسي Womb الشهير من الصوف الأجعد، ليعرف كلّ من التصميم الشهرة، والخامة الرواج في عالمي الأزياء (كوكو شانيل والجاكيت الشهيرة في الأزياء في عام 1954) والمفروشات...

حتّى اليوم، لا تزال شركة Knoll تنتج من هذا الكرسي، نسخًا محدّثة، ومنفذة بألوان وخامات عدة.

تابعوا المزيد: مفروشات من المخمل في الديكور المعاصر