اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

حركات يفعلها الرضيع تدل على أنه بحاجة لأمر ما

حركات يفعلها الرضيع تدل على شيء ما
حركات يفعلها الرضيع تدل على شيء ما
صورة لطفل يرفع رأسه
نظرة الطفل وحاجته للمرح
صورة لطفل
طفل يشد أذنه لشعوره بالقلق
صورة لطفل يبتسم
ابتسامة الطفل دليل راحته
صورة لطفل يبتسم وهو نائم
الأطفال ينعمون بنوم الملائكة
صورة لطفل نائم
طفل يمص أصبعه للإسترخاء
صورة لأم تحمل رضيعها
حيرم الأم في تفسير حركات رضيعها
صورة لطفل يحكم قبضة يده
إحكام قبضة اليد دليل على قوة العضلات
صورة لطفل صغير
طفل يلعب بقدميه فرحاً
حركات يفعلها الرضيع تدل على شيء ما
صورة لطفل يرفع رأسه
صورة لطفل
صورة لطفل يبتسم
صورة لطفل يبتسم وهو نائم
صورة لطفل نائم
صورة لأم تحمل رضيعها
صورة لطفل يحكم قبضة يده
صورة لطفل صغير
9 صور

الرضيع لا يتكلم ولا يستطيع الإشارة..لكن تواصل الرضيع يكون بحركات يديه وقدميه ونظرات عينيه، ما يشير إلى حاجة الرضيع لشيء ما، وربما كانت مجرد إشارات لجذب الانتباه، أو ليعلن بها استجابته للمؤثرات الخارجية من حوله، وهنا يأت دور الأم الكبير في المتابعة والتدقيق كمحاولة لفهم ماذا يريد الرضيع؟ اللقاء واستشاري طب الأطفال الدكتور إبراهيم شكري..للتعرف على بعض دلالات حركات الرضيع.

الأمومة لأول مرة

حيرة الأم في تفسير حركات الرضيع
  • تجربة الأمومة للمرة الأولى تجعل الكثير من الأمهات تشعرن بالحيرة من تفسير لغة الرضيع، الذي يعبر به عن السعادة أو الجوع أوالتعب أو الألم، بحركات جسدية.
  • ولكن بعد فترة من المعاناة ومع مرور الوقت، تستطيع الأم تعلم تفسير حركات الطفل، بعدما تيقنت بأن فهمها لحركاته وإشاراته تبث الثقة بنفسه.
  • كما أن براعة هذا التفهم تعزز ثقة الأم بنفسها أيضاً، وتعّرفها بكيفية التعامل مع الرضيع، ما يوفر عليها عناء الإحساس بالذنب أو التقصير.
  • كل حركة وإشارة يقوم بها الرضيع قبل ان يتم عامه الأول..لها أكثر من معنى، فهي تعبر عن مشاعر أو احتياج ما، ولا ينبغي ترجمتها بشكل مرضي.

الرضيع يرفع قدميه

يرفع الرضيع قدميه فرحة بحركتهما
  • عندما يرفع الطفل قدميه لأعلى فهذا إنذار في العادة على أنه سيبدأ في البكاء بعد دقائق قليلة.
  • تعتبر هذه الحركة من التعبيرات الشهيرة للأطفال للتعبير عن ألم البطن أو وجود غازات.
  • هنا ينصح الخبراء بعمل تدليك بسيط للطفل على منطقة البطن للتخلص من الغازات الزائدة.
  • ولكن في أحيان كثيرة يرفع الرضيع قدميه فرحة بحركتهما..وللعب بهما.

الرضيع يشد أذنه

يشد أذنه لشعوره بالألم أحياناً
  • عندما يبدأ الرضيع في شد أذنه، فهذا لا يعني بالضرورة شعوره بألم في الأذن، حيث تساعد هذه الحركة على الاسترخاء مثل مص الأصابع.
  • لكن عندما يرتبط شد الأذن بالصراخ، فهذا دليل على الشعور بالألم ليس بالضرورة في الأذن ولكن ربما في الأسنان.
  • تحريك القدمين على طريقة البدال بشكل يشبه حركتهما أثناء قيادة الدراجة، من الحركات المفضلة للكثير من الرضع.
  • وأحيانا يقوم الطفل بهذه الحركة كنوع من اللعب، لكنها قد تكون تعبيراً على الإرهاق أو الانزعاج من شيء ما.
  • وهنا يجب التركيز على نظرة عين الطفل وحركات وجهه، فإذا كان مبتسماً فهذا دليل على سعادته، وإذا حرك القدمين بشكل غير متناسق وبعصبية، فهذا دليل على الإرهاق.

يضع أصبعه في فمه..ويطلب الراحة

الأصبع في الفم دليل على الجوع أو التوتر
  • عندما يضع الطفل إصبعه أو يده بالكامل في فمه، فهذا دليل واضح على شعوره بالجوع.
  • وإذا قام بهذه الحركة بعد الأكل مباشرة، فهذا دليل على التوتر، أو أن مخه يقوم باستيعاب بعض الأشياء الجديدة في البيئة المحيطة به.
  • أحيانا ينغمس الأب أو الأم في مداعبة الرضيع، لكنه يتجه برأسه للناحية الأخرى دون مقدمات.
  • وهذه الحركة تعتبر علامة طبيعية على حاجة الرضيع لبعض الهدوء وشعوره بالإرهاق، وحاجته إلى فترة استراحة من اللعب.
  • أما عندما تتزامن هذه الحركة مع فرك العين، فهذا دليل على شعور الرضيع بالتعب ورغبته في النوم.
  • تثاؤب الرضيع لا يعني بالضرورة رغبته في النعاس، لكن النعاس في الشهور الأولى من عمر الطفل يساعده على اليقظة والشعور بالانتعاش.

الرضيع يبتسم وهو نائم!

الابتسامة -هنا- تعني الراحة والاسترخاء
  • هذا التثاؤب يزيد من تركيز الرضيع لكل ما حوله، كما أن استنشاق الهواء البارد يساعد في تنظيم درجة حرارة المخ.
  • الابتسامة عندما ترتسم على وجه الرضيع، فهي لا تعني إلا أنه يشعر بالراحة والاسترخاء.
  • حركة اليدين..الرضيع يكتشف يديه بداية من الشهر الثالث فيضعهما في فمه أو يمص إصبعه، وفي الشهر الرابع يحرك يديه ويمسك بدميته ليقول: أنا قادر على تحريك يدي.

الرضيع يحكم قبضة يده

إحكام قبضة اليد دليل على سلامة عظام الرضيع
  • إحكام قبضة اليد وثنيها، خير دليل على سلامة عظام الرضيع وعضلاته، حيث إن إحكام القبضة يعني الكثير.
  • ولكنها قد تشير أحيانا إلى إجهاد الرضيع وقلقه وتوتره، أو لشعوره بالجوع، وربما كانت حركة لا إرادية نتيجة لتحكمه في عضلاته.
  • هز الذراعين
  • ليست دليلاً على اضطراب أو ألم من نوع ما؛ إنما يفعلها الرضيع حالة استيقاظه من النوم للاسترخاء، أوحين يسلط عليه ضوء شديد، أو لعدم قدرته على التحكم بيديه.
  • وقد تشير الحركة إلى أنه متوتر مشدود الأعصاب، أو أن مخه يقوم باستيعاب بعض الأصوات أو الأشياء الجديدة في البيئة المحيطة به.
  • تحريك الرأس
  • جهة اليمين واليسار، تعني أن رضيعك يشعر بالتعب والإرهاق، وربما لحاجته للراحة من اللعب، وإن تزامن هذا مع فرك العين؛ فهذا يعني الرغبة في النوم.

تعرّفي إلى المزيد: طرق أمنة لتهدئة الرضيع

ابتسامة على وجه الرضيع

الرضع يبتسمون عند الإحساس بالراحة والسرور
  • لها أكثر من دلالة خاصة إذا كانت مصحوبة بالتثاؤب أو آلام في العينين، فإذا كانت العينان سليمتين فربما كان الرضيع يرغب في اللعب مع الأم.
  • الضحك والابتسام
  • إذا ارتسمت الابتسامة على وجه الرضيع فهي لا تعني إلا الاسترخاء والراحة، وليس رد فعل على شيء ما؛ الرضع يبتسمون للملائكة، كما يقولون.
  • الرضع ينامون في أسابيعهم الأولى وهم مبتسمون؛ بسبب حركات لا إرادية للعضلات، وبداية من الأسبوع السادس تبدأ ابتسامتهم كرد فعل مع المحيطين.

تكرار وإعادة بعض الحركات

نظرة العين تعلن حاجة الطفل للمرح
  • لا تعني أن الرضيع يعاني من اضطراب سلوكي، إنما هو يشعر بالتوتر أو الضغط وبهذه الحركات يحاول تهدئة نفسه.
  • وإن زادت حركات جسده مع اتساع عينيه، وإصداره للعديد من الأصوات المرحة فهو بذلك يعلن عن حاجته للمرح واللعب.


تعرّفي إلى المزيد: أسباب صراخ وعصبية الرضيع