اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

نصائح خبيرة للحفاظ على الصحة في اليوم الدولي للتغطية الصحية الشاملة

نصائح خبيرة للحفاظ على الصحة في اليوم الدولي للتغطية الصحية الشاملة
نصائح خبيرة للحفاظ على الصحة في اليوم الدولي للتغطية الصحية الشاملة
الحرص على النوم لساعات كافية
الحرص على النوم لساعات كافية
اختصاصية التغذية عبير أبو رجيلي
اختصاصية التغذية عبير أبو رجيلي
نصائح خبيرة للحفاظ على الصحة في اليوم الدولي للتغطية الصحية الشاملة
الحرص على النوم لساعات كافية
اختصاصية التغذية عبير أبو رجيلي
3 صور

يحق لكل فرد، صغيراً كان أو كبيراً وفي أي دولة من دول العالم، بالحصول على الطبابة الشاملة سواء من الناحية الجسدية أو النفسية، وقد وجد اليوم الدولي للتغطية الصحية الشاملة، الذي يصادف اليوم الثاني عشر من شهر ديسمبر، لتحقيق هذا الهدف على مستوى العالم.

يهدف اليوم الدولي للتغطية الصحية الشاملة إلى إذكاء الوعي بضرورة إقامة نظم صحية متينة وقادرة على الصمود والعمل على تحقيق التغطية الصحية الشاملة مع عدة شركاء من أصحاب المصلحة، بحسب الأمم المتحدة. ويرفع مناصرو التغطية الصحية الشاملة أصواتهم عالياً في هذا اليوم من كل عام، داعين إلى مشاطرة قصص الملايين من الذين ما زالوا ينتظرون تزويدهم بالخدمات الصحية، ودعوة القادة إلى توظيف استثمارات أكبر في مجال الصحة، وتشجيع مجموعات متنوعة على قطع التزامات تساعد على تقريب العالم من تحقيق التغطية الصحية الشاملة بحلول عام 2030.

لهذه المناسبة التقى "سيدتي نت" اختصاصية التغذية عبير أبو رجيلي وسألها عن مسؤولية الفرد تجاه صحته، فقدمت النصائح الآتية:

اختصاصية التغذية عبير أبو رجيلي

- الانتباه إلى النظام الغذائي

من المهم جداً أن يتبع الجميع أنظمة غذائية متوازنة وسليمة. بمعنى إذا كانت حياتنا صحية بنسبة 80%، يجب أن لا نسمح لأنفسنا بتناول وجبات غير صحية لأكثر من مرة واحدة في الأسبوع لكي لا تزيد نسبة الـ20 % غير الصحية الموجودة.
وهذا النظام الغذائي السليم يجب أن يحتوي على عناصر غذائية غنية بالفيتامينات والمعادن والبروتينات الضرورية للجسم، مثل الخضروات، الفواكه، اللحوم غير المدهنة، النشويات الكاملة (مثل الحبوب) التي تضم الألياف الغذائية، والزيوت الصحية.
مع الابتعاد عن المقليات، المأكولات السريعة، المشروبات الغازية والسكرية. بالإضافة إلى تقسيم وجبات النهار بطريقة متوازنة أي تناول 3 وجبات أساسية تتخللها وجبتان خفيفتان (سناك).
إنَّ عدم الالتزام بنظام غذائي صحي يحتوي على مضادات الأكسدة، يجعل الفرد عرضة للأمراض المزمنة.

- إيلاء أهمية للنوم

الحرص على النوم لساعات كافية


يجب الحرص على النوم الكافي ليلاً أي بمعدل 8 ساعات تقريباً، لما له من تأثير مباشر على الوزن وعلى الصحة عموماً؛ فزيادة الوزن والسمنة لها تبعات خطيرة على الصحة مثل الإصابة بمرض الكوليسترول، والضغط المرتفع، ومرض السكري، وأمراض القلب والشرايين، وبعض الأمراض السرطانية وغير ذلك.

تابعي المزيد: أعراض التوتر العصبي وتأثيره على الجسم

- عدم إغفال شرب الماء بوفرة

شرب الماء له فوائد عديدة على الصحة، منها رفع نسبة حرق الدهون وعلى مساعدة الجسم على طرد السموم وبالتالي تجنّب العديد من الأمراض. لذلك يجب دائماً عدم إغفال شرب الماء بمعدل 8 أكواب يومياً، رغم عدم الشعور بالحاجة إليه خصوصاً في فصل الشتاء.

- الابتعاد عن العادات الحياتية الخاطئة

يجب التفكير دائماً بوجوب الابتعاد عن العادات الحياتية الخاطئة مثل التدخين الذي يؤثر على الصحة بشكل مباشر، فهو يحتوي على أكثر من أربعة آلاف مادة سامّة تؤدي إلى تضرر الجهاز المناعي في الجسم. مع التذكير بضرورة ممارسة النشاطات الرياضية بمعدل نصف ساعة يومياً على الأقل، لما له من فوائد في محاربة التوتر وضغوط الحياة اليومية، وفي إنقاص الوزن والتجاوب أكثر من الحميات الغذائية، وتحفيز الدورة الدموية مما يجعل الصحة أفضل.

- الابتعاد عن مصادر التوتر

قد يكون من الضروري الابتعاد قدر المستطاع عن مصادر التوتر بحدّ ذاتها، حيث أجمعت الدراسات العلمية ما للحالة النفسية من تأثير على الصحة؛ فالأشخاص الذين يعانون من التوتر والقلق قد يرتفع معدل ضغط الدم لديهم ويرتفع هرمون التوتر في الجسم "الكورتيزول" الذي يولد مشاكل صحية مزمنة. هذا مع ضرورة البحث عن النشاطات المسلية والصحية التي تعمل على تحسين الحالة النفسية مثل ممارسة اليوجا والتأمل وسماع الموسيقى والقراءة والمشي في الطبيعة والسباحة وما إلى ذلك.


ملاحظة من "سيدتي نت" : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.

تابعي المزيد: علاج بسيط وفعّال لمشكلة تراجع النظر لدى الإنسان