اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الماطرة الجديدة تدفع الدفاع المدني لمطالبة الجميع بتوخي الحيطة والحذر

الدفاع المدني السعودي يحذر من حالة مطرية غدا
الدفاع المدني السعودي يحذر من حالة مطرية غدا

دعت المديرية العامة للدفاع المدني الجميع، إلى توخي الحيطة والحذر وفقاً لما ورد إليها من المركز الوطني للأرصاد من هطول أمطار رعدية على أجزاءٍ من مناطق السعودية ابتداءً من الأحد حتى الثلاثاء المقبل.
وذكر تقرير المركز الوطني للأرصاد تأثر مناطق "تبوك، الجوف، الحدود الشمالية، حائل، القصيم، الرياض، الشرقية، المدينة المنوّرة، مكة المكرّمة، الباحة" بأمطار متوسطة إلى غزيرة ورياح نشطة السرعة قد تؤدي إلى جريان السيول.
ودعا المقدم محمد الحمادي المتحدث الرسمي للدفاع المدني، الجميع إلى توخّي الحيطة والحذر من المخاطر المحتملة في مثل هذه الأجواء، والابتعاد عن أماكن تجمُّع السيول والالتزام بتعليمات الدفاع المدني المعلنة عبر وسائل الإعلام المختلفة ومواقع التواصل الاجتماعي، حفاظاً على سلامتهم، مؤكداً جاهزية الدفاع المدني لتنفيذ الخطط والتدابير اللازمة للحالات المطرية، حسبما أوردت وكالة الأنباء السعودية "واس".
يشار إلى أن المديرية العامة للدفاع المدني دعت في وقت سابق المواطنين والمقيمين إلى أخذ الحيطة والحذر أثناء هطول الأمطار وجريان السيول ونبهت إلى عدد من الإرشادات التي تقي بإذن الله من أخطارها وتحقق الأمن والسلامة لهم.
وبيّنت المديرية أن سماع صوت الرعد ومشاهدة البرق تنذر بسقوط امطار غزيرة ما يستوجب في هذه الحالة الابتعاد عن قنوات السيول ومنحدراتها وتجنب الجلوس في بطون الأودية ومجاري السيول والسير على الأقدام خاصة إذا كان مستوى الماء يتجاوز النصف متر لأنه كلما زاد منسوب الماء زادت قوة التيار وانجرافه.
كما حذرت السائقين من محاولة عبور الأودية والشعاب لتجنب خطر انجراف السيارات وموت من بداخلها .
وأهابت المديرية العامة للدفاع المدني بجميع المواطنين عدم المخاطرة والخروج لمشاهدة جريان الأودية والسباحة في التجمعات المائية الناتجة عنها وذلك تلافياً لوقوع حوادث الغرق المميتة.

إرشادات السلامة أثناء التنزه في الرحلات البرية

ومن جانب آخر، أكدت المديرية العامة للدفاع المدني أهمية اختيار الأماكن الآمنة والمناسبة أثناء القيام بالرحلات البرية ونصب الخيام بعيدًا عن الأودية والشعاب والمناطق المنخفضة والابتعاد عن الأماكن الخطرة مع ضرورة إبلاغ الأهل بالوجهة المقصودة وتوقيت العودة.
كما شددت على أهمية التهوية المناسبة في الخيام عند إشعال الفحم للوقاية من الاختناق بغاز أول أكسيد الكربون، مع التأكد من إطفاء النار قبل النوم، وتوفير طفاية حريق مناسبة أثناء الرحلة، متمنيةً السلامة للجميع.