اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

ناسا تشارك العالم لحظات مذهلة من توهج الشمس

ناسا
ناسا تشارك العالم لحظات مذهلة من توهج الشمس

نشرت وكالة ناسا، لقطات مذهلة، لتوهج قوي، انطلق من الشمس، وقد بدا التوهج مثل انفجار، مع وميض ساطع من الضوء في المنطقة اليمنى العلوية للنجم الهائل، والذي صنفته وكالة الفضاء الأمريكية ناسا، على أنه توهج من مستوى M5.5.

ناسا تشارك العالم لحظات مذهلة من توهج الشمس

وفقاً لصحيفة ديلي ميل البريطانية، فإن التوهجات الشمسية هي دفعات قوية من الطاقة، ويمكن أن تؤثر هذه التوهجات والانفجارات الشمسية على الاتصالات اللاسلكية، وشبكات الطاقة الكهربائية، وإشارات الملاحة، كما تشكل مخاطر على المركبات الفضائية، ورواد الفضاء، حسبما ذكرت وكالة ناسا في بيان.

وانطلق التوهج الشمسي، في حوالي الساعة 1:01 صباحًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة، وقد تم التقاطه بواسطة مرصد (SDO)، الذي يراقب الشمس باستمرار، كما يراقب المرصد لتابع لوكالة ناسا، ديناميكيات الطاقة الشمسية الشمس بأسطول من المركبات الفضائية التي تدرس كل شيء من غلافها الجوي، وحتى الجسيمات، والمجالات المغناطيسية في الفضاء المحيط بالأرض.

وتحدث العواصف الشمسية، عندما تطلق الشمس بلازما شديدة السخونة على شكل توهجات ورياح شمسية.

وعلى الرغم من أن معظم العواصف الشمسية عادة ما تكون غير ضارة، إلا أن عاصفة كبيرة بما يكفي تضرب الأرض يمكن أن يكون لها آثار كارثية، ومع ذلك لم يكن التوهج الشمسي يوم أمس الجمعة شديداً، مثل التوهجات الأخرى المنبعثة من شمسنا في الماضي.

انفجار في البقعة الشمسية

يذكر أنه، مؤخراً سجلت الأقمار الصناعية المخصصة لمراقبة الشمس حدوث انفجار في البقعة الشمسية AR2929، وكان ذلك بتاريخ 18 يناير 2022 عند الساعة 08:44 مساء بتوقيت مكة( 05:44 مساء بتوقيت جرينتش)، نتج عنه توهج بلغت قوته M1.5، وإضافة لذلك أظهر التسجيل أن تيارًا متوهجًا يبتعد عن البقعة بالقرب من نهاية الانفجار، تسبب في توهجًا أصغر في البقعة الشمسية المجاورة AR2930.

ووفقا لجمعية الفلكية بجدة، إضافة لذلك قذف الانفجار أيضًا انبعاث كتلي اكليلي - سحابة من الغاز المتاين - في الفضاء وغير مؤكد حتى الآن إذا تلك سحابة العاصفة متجهة إلى الأرض.