اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

حبيبة رونالدو.. في وثائقي "أنا جورجينا"

جورجينا ورونالدو - الصورة من حساب جورجينا على إنستغرام
جورجينا ورونالدو - الصورة من حساب جورجينا على إنستغرام
جورجينا ورونالدو - الصورة من حساب جورجينا على إنستغرام
جورجينا ورونالدو - الصورة من حساب جورجينا على إنستغرام
جورجينا ورونالدو - الصورة من حساب جورجينا على إنستغرام
جورجينا ورونالدو - الصورة من حساب جورجينا على إنستغرام
جورجينا ورونالدو - الصورة من حساب جورجينا على إنستغرام
جورجينا ورونالدو - الصورة من حساب جورجينا على إنستغرام
جورجينا ورونالدو - الصورة من حساب جورجينا على إنستغرام
3 صور

يُعرض يوم غدٍ الخميس 27 يناير 2022 الفيلم الوثائقي الذي يتناول حياة عارضة الأزياء الجميلة جورجينا رودريغيز زوجة لاعب كرة القدم الشهير كريستيانو رونالدو؛ تزامناً مع احتفالها بيوم ميلادها الـ28.
ويتناول الفيلم قصة جورجينا التي انتقلت من حياة عادية وبسيطة؛ لتعيش مع واحد من الشخصيات الأكثر شهرة وثراء عالمياً؛ لتكوّن عائلة سعيدة مع أطفال.
وكيف عاشت تجربة الأمومة لأول مرة مع ابنتها من رونالدو، آلانا البالغة من العمر 4 أعوام حالياً؛ إضافة إلى أبناء رونالدو الـ3 وهم: كريستيانو جونيور البالغ من العمر 11 عاماً، والتوأمان ماتيو وإيفا، 4 أعوام، كما أنها حالياً حامل بتوأمين.
وقالت عارضة الأزياء: "كنت أصل المحل في حافلة نقل عام، وأغادره في سيارة بوجاتي، وانتقلت من بيع السلع الفاخرة إلى ارتدائها على السجادة الحمراء، أنا امرأة الرجل الأكثر متابعة في العالم على السوشيال ميديا".
كما عبرت عن صعوبة انسجامها بأسلوب حياة رونالدو الفاخر في بداية الأمر، لكنها الآن سعيدة بهذه الحياة كثيراً، وتعتبر نفسها محظوظة لأنها عرفت معنى ألا تملك شيئاً، ومعنى أن يكون لديك كل شيء.

كريستيانو رونالدو وجورجينا يكشفان عن نوع توأمهما


وفي سياق منفصل، كشف نجم الكرة العالمي كريستيانو رونالدو وجورجينا رودريغيز، عن نوع توأمهما- الذي لم يولد بعد- في مقطع فيديو.
فقد شارك نجم مانشستر يونايتد مقطع فيديو على إنستغرام لحظة قيامه و"جورجينا" بمساعدة أطفالهما الأربعة الأكبر سناً لإعلان الخبر للجماهير.
في الفيديو، شوهد الأطفال وهم يحملون بالونين باللون الأسود، الأولاد على جانب والبنات على الجانب الآخر، وبعد أن أعطت "رودريغيز" عداً تنازلياً 1، 2، 3 بعيداً عن الكاميرا، فرقع الأطفال البالونات، أطلق أحد البالونات قصاصات وردية اللون، بينما تأتي القصاصات الزرقاء من الأخرى؛ مما يدل على أن الثنائي لديهما صبي وفتاة، ثم يصرخ الأولاد المبتهجون: "إنه ولد!" بينما الفتيات يهتفن: "إنها فتاة!" ومع استمرار الاحتفالات، تصبح الإثارة أكثر من اللازم بالنسبة للصبي الأصغر، "ماتيو" البالغ من العمر 4 سنوات، الذي يبدأ في البكاء.. وعلق "رونالدو" على المقطع: "حيث تبدأ الحياة والحب لا ينتهي أبداً.. مباركة" مع رموز تعبيرية للقلوب.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا «إنستغرام سيدتي»
ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر «تويتر» «سيدتي فن»