اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

تكريم 14 عالمة من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في إكسبو 2020 دبي

تكريم 14 عالمة من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في "إكسبو 2020 دبي" - الصورة من "وام"
تكريم 14 عالمة من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في "إكسبو 2020 دبي" - الصورة من "وام"

أقامت مؤسسة لوريال واليونسكو، أمس الأربعاء، حفلاً لتكريم الفائزات ببرنامج الباحثات الصاعدات من أجل المرأة في العلم، جمعت فيه لأول مرة على الإطلاق، 14 عالمة عربية من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، في مركز دبي للمعارض في إكسبو 2020 دبي، تقديرًا لأبحاثهن في عدة مجالات.

وبحسب وكالة الأنباء الإماراتية، فإن حفل التكريم يأتي تزامنًا مع احتفالات إكسبو 2020 دبي بـ"اليوم الدولي للمرأة والفتاة في ميدان العلوم"، الذي يصادف غدًا الجمعة الموافق 11 فبراير 2022.

ويعد هذا البرنامج جزءًا من برنامج "لوريال – اليونسكو" من أجل المرأة في العلم العالمي، الذي قام بتكريم أكثر من 3900 باحثة علمية، و122 فائزة من أكثر من 110 دولة منذ انطلاقته في العام 1998. وخلال الحفل، تم تكريم 14 باحثة صاعدة، 5 منهن من دول مجلس التعاون الخليجي، و3 من مصر، و6 من دول المشرق العربي في فئتي الباحثات من طلاب الدكتوراه والباحثات العلميات ما بعد الدكتوراه، تأكيدًا على دورهن في مواجهة تحديات اليوم، بالإضافة إلى إلهام جيل المستقبل من النساء، كما استضاف الحفل مجموعة من المحاضرين المرموقين لمناقشة كيفية تجاوز العالمات العربيات للحواجز وإلهام الجيل المقبل من صانعي التغيير.

وخلال كلمتها، قالت سارة بنت يوسف الأميري، وزيرة دولة للتكنولوجيا المتقدمة، رئيس مجلس علماء الإمارات، إن دعم العالمات والباحثات البارزات اليوم له دور مهم في إلهام الأجيال القادمة على العمل والبحث وبذل المزيد من الجهود للارتقاء بمجتمعاتهن والمساهمة في تحقيق تنمية الاقتصاد القائم على المعرفة. وهنأت الوزيرة، العالمات المكرمات خلال الفعالية، منوهة بتنوع المجالات التي شملها التكريم من علوم الحياة والعلوم البيئية والرياضيات وعلوم الكمبيوتر.

وأشارت إلى أن "ثراء المنطقة العربية بالمواهب العلمية والبحثية ما يرسخ المزيد من الفرص المتنامية للمرأة في هذا المجال الحيوي، ولدينا في دولة الإمارات إنجازات كبيرة في دعم المرأة العاملة في المجالات العلمية والبحثية، حيث حققت المرأة الإماراتية قفزة نوعية بفضل دعم وتشجيع ورعاية القيادة الرشيدة التي منحتها كل الاهتمام وأمدتها بكل مقومات التفوق والتميز".

من جانبها، قالت إلكسندرا بالت، الرئيسة التنفيذية للمسؤولية الاجتماعية والرئيسة التنفيذية لـ"مؤسسة لوريال"، خلال كلمتها في الحفل: "أننا في مؤسسة لوريال ملتزمون بالقيام بدورنا في ابتكار بيئة تتسم بتكافؤ الفرص التي تمكن الجميع من تحقيق أهدافهم قدر الإمكان". وأضافت: "من خلال برنامج لوريال – اليونسكو من أجل المرأة في العلم نهدف إلى تعزيز تمثيل المرأة في العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات وذلك من أجل دفع عجلة التأثير العالمي نحو الأمام عبر تمكين المزيد من العالمات بهدف تحقيق التميّز في مراحل مختلفة من حياتهن المهنية وتشجيع مشاركتهن في مواجهة التحديات الكبرى في عصرنا الحالي بما فيه مصلحة الجميع".

وشملت الفائزات في العام 2021 في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عن فئة الباحثات من طلاب الدكتوراه كلاً من أريج يحيى من قطر، وحليمة النقبي من الإمارات العربية المتحدة، وراشيل نجيم من لبنان، وسما حسان علي رحمة الله من العراق، وسارة عبد القادر من مصر.

أما فئة الباحثات العلميات ما بعد الدكتوراه، شملت كلا من الدكتورة غادة دشاق من الإمارات العربية المتحدة، والدكتورة هند القادري من الكويت، والدكتورة نورا آدام محمد من قطر، والدكتورة إنجي ابراهيم عبدلله من مصر، والدكتورة إيرين سامى فهيم جبرايل من مصر، والدكتورة هبه الزبن من الأردن، والدكتورة هبة ن راجحة من لبنان، والدكتورة نرمين المدني من فلسطين، والدكتورة وعد صافتلي من سوريا.

وتجدر الإشارة إلى أن برنامج الباحثات الصاعدات "لوريال – اليونسكو" من أجل المرأة في العلم، كان قد كرم أكثر من 160 عالمة، و11 فائزة من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وذلك منذ إطلاقه في المنطقة في العام 2010. وحصدت 16 عالمة عربية من بينهن اعترافا دوليا إضافيا من خلال برنامج " International Rising Talent".