اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

412.4 مليار ريال أرباح "أرامكو" خلال 2021

شركة أرامكو السعودية
412.4 مليار ريال أرباح "أرامكو" خلال 2021

 

حققت شركة الزيت العربية السعودية "أرامكو السعودية" أرباحاً صافية خلال العام الماضي 2021 بلغت 412.4 مليار ريال (110 مليارات دولار)، مقارنة بنحو 183.76 مليار ريال (49 مليار دولار) خلال 2020، مسجلة نسبة نمو 124.4 في المائة.

شركة أرامكو السعودية

يعود نمو أرباح أرامكو السعودية في المقام الأول إلى ارتفاع أسعار النفط الخام، إضافة إلى توحيد نتائج أعمال سابك لعام كامل، وأخيرا الزيادة الكبيرة في هوامش الربح من أعمال التكرير والكيميائيات.

وعكست الزيادة في أسعار النفط نمو إيرادات الشركة 75.4 في المائة لتصل 1.35 تريليون ريال للعام الماضي، مقارنة بنحو 768.11 مليار ريال في 2020، أي بفارق 578.8 مليار ريال، وتعد إيرادات شركة أرامكو السعودية العام الماضي الأعلى في ستة أعوام، وارتفع الربح التشغيلي 101.4 في المائة إلى 771.92 مليار ريال مقابل 383.4 مليار ريال خلال 2020.

وخلال الربع الرابع، حققت الشركة صافي ربح عند 121.4 مليار ريال، مقارنة بـ52.5 مليار ريال عن الفترة ذاتها من 2020، بنمو تجاوز 131 في المائة، أما المقارنة بالربع السابق (الربع الثالث) فقد نمت الأرباح بواقع 6.4 في المائة لتواصل الأرباح النمو وللفصل السادس على التوالي.

وقال المهندس أمين بن حسن الناصر رئيس شركة أرامكو السعودية وكبير إدارييها التنفيذيين: إن نتائجنا القوية تبرهن على تركيزنا الثابت على إستراتيجية النمو طويلة الأجل، وانضباطنا المالي ومرونتنا في التعامل مع ظروف السوق المتغيرة. وأضاف: كان العام 2021 متميزًا للغاية بالنسبة لأرامكو من حيث النتائج المالية والتشغيلية والمبادرات والإنجازات والاستثمار في المستقبل رغم التحديات والظروف الصعبة التي عاشها العالم بسبب جائحة (كوفيد-19).

وقال: إن النظرة الحالية لسوق النفط تبدو متقلبة، غير أن خططنا الاستثمارية تهدف إلى الاستفادة من الطلب المتزايد على المدى الطويل للحصول على طاقة موثوقة ومستدامة وبأسعار معقولة، ويشمل ذلك زيادة الطاقة الإنتاجية القصوى المستدامة من النفط الخام وتنفيذ برنامجنا لتوسيع إنتاج الغاز، والتوسع في أنشطة تحويل السوائل إلى كيميائيات، كما ستواصل الشركة استثماراتها في احتجاز وتخزين الكربون، ومصادر الطاقة المتجددة، وإنتاج الهيدروجين منخفض الكربون، التي تدعم التحول في قطاع الطاقة على مستوى العالم، وتُسهم في تحقيق طموحنا للوصول إلى الحياد الصفري في الانبعاثات الكربونية.