اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

تعرفوا على تكنولوجيا "تحليل المحيط الأرضي" من نيسان للحد من حوادث الاصطدام بين السيارات

تكنولوجيا تحليل المحيط الأرضي من نيسان
تكنولوجيا تحليل المحيط الأرضي من نيسان

أعلنت نيسان هذا الأسبوع عن تطوير تكنولوجيا جديدة لمساعدة السائق تستخدم معلومات آنية عالية الدقة عن محيط السيارة لتعزيز تجنب الاصطدامات. وقد تم استخدام سيارة اختبارية في إحدى منشآت نيسان لتوضيح كيفية تنفيذ هذه التكنولوجيا في مناورات تلقائية لتجنّب الاصطدامات.

وتجمع تكنولوجيا “تحليل المحيط الأرضي” من نيسان المعلومات من نظام الكشف وتحديد المدى بواسطة الضوء LIDAR والرادار والكاميرات المتطورة وعالية الأداء، حيث تحدد شكل ومسافة الأشياء وبنية المنطقة المحيطة بالسيارة في الوقت الحقيقي وبدرجة عالية من الدقة.

 

السيارة الاختبارية من نيسان
السيارة الاختبارية من نيسان

وتستخدم السيارة هذه المعلومات لتحليل الوضع الحالي فوراً وتنفيذ عمليات تجنب الاصطدام المطلوبة تلقائياً. ويمكن لهذه التكنولوجيا أيضاً اكتشاف حركة المرور البطيئة والعوائق التي سيصادفها السائق على الطريق وتغيير المسار وفقاً لها. ويمكن أن تقدم هذه التكنولوجيا دعماً أكبر للسائق في المناطق التي لا تتوفر فيها معلومات خرائط مفصّلة.

وتعاونت نيسان مع شركات متطورة لبحث وتطوير هذه التكنولوجيا ومشاركة المعرفة. وتعمل بالشراكة مع Luminar على دمج الجيل التالي من نظام LIDAR الذي يشكّل عنصراً أساسياً، في نظام نيسان، وذلك باستخدام التكنولوجيات الرائدة عالمياً. وبالنسبة إلى التحكّم المتقدم بتجنب الاصطدام، يجب تطوير تكنولوجيا تحقّق عالية الدقة في بيئة رقمية. ولتحقيق هذا الهدف، تتعاون نيسان مع شركة Applied Intuition التي توفّر أحدث تكنولوجيات المحاكاة.

 

أجهزة في أعلى السيارة الاختبارية
أجهزة في أعلى السيارة الاختبارية

وتعمل نيسان من خلال خطة طموحات 2030، رؤية الشركة طويلة المدى، على تطوير تكنولوجيا تحكّم بالسيارة تهدف إلى تقليل الحوادث بنسبة كبيرة من خلال استخدام تكنولوجيا الجيل التالي من LIDAR.

وترى نيسان أنّ تقنية مساعدة السائق التي يمكنها تجنب الحوادث الخطرة ضرورية في عصر القيادة الذاتية القادم. فهي تسعى إلى استكمال تطوير تقنية “تحليل المحيط الأرضي” بحلول منتصف العشرينيات لتصبح متاحة لأول مرة في طرازات جديدة محددة وفي كافة الطرازات الجديدة بحلول عام 2030.