اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

وثيقة تاريخية تتضمن توجيه الملك المؤسس بمعالجة الحجاج.. عمرها 99 عاما

وثيقة تتضمن توجيه الملك المؤسس بمعالجة الحجاج.. عمرها 99 عاما
الملك عبدالعزيز آل سعود المؤسس - الصورة من واس
عمر الوثيقة 99 عاما
وثيقة تاريخية تتضمن توجيه الملك المؤسس بمعالجة الحجاج - الصورة من حساب المركز الوطني للوثائق والمحفوظات بتويتر
وثيقة تتضمن توجيه الملك المؤسس بمعالجة الحجاج.. عمرها 99 عاما
عمر الوثيقة 99 عاما
2 صور

نشر المركز الوطني للوثائق والمحفوظات، عبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات المصغر "تويتر"، وثيقة تاريخية عمرها 99 عاماً تتضمن توجيه الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود- طيب الله ثراه، بمعالجة الحجاج ومتابعة حالتهم الصحية وتقديم سبل الراحة لهم.

ويأتي نشر هذه الوثيقة التاريخية تأكيداً على النهج الذي يطبقه ملوك المملكة العربية السعودية منذ عهد الملك المؤسس عبدالعزيز آل سعود رحمه الله، حيث تمتد العناية بصحة الحجاج ورعايتهم على مر التاريخ.

تفاصيل الوثيقة التاريخية

وقد أظهرت وثيقة تاريخية عمرها 99عامًا توجيهات المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود بمعالجة الحجاج ومتابعة حالتهم الصحية وتقديم سبل الراحة لهم.

خدمة حجاج بيت الله الحرام ورعايتهم

وقد جندت المملكة طاقاتها وكوادرها وامكاناتها لتوفير سبل الراحة والسلامة وتحقيق الأمن والأمان لحجاج بيت الله الحرام وقاصديه من الزوار والمعتمرين منذ النداء الذي وجه به المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود ـ رحمه الله ـ إلى جميع المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها من مكة المكرمة في شهر شعبان 1343هـ الموافق للخامس والعشرين من فبراير 1925م لتأمين الحج وتحقيق الأمن والسلامة للحجاج.

تنظيم الحج ورعاية الحجاج

ومنذ ذلك التاريخ عملت الدولة السعودية على تنظيم الحج ورعاية الحجاج وقاصدي الحرمين الشريفين، وسخرت كل طاقاتها للقيام بهذا الواجب الإسلامي العظيم، وحرصت على أن تستند في كل توجهاتها إلى مبادئ الدين الإسلامي الحنيف، وتعاليمه السمحة، متخذة من القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة دستوراً لها، مطبقة -على هدي منهما- شريعة الله عز وجل لإحقاق العدل ونشر الفضيلة وخدمة المسلمين في كل مكان.

وأصبحت خدمة الحرمين الشريفين ورعاية قاصديهما من مهمات المملكة الأساسية وواجباتها المقدسة، من خلال إعمار الحرمين الشريفين، وخدمتهما، وتوفير الأمن، والرعاية لقاصديهما، بما يمكّن من أداء الحج والعمرة، والزيارة، بيسر وطمأنينة.

عن المركز الوطني للوثائق والمحفوظات

أنشئ المركز الوطني للوثائق والمحفوظات بموجب نظامه الصادر بالمرسوم الملكي ذي رقم (م/55 ) وتاريخ 23 شوال 1409 هـ، للمحافظة على الوثائق والمحفوظات وصيانتها وفهرستها وتصنيفها بما يكفل سرعة الاهتداء إلى ما تدعو الحاجة إليه.

ويرتبط المركز إدارياَ برئيس الديوان الملكي، وتدير أعماله هيئة ترسم سياسته وتتابع تنفيذها وتقترح ما تراه مناسباً من الأنظمة واللوائح والإجراءات لتحقيق أهدافه.

ويهدف المركز إلى وضع نظام الوثائق والمحفوظات ولوائحه موضع التنفيذ، وله في سبيل ذلك اتخاذ جميع الوسائل التي تمكنه من القيام بمهمته.

يمكنكم متابعة أخر الأخبار عبر "تويتر سيدتي"