اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

علاج التسمم الغذائي عند الأطفال

صورة لطفلة تعاني من التسمم الغذائي
يتعرض الطفل لألم في البطن بسبب التسمم الغذائي
صورة لطفل يتناول طعامه بنفسه
قد يتناول الطفل طعاماً ملوثاً
صورة لطفلة تعاني من ألم شديد في البطن
يسبب التسمم الغذائي بعض الأعراض الخطرة
صورة لطفلة تعاني من التسمم الغذائي
صورة لطفل يتناول طعامه بنفسه
صورة لطفلة تعاني من ألم شديد في البطن
3 صور

يتعرض الأطفال لخطر التسمم الغذائي حين يبدؤون بالحركة من أماكنهم، فعندما يبدأ الطفل في مرحلة الحبو فهو سوف يسير نحو مصادر للضرر على صحته بنفسه، بحيث قد يضع قطعة من الفاكهة غير المغسولة في فمه، أو قد يلتقط شيئاً عن الأرض ويضعه في فمه أيضاً، ولذلك يتعرض لمشاكل صحية تتراوح حدتها ما بين البسيطة والخطرة، وقد التقت "سيدتي وطفلك"، وفي حديث خاص بها باختصاصية التغذية هبة غانم حيث أشارت لأسباب وأعراض التسمم الغذائي وطرق علاجه وتجنبه كالآتي:

أسباب التسمم الغذائي عند الأطفال

يتعرض الطفل للطعام الملوث
  • تناول الطفل للماء أو أي نوع من الشراب الملوث مثل الأطفال الذين يعيشون في مناطق لا تخضع لخدمات جيدة.
  • تقديم بعض الأطعمة الفاسدة المنتهية الصلاحية للطفل دون أن تنظر الأم لتاريخها أو أن يكون التاريخ مسجلاً بطريقة مشوهة وغير واضحة عليها.
  • في حال عدم غسل الفواكه والخضروات، وحيث تتعرض للرش بالمبيدات الحشرية أو بالمواد التي تسرع النمو مما يعني تعرض الطفل لملوثات كيميائية تؤدي لإصابته بأعراض هضمية، قد تكون شديدة تصل لدرجة السمية.
  • في بعض الأحيان قد تقدم الأم لأطفالها المعلبات الفاسدة والمنتهية الصلاحية.
  • كما أن تناول اللحوم غير المطهية جيداً يعرض الطفل للتلوث الغذائي.
  • وتعرض الطفل للوجبات الجاهزة خارج البيت والتي زاد الإقبال عليها في الآونة الأخيرة.
  • عدم غسل الأيدي بعد الخروج من الحمام.
  • وكذلك تناول البيض الملوث ببكتيريا ضارة يؤدي إلى التسمم الغذائي.

تعرفي إلى المزيد: أعراض التسمم عند الأطفال

أعراض التسمم الغذائي عند الأطفال

يعاني الطفل من ألم في البطن
  • حدوث القيء والغثيان
  • حدوث ارتفاع في درجة حرارة الطفل
  • ألم شديد في البطن يتمركز حول السرة.
  • التعرق الشديد.
  • انخفاض نشاط الطفل وقلة حيويته.
  • حدوث حالة من الجفاف لدى الطفل بسبب سرعة فقد السوائل وتعرضه للجفاف.
  • فقدان الشهية التام للطعام.

نصائح لوقاية الأطفال من التسمم الغذائي

  • غسل الأيدي قبل تناول الطعام.
  • غسل الأيدي خصوصاً عند الخروج من الحمام بالماء والصابون جيداً.
  • الحرص على غسل الفواكه والخضروات وإضافة قطرات من الخل لماء الغسيل؛ من أجل التخلص من آثار المبيدات ومحفزات نموها الكيميائية.
  • عدم ترك الطفل الفضولي خلال السنوات الأولى من العمر بمفرده على الأرض غير النظيفة؛ لكي لا يلتقط العدوى أو أن يضع بعض الأطعمة وبقاياها دون تنظيفها.
  • ويجب الحرص على طبخ اللحم بدرجة الحرارة المناسبة بالطهي التام له حسب نوعه.
  • كما يجب تجميد المواد سريعة التلف التي تحتاج إلى تخزينها بمجرد شرائها.
  • وفي حال حدوث أعراض التسمم الغذائي يجب الحصول على قسط من الراحة؛ حتى يستطيع الجهاز المناعي العمل بشكل جيد لدى الطفل وعدم فقد المزيد من الطاقة.
  • في بعض الحالات قد يحتاج الطفل لتلقي الأملاح والسوائل المفقودة عن طريق الوريد للوقاية من الجفاف، وذلك من خلال نقله إلى المستشفى.

تعرفي إلى المزيد: احذري التسمم الغذائي أثناء الحمل، وتعرفي إلى أسبابه وطرق علاجه
ملاحظة من "سيدتي نت": قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج، عليك استشارة طبيب متخصص.