اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

حمى الطماطم عند الأطفال: أعراض تربك الوالدين بعد العودة إلى المدارس

صورة لافتتاح المدارس
حمى الطماطم عند الأطفال: أعراض تربك الوالدين بعد العودة إلى المدارس
صورة لطفلة تاكل في المدرسة
لا ينبغي السماح للطفل المصاب بمشاركة الألعاب أو الملابس أو الطعام
صورة لحبات الطماطم
يمتلئ بالسوائل أكثر وقد يبدو مثل الطماطم
صورة طفل مصاب بالحمى
حمى وألم عضلي خفيف
صورة للجل
استخدام الكريم أو الجل الذي يحتوي على اللجنوكين وحمض أسيتيل الساليسيليك
صورة لافتتاح المدارس
صورة لطفلة تاكل في المدرسة
صورة لحبات الطماطم
صورة طفل مصاب بالحمى
صورة للجل
5 صور

ينتشر فيروس جديد يسمى إنفلونزا الطماطم أو حمى الطماطم، وهذه العدوى الفيروسية النادرة غير مهددة للحياة، ومع ذلك بسبب التجربة المروعة لوباء COVID-19، يجب توخي الحذر، مع إعادة فتح المدارس وعودة الحياة الطبيعية إلى حياة الأطفال، لكن هذه الحمى تسبب الأرق للوالدين، هذا ما يوضحه الأطباء والاختصاصيون في التقرير الآتي:

الأعراض المبكرة لحمى الطماطم

حمى وألم عضلي خفيف


1 - حمى وألم عضلي خفيف، ولكن لا يوجد احتقان في العين أو إفرازات أنفية.
2 - سيلان اللعاب من الفم؛ بسبب تقرحات في الفم.
3 - طفح جلدي يظهر على الأرداف وراحة اليدين وأخمص القدمين. قد يعتقد المرء أنه جدري الماء في البداية، ولكن الطفح الجلدي الذي يظهر في الفم يُشخص حمى الطماطم.

تشخيص الإصابة بحمّى الطماطم

هو سهل في الغالب، حيث يظهر الطفح الجلدي عادة في الفم والأرداف وكف اليد ونعل القدم. في بعض الأحيان يمكن رؤيته في منطقة غطاء الركبة أيضاً، لكن المشكلة أنه لا توجد أعراض أو علامة مميزة تميز إنفلونزا الطماطم عن غيرها من أشكال الإنفلونزا. وليس هناك اختبار سريري أو معمل محدد يمكن طلبه لتأكيد التشخيص. فقط بعد ظهور الطفح الجلدي يمكن للطبيب أن يتأكد من التشخيص.

هل إنفلونزا الطماطم مجرد اسم آخر لمرض اليد والقدم والفم؟

يمتلئ بالسوائل أكثر وقد يبدو مثل الطماطم


يبدو الطفح الجلدي في جدري الماء مختلفاً عن ذلك الموجود في إنفلونزا الطماطم؛ لأن حبيباته في الجدري صغيرة ممتلئة بالسوائل، ويظهر حول الفم والمرفقين والركبتين والأرداف، أما في إنفلونزا الطماطم، فحبيباته كبيرة ويمتلئ بالسوائل أكثر، وقد يبدو مثل الطماطم. ومن هنا جاء اسم "إنفلونزا الطماطم"، كما تكون شدة الحمى والأعراض الأخرى أقل بكثير في الجدري مقارنة بحمى الطماطم.
تعرّفي إلى المزيد: نصائح تحمي طفلك من الآثار النفسية الناتجة عن تغيير مدرسته

كيف نوقف انتشاره؟

تعتبر إنفلونزا الطماطم ومرض القدم والفم من الأمراض المعدية للغاية عند الأطفال. يجب الاتصال بأولئك الذين يعانون من حمى الطماطم. وعدم مشاركة الأطفال الأكواب أو الأطباق مع الأطفال الآخرين في المدرسة، كما يجب تجنب التقبيل.
بالنسبة لمعظم البالغين، فهو ليس معدياً، لكن يُنصح بعدم استخدام الأواني التي يستخدمها الطفل المصاب.

الاحتياطات التي يجب أخذها

لا ينبغي السماح للطفل المصاب بمشاركة الألعاب أو الملابس أو الطعام


1 - يجب عزل أي طفل مصاب بالحمى في المنزل حتى زوال الحمى.
2 - إذا كان هناك طفح جلدي، فيجب أن يستمر العزل حتى تجف جميع بقع الطفح الجلدي ولا يظهر أي طفح جلدي جديد، وقد يستغرق هذا ما يصل إلى 5-7 أيام.
3 - يجب إخبار الأطفال بشكل متكرر عن النظافة الضرورية.
4 - لا ينبغي السماح للطفل المصاب بمشاركة الألعاب أو الملابس أو الطعام أو أي أشياء أخرى مع أطفال آخرين غير مصابين.
5 - ينبغي ضمان نظافة المناطق المحيطة والصرف الصحي المنتظم بالمدرسة والأحياء.

ما هي أساليب العلاج للشفاء من حمى الطماطم؟

استخدام الكريم أو الجل الذي يحتوي على اللجنوكين وحمض أسيتيل الساليسيليك


1 - بالنسبة لتقرحات الفم، يمكن استخدام الكريم أو الجِل الذي يحتوي على اللجنوكين وحمض أسيتيل الساليسيليك قبل تناول الطعام لتخفيف الألم.
2 - بالنسبة للأطفال الذين يجدون صعوبة في تناول الطعام بسبب تقرحات مؤلمة في الفم، يمكن إعطاء الأطعمة الباردة، مثل الآيس كريم، بعد وضع هلام الفم. سيرحب الأطفال بالآيس كريم وقد يساعد على تجنب الحاجة إلى السوائل الوريدية للمتطلبات الغذائية.
3 - للحمى، يمكن إعطاء عقار مخفض للحرارة بجرعة 15 مجم كل أربع ساعات.
4 - يمكن استخدام مرهم طبي مضاد للحكة عند الأطفال لتخفيف أعراضها.
ليست هناك حاجة لأي مضادات حيوية أو مضادات فيروسات لتخفيف التقرحات في الفم والقدم بسبب حمى الطماطم.

ملاحظة من «سيدتي. نت»: قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج، عليك استشارة طبيب متخصص.
تعرّفي إلى المزيد: أفضل وأسوأ المشروبات للأطفال